أدب وفن

رحلة مغترب.. قصة قصيرة !

كان مشتعلا بالأمل والطموح والحماس ، عُرف بمبادراته وجهوده في حث الشباب على البقاء في الوطن والتشبث بالأرض ، وتوعيتهم حول التغيرات السلبية التي تطرأ على الفرد فور وصوله إلى بلاد الغربة والاغتراب ، برز في مجالات متنوعة تبدأ بتأليف القصص الغرامية والكتيبات الخاصة بشؤون الأسرة وحضانة الأطفال ، ولا تنتهي بتنظيم الأندية الثقافية وتنسيق الندوات الفكرية التي يحضرها – ...

أكمل القراءة »

دَلْمَرْ وولده على مفترق الطرق (قصة قصيرة) [1]

اغتدى دَلْمَرْ إلى متجره الذي يبيع فيه الملابس، وقف أمامه ولده بقامته الممدودة، فألقى على والده السلام بكل حياء واحترام. الوالد مالي أراك اليوم حزينا أسفا يا ولدي؟ كيف لا أحزن يا أبت وأوضاع بلدنا آلت إلى ما نحن فيه، ألا ترى أنه يُسحق شعبنا بلا سبب، وأنهم يُحرقون بلا جريرة، أمس قتل عمي بدم بارد وهو واقف أمام متجره، ...

أكمل القراءة »

وفاة المطرب والملحن الصومالي “شاي ميره دعر” في هرچيسا بشمال الصومال

هرچيسا (الشاهد) – أعلنت الأوساط الفنية في الصومال اليوم الأحد، نبأ وفاة المطرب الصومالي “شاي ميره دعر” في مدينة هرچيسا حاضرة محافظة الشمال الغربي والعاصمة الإدارية لحكومة أرض الصومال( صوماليلاند). ونقلت وسائل إعلامية محلية عن شقيقه ” عبدي ميره دعر ” أن الفقيد كان يعاني من مرض عضال في الآونة الأخيرة. وكان ” دعر ” مطرباً وملحناً منذ الثمانينات ويعتبر ...

أكمل القراءة »

الممثل الصومالي “فيصل أحمد” يستعد لخوض ثاني تجربة له في السينما الأمريكية

لوس انجلوس (الشاهد) – يستعد الممثل الصومالي ” فيصل أحمد ” أحد أبطال الفيلم الأمريكي الشهير ( كابتن فيلبيس ) لخوض ثاني تجربة له في السينما الأمريكية كما جاء في صفحته الشخصية على شبكة التواصل الاجتماعي تويتر. وسيجسد ” أحمد ” في الفيلم الجديد، دور شاب صومالي يخوض مغامرة الهجرة غير الشرعية من الصومال عبر الصحراء الليبية والبحر المتوسط ، ...

أكمل القراءة »

مسلسل “القيصر ” المصري يصور أجواء الجماعات الإرهابية في الصومال

القاهرة (الشاهد) – فى حلقة تحمل الكثير من الإبداع على مستوى الصورة والمضمون، شهدت أحداث الحلقة الـ13، ، من مسلسل “القيصر” التصوير فى مناطق متفرقة من “الصومال”، فطبقًا لأحداث الحلقة، يتوجه القيصر إلى هناك، للعثور على أحد الإرهابيين، والذين يجسده “سناء شافع”. ديكورات مختلفة، ظهرت ضمن أحداث الحلقة الـ13 من المسلسل، حيث صور المخرج أماكن تربية ونشأة الإرهابيين، فى دولة ...

أكمل القراءة »

لحن الحداد..!

كأني أسمع صوتي قريبي ، في عرض البحر منادياً ، مناجياً ، مصدوماً ، مغلوباً على أمره ، يموت غريقاً ، غريباً ، جائعا ، وحيداً ، يائساً ، تائهاً ، حزيناً ، مكسور الفؤاد ، بعد ما عاش تسعة أيام ولياليها على ظهر سفينة متهالكة ، مكتظة بالأرواح ، تحاور الموت في حركاتها العبثية ، وقيادتها المتهورة ؛ فكان ...

أكمل القراءة »

وفاة المطربة والممثلة المسرحية الصومالية ” مروة عبدي أحمد “

مقديشو (الشاهد) – أعلنت الأوساط الفنية في العاصمة الصومالية مقديشو، عن وفاة المطربة والممثلة المسرحية الصومالية الشهيرة ” مروة عبدي أحمد”. وصرح ” محمد حسن برو” مدير الفرقة القومية الصومالية (وابري)، أن السيدة ” مروة ” لاقت منيتها عقب هبوط حاد ومفاجئ في الدورة الدموية، لم يمهلها سوى ساعات قليلة. وعزى ” برو” أسرة الفقيدة وأصدقائها والوسط الفني، والشعب الصومالي ...

