شعر وخواطر

زهرة الثلج!

هناك … في بلاد الثلج بعيدا عن دفئ المدار تفتحت وردة تنشر حولها فرحا .. عطرا كألف من الأزهار تبدد في النفس ظلمات الشتاء و برده بشرا يخبي أحزان قلب و هموما بفرحة تهدى لآخر أيا عجبا … كيف يحوي الضد ضده ؟ قريبة في بعدها حميمة كاغنية مهما أحكم النأي بعده يا قلب سوسنة معلقا … إن سرى به ...

أكمل القراءة »

يسطع فجراً

كتبت في عام 2000 في حلب الشهباء _ سوريا يسطع فجراً فتياً يبزغ شمساً أبية يهتف لا تزيدوا جراحي جراحا ظلت ندية احملوني وانسجوا من حروفي المنسية أغانٍ تشدوا بها الصبية * * * أطفالي شريدون جوعى والأمهات _واحسرتاه_ ثكالى التعب أنهك صفحة وجهي عكرّ صفو قلبي * * * أين طيبة أهليكِ أرضي؟؟ أين تكافلهم .. تكاتفهم ؟؟ أحملك ...

أكمل القراءة »

ما للبين مرحمة.. (قصيدة)

للمعهد السعودي بجيبوتي في ذاكرتي ذكريات أبت النسيان، قضيت فيه أجمل الأيام مع أحبّ الأصدقاء والزملاء الكرام،، أستحضر تفاصيل حياة تعليمية زاهرة مفعمة بالنشاط والحيوية.. لكنّها مضت، وأشعر بلوعة حين أتذكّر يوم التخرّج وتفريق الأحبة، وما أعقبه من سنوات بينٍ وفراق لا يرحم،، القصيدة تحمل المزيد: لكل شيء على أصحابه أثر                  يبدو عليهم ونقشٌ ليس يستتر وللمحب من الأحباب من ...

أكمل القراءة »

أوغادين لنا!!

(خواطر مواطن.. ) أوجادين لنا أيها العابرون على جثث اطفالنا ونسائنا‏ أيها العابثون في حقولنا وتلالنا وجبالنا‏ أيها المحتلون الأوغاد أعداء الحياة نقولها لكم ‏ وبأعلى صوتنا ‏

أوجادين لنا أوجادين أرضنا أوجادين ملكنا لن تهزمونا ابدا لن تحبطوا عزيمتنا فعزيمتنا صنعت من الفولاذ وقلوبنا كقلوب الأسود الجائعة مستعدة لنهش لحومكم‏ وتكسير عظامكم لن نهدأ أبدا

ولن نطمئن ولن يغمض لنا جفن ...

أكمل القراءة »

قصيدة الحنين إلى عهد زعماء الحرب

أَلا لَيْتَ الزَّمَـانُ يَدُورُ يَوماً          فيُحْضِرَني إِلى العَهْدِ العَتِيـقِ إلى عَهْدٍ مَجِيدٍ بِاعْتِبَــارٍ            لِمَن قَد ذَاقَ ذُلا بِالحَرِيــقِ ألا إِنِّي أُصِـرٌّ عَلَى حَنِيـنِي      وَلَو وَصَفُوا هُتَافِي بِالدَّحِيـقِ أَحِنُّ لِفَتْرَةٍ قَد عِشْتُ فِيهَـا         وكُنتُ مُحَرَّرًا مِن كُلِّ ضِيـقِ بِلا قَصْفٍ يُدَمِّـرُ كُلَّ بَيْتٍ          وَلا ذَبْحٍ يَتِـمُّ عَلَى الطَّرِيـقِ أَحِنُّ لِحيِّنا وَرْطِيغ وَيَاقْشِيد      وَقَد ...

أكمل القراءة »

بطاقة شكوى إلى السيد محمد عبدالله حسن

هذه القصيدة كتبتها في عام ١٩٨٨م أيام كنا نشكو من حكم سياد بري .. وقد ذكرتني بها رسالة الكاتب محمد عبد الرزاق التي بعثها إلى نفس ذلك الرئيس الذي كنا نشكو منه إلى السيد محمد عبد الله حسن البطل الصومالي الذي لم يُجمع عليه الصوماليون. فوددت أن أشارك قراء الشاهد حتى يتبينو كيف كنا نشعر حينها. وكنت حين كتبت القصيدة ...

أكمل القراءة »

مزاج مدينة… خاطرة

في حفل لتأبين عاصمة الدمار الأولى الذي لم يحضره سوى قلب مفطور.. جاءت هذه الكلمات … وليست مهداة لأحد… **** لمدينتي مزاج البحر الهدّار على وجهها آثار عبوس أزليّ في ملامحها عتمة وغدر في مدينتي لا أحد يسمع فيروز لا أحد يغني للفرح والطفولة **** في مدينتي يلاحق الرجال حزمة القات وعلى الرصيف تبيع النساء الزيت والقات وعلى الأبنية الخراب ...

أكمل القراءة »

قصيدة (بني أمي)

دأب شعب الصومال و قبائله على الفخر بالشجاعة، و الإعلاء من شأن البسالة و التضحية، إلا أن الظروف الحالية لشعبنا الصومالي، تثير لدى الشاعر أحاسيس و مشاعر أخرى، يحاول جاهدا أن تتسع أبياته المتواضعة لها، كشوقه لوطنه و قومه الذين فرقته ظروف العيش، و البحث عن فرص أكبر عنه، و نصب عينيه أن يعود مع كل ما حقق إلى موطنه ...

أكمل القراءة »

دفء القصيد للطفل الوليد

هذه منظومة سميتها «دفء القصيد للطفل الوليد » التي نظمتها عقب ولادة ‹أسعد› في ” مستشفى النساء بلفربول” بتاريخ التاسع عشر رجب عام ألف وأربعمائة وسبعة وعشرين الهجرية، على صاحبها الصلاة والسلام، الموافق صبيحة يوم الأحد الثالث عشر أغسطس سنة ألفين وستة، وقدخاطبته بها، وإن لم يبلغ حد الخطاب. ولله الحمد والمنة. إلهي خالق الأرواح في بطــ       ...

أكمل القراءة »

أول نظرة

في إحدى الأمسيات ومع أحد الزملاء زرنا بيتهم، ولما طرقنا الباب فتحت لنا فتاة يعجز اللسان عن وصف جمالها ولباقة تعاملها،، حديثنا معها لم يتجاوز التحية العادية ولكن بطريقة غير عادية، وبعدها اختفت واستقبلنا أبوها في غرفة الجلوس والمهم أن الفتاة –واسمها يعدّ أحد الأسرار – أسرت قلبي من أول نظرة .. القصة مكانها الرياض وبطلتها فتاة صومالية والتفاصيل في ...

أكمل القراءة »