أكمل القراءة »

جلسة شعرية مع عالِم صومالي

في هذا الأسبوع شاركت مؤتمرا أقيم في عاصمة الدولة النوروجية “أسلو” مع كوكبة من العلماء والدعاة، وكان منهم الشيخ الدكتور أحمد طاهر أويس، فجمَعنا نحن وإياه مجلسُ استفادة وتجاذب أطراف الحديث، فاكتشفتُ بأن الدكتور يتمتع بذوق شعري رقراق راق، فطفتُ معه في عباب بحور عدة من الشعر، فكلما اشتط في البحر، وأمعن في أمواجه، إزداد شعره عذوبة وبهاء، ورونقا وصفاء، ...

أكمل القراءة »

شكوى إلى الوالي

شكوت إلى الوالي .. من ظلم العسكر وجلدي دون تهمة .. ورغبت منه انصافي .. فأهداني الوالي .. صندوقاً من الذهب .. وأرضاً وقصراً .. وعبيداً وجواري .. فنسيت مظلمتي .. ورحت أسجن الناس وأجلدهم دون تهمة .. هكذا يصنع العبيد .. —

أكمل القراءة »

من الجنة إلى الجحيم..!

كان غوليد يعيش في مسقط رأسه، وفي حارته التي تربى فيها منذ نعومة أظفاره، تألقم مع الحياة في العاصمة مقديشو مع ما فيها من فوضة عارمة، ويسميها حرية زائدة، تعود أن يوقظه داعي الله عند بزوغ الفجر، ويجد نشوة تسري في عروقه حتى تسكن في سويداء قلبه إذا سمع ” حي على الصلاة.. ” ، هذا الندا الندي يشعل نورا ...

أكمل القراءة »

من الجحيم إلى الجنة..!

وُلدت في وطن مكتظّ بالنّكبات وخيبة الآمال، إسمه “الصومال”. في الوهلة الأولى٬ كنت أتخيّل بأنّ الغد ستكون لي يوما ذا بهجة وغبطة، ومستقبلا مشرقا، وطريقا مفروشا بالورود والزّهور، بيد أنّه تحوّل جوّ طفولتي إلى أُتون ملتهب، وإلى جحيم لا يطاق.  كنتُ في السّنة الخامسة من عمري عند ما لقيت أمّي مصرعها، فبعد ذلك الموت الرّهيب، لم أذق حلاوة الطّفولة ونٌعومتها، ...

أكمل القراءة »

المطرب الصومالي شمالي أحمد.. من الخياطة إلى الغناء

مقديشو (مختارات الشاهد) – “شمالي أحمد شمالي” واحد من أشهر المطربين الصوماليين، بدأ حياته المهنية بمزاولة الخياطةقبل أن يقفز للغناء هاويا ومتطلعا للاحتراف، وتحقق حلمه وعلا سهمه وسطع نجمه في عالم الغناء مع أكبر الفرق الموسيقية التي برزت في المسرح الصومالي، واشتهرت بإحياء السهرات في الفنادق المرموقة. تحدث المطرب والخياط للجزيرة نت بمديرية حمروين (وسط مقديشو) عن حياته بصفة عامة، ...

أكمل القراءة »

الضيفنة الفكرية ( قصيدة )

تمهيد ( واقع النص الشعري ) : الضيافنة الفكريون هم المستوفدون لغريب الأفكار ، وبعيد الآراء ، المصفقون لكل فكر وافد وإن لم يتسق مع مبادئ وثوابت الدين الإسلامي ، المتلقفون لحشاياه دون نظر في ماهيته ومآلاته ، واطلاع على مُنطلقاته التاريخية ، وتدابير مؤسساته المعاصرة . هم المنفعلون تحت سطوة التأثير الغربي ، المنبهرون لطفرته الحضارية المادية البحتة ، ...

أكمل القراءة »

حب في محكمة البشر [2-2]

….. نمت تلك الليلة وأنا مصحوب بمشاعر ممزوجة بين الفرح والانتظار وكذا الخوف من الرد الذي قد يكون سلبياً، أستيقطت على رنين متواصل للهاتف؛ وما أن رفعته حتى أتاني صوت والدتي الغاضبة جدا ، ولم أستطع في بداية الأمر معرفة السبب إلا بعد ما طلبت منها أن تُفهمني بهدوء  عن ماذا تتحدث ؟ علي ؛ ما هذا الجنون الذي سمعته من ...

أكمل القراءة »

حب في محكمة البشر [1-2]

لم أكن يوماً شاباً عاطفياً أو يدعي الرومانسية ، لا، لم أكن كذلك ، ولا أذكر أني تساءلت عن العشق ولا أحواله بطريقة جدية ، ليس لأني في عراك مع الحب ، لا ، ولكني كنت آخذ كل أمور الحياة بروح المرح والنكتة ، فقد كنت دائما صاحب حضور لطيف وأنيق، ورغم مرحي الشديد كنت أراعي مشاعر الآخرين ، وفي نهاية يومي ...

أكمل القراءة »

أوراق الماضي [2-2]

… تتابعت عليه المشاهد حتى بزوغ ضوء الفجر، وكانت ليلة متعبة بحق، وعاتب فيها أمه بصمت في مخيلته ومن خلف البحار ، نعم ..عاتبها؛ لأنه اضطر إلى العمل وهو بعمر عشر سنين، وعاتبها بألم؛ لأنه خرج من مقديشو وحيداً خائفاً هارباً من شبح الحرب إلى كينيا، وهي كانت مع عائلة صنعتها بقلبها وبجوار رجل اختارته بجوارحها وتزوجت به؛ وأصبحت بعد ذلك أمّاً ...

أكمل القراءة »

أوراق الماضي[1-2]

اعتاد سعيد أن يتجاهل الرد على أي مكالمة ترد إلى هاتفه من موطنه البعيد ، اعتاد هذا الأمر حتى يئس الكثيرون من الاتصال به لأي سبب كان؛ ولكن ذلك اليوم الضبابي المعتم أجاب على الهاتف بالمصادفة؛ وكأنه على موعد مع القدر حتى يتحدث إليه من جديد؛ ويكسر كل الحواجز التي بناها حول نفسه ، كان الاتصال من أخيه الأصغر يخبره ...

أكمل القراءة »

وفاة الأديب والشاعر الصومالي “علي سوغلي” عن عمر يناهز الـ 80 عاماً

عجمان (الشاهد) – توفي إلى رحمة الله في أحد مستشفيات مدينة عجمان بالإمارات العربية المتحدة، الأديب والشاعر الصومالي الكبير ” علي سوغلي عچال” عن عمر يناهز الـ 80 عاماً. وكان الأديب الراحل قد نقل إلى عجمان على نفقة حكومة أرض الصومال؛ حيث كان يتلقي العلاج قبل أن توافيه المنية. ويعتبر الفقيد أحد أساطين الشعر في الصومال و واحداً من جيل ...

أكمل القراءة »

حلم على أعتاب الصومال الكبير [3-3]

مآسي الغربة في داخل الوطن التأريخي لأجدادي لا تنتهي أبدا، وكلما أتذكر ساعات النهار الذابلة في تلك الأمسية من الصيف قبل الماضي يزداد مقتي للمحتل البغيض الذي جعل حياتنا صعبة وشاقة، وحوَّل رقعة أرضنا المترامية إلى كانتونات صغيرة متناحرة، ودويلات ضعيفة متصارعة تستقوي بالخارج، لقد حول الاستعمار نعمة الأرض إلى نقمة مرسومة على جبين كل صومالي يتنفس وتجري في عروقه ...

أكمل القراءة »

وقفة مع قصيدة “عجبا يحارب نفسه الصّومال “

وقفت على حين غرّة مني ديواناً يحمل اسم ” طفل مسلم من سراييفو والصّومال ” من شعر فيلق من فيالقة الشّعر المعاصرين خالد مصباح مظلوم ، فبحثت فيه بتلهّف وشوق غامر لأجد كلمات ذاك الطّفل البريء الصّومالي الّذي عبّر عنه الشّاعر بكلماته ، فلم يوافق شنّ طبقة، ولم أجد قصيدة توحي عن روح طفل يشكو ويتألّم ، ولكنّي بدلاً عنها ...

أكمل القراءة »

الانتظار الصعب..!

لا تخافي يا مدام سعاد هذه المرة لدي كل الثقة بأننا سوف ننجح ، كل الدلائل تشير إلى ذلك ، تملكي زمام نفسك، وثقي بي أرجوك ، هي مسافة أمتار ونصل إلى هناك ، قاطعت كلامه بشيء من الريبة لكن يا سيد أحمد أنا سمعت الكثير والكثير من هذه الوعود ، وأنا نفذت نقودي ولا أستطيع المغامرة في المال القليل ...

أكمل القراءة »

حلم على أعتاب الصومال الكبير [2-3]

ذهب المجد وتوالت الأيام السوداء المتشابهة، و في عز مأساتنا وفي حقبة الزمن الظامئ إلى الكرامة المفقودة، وإعادة المياه إلى مجاريها، واستعادة الماضي لم نجد ما نتحدث عنه سوى التراجيديا والحنين إلى الماضي الفخيم ” النوستالجيا”، وعندما التحم الأمل المنشود بالألم الذي نعاني منه حاولنا أن نحلم من جديد، أن نحلم ونحن نغرد خارج السرب العالمي، أن نحلم ونحن لم ...

أكمل القراءة »

حلم على أعتاب الصومال الكبير [1-3]

في الماضي كان الحنين الدائم إلى الأوطان والتغني بأمجاده ومآثره من سمات المغتربين الذين طوحهم الزمن إلى بلاد بعيدة يتكاثر فيها أوجاع الغربة وألم المهجر وزرائب الذكريات الصاعدة في الأمسيات المبللة بالشوق والحنين والسعادة الكامنة في الخيال المجسد في صورة وطن أحببناه رغم صعوبة الحياة وشظفها، أما اليوم فنحن نمارس الحنين ونتجرع كؤوس الشجن ونحن في عقر دارنا ومرابع أهلنا، ...

أكمل القراءة »

إمعان النظر في هدايا البشر [قصيدة]

قصيدة تتعلق بهدايا الناس بعضِهم لبعض . والكلام عليها له عدة من الجوانب ، ولكن حديثي سينحصر في جانب تأثيرها لمن أهديت إليه واستمالة قلبه إلى المهدِي ، وهي وإن كانت من جملة عموم المال الذي جُبل الإنسان على محبته ، كما جاءت النصوص من القرآن والسنة في ذلك ، إلا أن لها شأنا خاصا في القلوب ، فذوقها متميز ...

أكمل القراءة »

فتاة تحت الاختبار..!

أخذت من اسمي الكثير؛ وإني اسم على مسمَّى- كما يقولون – فأُدعى جميلة، وهذه ليست شهادتي بل شهادات الكثيرين ممن حولي، فأنا خريجة إحدى الجامعات التطبيقية، ولدي وظيفية هي حلم الكثير، محبوبة جداً، وأين ما أتواجد أزرع ابتسامة وأخلق أجواء تنطق بسعادة. نهاري عالم ممتع و جميل، وليلي عالم آخر؛ ولكنه معتم وغريب وطويل، أشعر بأني أعيش في عالمين مختلفين وغريبين ...

أكمل القراءة »

وفاة المطربة الصومالية الشابة { أم حبيبة} عن عمر يناهز الـ 23

مقديشو (الشاهد) – اعلنت الأوساط الفنية في العاصمة الصومالية مقديشو، عن وفاة المطربة الصومالية الشابة ” أم حبيبة شريف جناي” عن عمر يناهز الـ 23 سنة. وكانت الفنانة الشابة قد احست بوعكة صحية مفاجئة قبل أن توافيها المنية، في مستشفى بنادر بالعاصمة مقديشو. وتم دفن المطربة الشابة في مقابر { آل حاجي مدد} بعد أن صلي عليها صلاة الجنازة في ...

أكمل القراءة »

حفل غنائي ساهر في العاصمة الصومالية بمناسبة عيد الأضحى المبارك

مقديشو (الشاهد) – أحييت فرقة (حيدغها چيسكا) الغنائية حفلا ساهراً في العاصمة الصومالية مقديشو، بمناسبة أعياد الأضحى المباركة، وشارك العديد من الشباب والفتيات في الحفل الغنائي الذي يعتبر حدثاً نادراً في الصومال عامة والعاصمة مقديشو خاصة بسبب الأاوضاع الأمنية. واندمج الحاضرين مع نجوم الفرقة، في الغناء والرقص على أنغام الموسيقى في حفلة ساهرة كبيرة. تجدر الإشارة إلى أن فرقة (حيدغها ...

أكمل القراءة »

بهجة محمد : فنانة تشكيلية صومالية تعالج مشاكل مجتمعها بالفن

هرجيسا (الشاهد) – تشهد مدينة هرجيسا عاصمة حكومة أرض الصومال في شمال البلاد، نهضة فنية وثقافية بسبب الأوضاع الأمنية الجيدة نسبيا ً بالمقارنة مع باقي أرجاء الصومال. ورغم ذلك لم يكن الأمر سهلا، أمام الفنانة التشكيلية الصومالية “بهجة محمد” عندما قررت استخدام الريشة وممارسة الفن التشكيلي، الذي يحتكره الرجال في الصومال، لتكون بذلك أول امرأة تدخل هذا الفن على مستوى ...

أكمل القراءة »

هاتِ ذراعك يا فتاة (قصيدة)

صبراً فتاة تمهلي…. لا تقسي في الحكم عليا. انا لست من جنس الملائكة ولم اُبعث نبيا. في داخلي الشيطان عربد منذ عهد الجاهلية. وأعيش في عصر الضمائر والقلوب المعدنية. لا تغضبي إن خنتك ودعيك من دمع الوبيا. قلت الوفاء فهل بقى في كوننا أحداَ وفيا. كم انت يا حسنائي بلهاء وكم انت غبية. تتصورين الكون فيروزا واحلاماَ هنيه. وتطالبين بأن ...

أكمل القراءة »

أنا امرأة وحيدة

تعودت قبل أن أنام في كل ليله من ليالي الباردة أن أكتب بعض ما يستوقفني في نهاري؛ فأجد بين الأوراق الأنس والأنيس الذي أفتقده في حياتي فبعد وفاة أخي وشريكي في السكن والحياة، ومن قبل والداي وهجرة أبنائي وانشغال صديقاتي وقريباتي بحياتهن أصبحت هذه العادة تلازمني وتشاطرني ليلي و تقاسمني أحداث يومي، واقتل فيها شعوري الذي يراودني بأن حياتي أصبحت ...

أكمل القراءة »

مفترق الموت..!

كنت أدلف في الشّارع الممتدّ ما بين مسجد حَريد والتقاطع المسمّى بَار أُبح في مقديشو متثاقلا، وكانت شمش الظّهيرة ضربت خيامها عليّ، تلاحقني من حدب وصوب، وكنت أتضوّع جوعا، فحاولت أن أبحث لقمة عيش لسدّ موجة الجوع الذي كان يبتزّ بأحشاء معدّتي، فدخلت مطعما كان مكتظا بالزّبائن ظناّ بأنه مطعم يجهّز أطعمة ووجبات عاليّة الجودة، فكما كانت العادة السائدة في ...

أكمل القراءة »

رواية علي وعنبرة

علي وعَنبَرَة : تزوجا بعد ما أتما العقد العشرين من عمريهما، لقد مزج العشق بدمائهما وأعصابهما منذ نعومة أظفارهما ، لقد رزقهما الله غناء واسعا يشمل الصامت والناطق، والعقار والمتنقل. ولقد قيّض الله لهما من الأولاد عشرة بنين وخمس بنات، قد استقلّ كل واحد من الأولاد بحياته؛ فتزوّج وصارت له أسرة، وتموّل وأنجب كالعادة . وبقي كل من علي وعنبرة ...

أكمل القراءة »

هكذا مات صديقي!

فِتاح كان رفيق دربي، ترعرعنا معا في حيّ من أحياء مقديشو – عاصمة الخوف والرّعب آنذاك – كنّا نلعب ونلهو في أزقّة حيّنا المأهول عشوائيّا. صديقي فِتاح حفظ القرآن عن ظهر قلب. بدون أدنى فهم لمحتواه الدّقيق وأسراره الرّفيعة. لم يلتحق بالمداس الأهليّة التي تديرها المؤسسات الدينية المتصارعة على حطام الفكر الديني الضئيل ظاهرا وباطنا؛ لأنه كان ينتمي لعائلة تفترش الخضراء وتلتحف ...

أكمل القراءة »

ممنوعات

ما هو ذلك البلد .. ملكٌ مثل مِلك اليمين .. مِلك لكل مراهق سياسي .. لم يمارس العادة السرية في الصغر .. فأخذ الممارسة على نواصي الشوارع . وفوق أكياس الحنطة وأرغفة الشعب .. عَلمتْهم السنون .. توجيه فوهات المدافع .. على شتلات أحلام زهرة و عُمر .. علمتهم توجيه فوهات البنادق .. وإطلاق النار على صدور الفتية .. علمتهم ...

أكمل القراءة »

تنبيه الشباب على خطورة الاغتراب « قصيدة »

أبيات من بحر الكامل التام ضربا وعروضا ، وفيها نصيحة يقَدِّمَ ناظمُها أبشر إيدله لشبّان الصومال ، الذين يحدوهم الشوق إلى أوروبا وأمريكا ، ولا يذوقون النوم إلّا غِراراً مثلَ حَسْو الطير ؛ أملا في أن يعيشوا يوما ما في أحد البلدين ، والذين لم يتَّعظوا بإخوانهم الذين سبقوهم إلى الحُلم نفسه ، حين بدا لهم السراب يلوح في الأفق ...

أكمل القراءة »

ترنيمة قلم… اللوحة (1)

شربنا من كأس الحروب سنينا .. شربنا من نهر الخصام حتى سكرنا .. ومن شدة السكر كالدمى تمايلنا .. واخترنا أن نكون عبيدا لغيرنا .. تأصلت سكرة الجهل حتى اقتتلنا ..   حوّلنا أرضنا جحيما .. واتخذنا الشيطان إماما .. شربنا من شقائنا .. غدونا هائمين باحثين .. معتقلين في جدار الزمان .. محتجزين في وديان الخزيان .. مقيمين في غربة ...

أكمل القراءة »

الروايات التاريخية في كتب الأدب وأهمية نقدها [2]

من المعلوم أن كتب الأدب ترتبط ارتباطاً وثيقاً بوقائع الناس وأخبارهم وأيام العرب وأنسابهم، فهي غنية من هذه الزاوية بالروايات التاريخية التي تحكي حياة المسلمين منذ شروق فجر الإسلام وعلى مَرّ الأزمنة المتعاقبة، وتروي ذلك بأسلوب خلاب جَذّاب في منتهى الروعة والجمال. فيقصدها العالم وغير العالم، والمختص وغير المختص لحلاوة أسلوبها ولطف معانيها ، وجزالة ألفاظها ورونق كلماتها ومكوناتها . ...

أكمل القراءة »

خواطر عن مشاهدتي الأولى لمباراة كـرة القدم

لقد قدر الله لي بالأمس 9 أبريل 2015 أن أحضر وأشاهد مباشرة لأول مرة في حياتي مباراة كرة قدم على مستوى عال…. وتأملت الموقف والمنافسة وطبيعة المشاهدين والمشجعين وقكرتُ فيه قليلا وأنا جالس وخطر ببالي ما يلي: أن النجاح لا يكون إلا نتيجة التنظيم والتنسيق الدقيق بين أفراد الفريق الواحد، وأن أي خلل في التنسيق أو مخالفة أو تأخر عن ...

أكمل القراءة »

الروايات التاريخية في كتب الأدب وأهمية نقدها [1]

تمهيد : لا أحد من الباحثين في التاريخ العربي يشك بأنّ المصادر الأدبية لها أهميتها ورونقها الخاص عند الباحثين، لأنّ النصوص التاريخية الواردة فيها غزيرة ومهمة جداً وتتناول مختلف جوانب الحياة، ولكن من الأهمية بمكان أيضاً نقد هذه الروايات والنصوص الواردة في كتب الأدب قبل الاعتماد عليها، لاسيما عند ما تتناول هذه النصوص جوانب من حياة أصحاب رسول الله والقرون ...

أكمل القراءة »

الهادم الباني « قصيدة »

تمهيد : دعاني إلى نظم هذه القصيدة القصيرة أن أحد الفضلاء كتب على حسابه الخاص في الفيس بوك ما نصه : ( زواج أوله فسق وفجور وأغان ماذا ننتظر منه ؟ لذا تجد زيادة في نسبة الطلاق ومشاكل في أروقة المحاكم وانعدام السعادة .ابدؤوه بطاعة الله وانتظروا الخير كله وليس كل ما يلمع ذهبا ) فعلقتُ عليه – رضا بما ...

أكمل القراءة »

خواطر دعوية

العصا كانت معكم :  في أوائل التسعينات من القرن الماضي رافقت الشيخ محمد خير عمران حسن – من أشهر دعاة الصوماليين في السعودية – في زيارته إلى منزل الشيخ حسن الصائع ، مدير مركز الدعوة في الجامعة الإسلامية بالمدينة النبوية على ساكنها أفضل الصلاة وأزكى التسليم ، وكان بين الشيخين – رحمهما الله تعالى – زمالة ومعرفة طويلة ، وكل واحد ...

أكمل القراءة »

دمعة في محراب الحب

في مساء قرمزي شفاف رصعت السحب المجلجلة في الأفق ألوانا زاهية وقوس قزح جميل ممتزجة بصفاء الوجدان وجمالية الأشياء، كنت أرتشف قهوة المساء  ـ التي أصبحت طقوسا أمارسها ـ في مقهى شعبي يقع فوق تلة مرتفعة تطل علي المحيط الآسر ببهائه، الأجواء هادئة، والنفوس مالت إلى الأحاديث الجانبية الشيقة والإتكاء على كتف المحيط، والأمواج تداعب الرمال والزوارق المركونة في المرافئ ...

أكمل القراءة »

معرض الصومال ينال الإعجاب في احتفال يوم إفريقيا في الكويت

الكويت ( الشاهد)- عاشت الجاليات الأفريقية المقيمة في دولة الكويت ليلة أفريقية رائعة بكل ما تحمله الكلمة من معنى ؛ حيث نظمت البعثات الدبلوماسية الإفريقية الاحتفال السنوي باليوم الأفريقي في فندق الريجنسي مساء الأربعاء الماضي وبمشاركة ما يقارب ٢٨ دولة من القارة السمراء. وفي مناسبة الافتتاح قص شريط الاحتفال وكيل وزارة خارجية الكويت بالإنابة مدير الإدارة الاقتصادية عبد الله المنصور وسعادة عميد ...

أكمل القراءة »

الحلم الضائع (3)

وعندما رست سفينة العمر على شاطئ العقد الثالث من عمري كان الوطن منهارا تماما، والشعب تفرق إلى أيدي سبأ، وأدركت أن النسيج الاجتماعي مفكك والفسيفساء المتجانس تآكل وكاد أن ينتهي، والقبائل التي تشكل لوحة زيتية رائعة بل أروع من لوحة موناليزا متناحرة، وأن سرطان المقاطعات قد اجتاح في أوصال جغرافية الوطن، وعندما سبرت غور المجتمع عرفت على أشياء لم أكن ...

أكمل القراءة »

الحلم الضائع (2)

رجع إلى البيت مهموما وقد عقد العزم على الهجرة إلى ما وراء البحار، وحيث يعيش المرء مرتاحا ويجد عملا يحفظ له ماء وجهه، أو هكذا اعتقد وفي وطن ملتهب، وسمع من أترابه الذين رحلوا بعيدا إلى هناك وفي بلاد الضباب أنهم نسوا عن الغيوم السوداء والحزن الذي أرخى ظلاله الكريهة على الوطن، وقبل أن يصل إلى البيت وفي حين تتزاحم ...

أكمل القراءة »

انطلاق مسابقة فنية في مقديشو برعاية وزارة الإعلام

مقديشو (الشاهد)- انطقت فعاليات مسابقة فنية تنظمها وزارة الإعلام الصومالية ليلة البارحة في العاصمة الصومالية مقديشو. ويشارك في هذه المسابقة مطربون وشعراء، يعرضون فيها مواهبهم الفنية خلال هذه المسابقة. وتهدف هذه المسابقة -التي تعتبر الأولى من نوعها منذ أكثر من عشرين عاما- إلى تشجيع أصحاب المواهب الفنية في الصومال. وقال وزير الإعلام الصومالي مصطفى شيخ علي طحلو وهو يرتدي الزي ...

أكمل القراءة »

أديس أبابا… زهرة إثيوبيا الجديدة

تغفو أديس أبابا أو الزهرة الجديدة قلب إثيوبيا النابض، فوق أكمة تشرف على سهول يحيطها المروج الجداول، وتتربع بغنج ودلال وسط الجمال والخضرة الدائمة والأناقة الأصلية لشرق أفزيفيا والهضبة الحبشية، كطاووس فينيقي ينثر جماله الطافح على صفح الكون، ويرخي ظلال حسه الشاعري على الطبيعة النابضة بالحياة. وتشبه أديس أبابا منطقة ريفية خضراء تفوح عنها القهوة وعبق الزهور ورائحة الياسمين الزكية، ...

أكمل القراءة »

وضاح خنفر يكتب: خواطر إستراتيجية

 خواطر إستراتيجية :  يعبر الشرق بأممه الأربع: العرب والترك والكرد والإيرانيون أعمق تحول إستراتيجي منذ نهاية الحرب العالمية الأولى. انتقال إستراتيجي هائل نمر به ويجمع بين مرحلتين في تاريخنا: ملوك الطوائف وسايكس بيكو، الأولى من عمل أيدينا والثانية عمل الآخرين بنا. انتقال إستراتيجي العرب فيه هم الأضعف، وينبغي على كل العقلاء أن ينتبهوا فالشرق يتغير ونحن لا في العير ولا ...

أكمل القراءة »

ما بين قبَري وقبُرك.. ينتصب الحلم!

ثلاثة أعوام مضت على رحيلك، منذ أن تركتيني وحيداً أصارع الليل والأنواء والقدر. أشعر أحياناً بتثاقلها كأنها ألف عام مما نعد ونرصد، وعلى النقيض تماماً يباغتني إحساس آخر بتسارعها وهي تتخطف كشهاب ثاقب خرَّ من السماء! أكتب إليك في الساعة الثامنة وثماني دقائق.. وأنا أتدثر بأحزاني وآلامي وذاتي المحطمة. إنها ذات اللحظة التي شهدت رحيلك عن الدنيا.. عند ذاك غطست ...

أكمل القراءة »

الحلم الضائع [1] “قصة قصيرة”

اشتد البكاء وتصاعد الأنين الممزوج بالألم في البيت المجاور، وأرخى الحزن ظلامه وغيومه السوداء على الأسرة التي أصبح بيتهم كهفا يسكنه الأشباح بعدما قادت الأمواج فلذة كبدهم بعيدا في غياهيب المحيطات، واغتال الموت أملهم في وسط البحار.  يقطر القلب دما قانيا مع الدموع المنهمرة التي تزداد مع مسيرة الزمن بهستيريا غريبة ودراماتيكية عجيبة، اجتمع الناس حول البيت يتساءلون سبب البكاء ...

أكمل القراءة »

رحيل حامل لواء النهضة التعليمة للصومال معالي شريف صالح محمد علي رحمه الله

إن العين لتدمع، وإن لقلب ليحزن لفراقك يا صقر العلم والثقافة والمعرفة: انتقل إلى الرفيق الأعلى اليوم – الجمعة – 20 جماد الأولى 1435هـ الموافق 21 مارس 2014م معالي شريف صالح محمد على عن عمر يناهز 78 بعد معاناة من المرض. واشتهر المرحوم في أكثر من موقع ومنبر للعلم والمعرفة لبلادنا الصومال، بل ويُعدّ من رواد الثقافة والنهضة العلمية في ...

أكمل القراءة »

عاجل: وفاة المطرب الصومالي الشهير محمد سليمان تباع

مقديشو (الشاهد)- توفي المطرب الصومالي الشهير محمد سليمان تباع صباح اليوم الثلاثاء في مستشفى بألمانيا جراء صراع مع مرض في الرئة. وأكد مصطفى محمد سليمان أحد أبناء المطرب خبر وفاة أبيه للصحفيين. وقال مصطفى إن أباه المطرب محمد سليمان تباع خضع لعمليتين جراحيتين خلال تواجده في المستشفى. ويعد محمد سليمان تباع من أشهر المطربين الصوماليين، ويلقب بـ “ملك الصوت” باعتباره ...

أكمل القراءة »

المَقَامة السودانيَّة

لما سارت قوافلُ الركبان، إلى أرض السودان، يتوافدون إليها زرافات ووحدانا، وأصبحنا بنعمة الله إخوانا، سمعت أن معاقرة الوطن، تعقر همَّة الفَطن، ثم تأهَّبت لرحلة مجراها فوق السحاب، مع رفقاء من الطلاب، وآخرين من الركاب. وفي ليل أرْخَى سُدول ظلامه، سرينا بمسلك من غمامه، من بين سُحُب بيض ركام، على متن دابة تطير كالحمام، تعلو مرة وتسفل تارة في ممرات ...

أكمل القراءة »

الرحيل نحو المجهول (2-4)

القصة المؤلمة والحكاية الرهيبة كانت تجعل للكهل قبولا من جانبي، ولأول مرة أجد أنسا يعتريني، وإنسانا أثق به ولو لدقائق عابرة، وعلى متن القطار القادم من بعيد، وفي أدغال أفريقيا المخيفة وأحراشها البعيدة نحو المجهول كنورس تائه فوق جبال الألب في فصل الصيف أو كدبٍّ روسي أثرته التغيرات المناخية والحياتية وإذابة الجليد الذي ضرب وبقوة في الجبال الجليدية المنتشرة فوق ...

أكمل القراءة »

الرحيل نحو المجهول (1-4)

استيقظت مبكرا في صباح يوم غائم شتائي وبعد نوم غير هانئ، بل كانت نومتي مشوبة بلحظات تراجيدية أليمة قربت المسافة بين الحلم والواقع، وكافحت في عزها كائنات غريبة وأشباح مخيفة ذات ملامح متشابهة وسحنات مشوّهة متقاربة. ناشفة الحلقوم غليظة الشفاه جاحظة العينين تتستر بالضباب وتختفي وراء سديم الأحلام كأنهم كائنات كربونية من المريخ أو من الجن الأزرق. كانت ليلة تنقلتُ ...

أكمل القراءة »

برخد عبدي الصومالي نجم هوليودي مرشح لجائزة الاوسكار

تستحق حياة الممثل الصومالي برخد عبدي أن تكون قصة هوليودية بامتياز، فهذا الشاب الصومالي الأصل كان مجرد سائق تاكسي في مينيابوليس الأميركية قبل أن يطرق أبواب الفن السابع بقوة أمام الممثل الكبير توم هانكس في “كابتن فيليبس” ليترشح لنيل أهم جائزة سينمائية عالمية، وهي الأوسكار. وكان عبدي قبل ثلاث سنوات بعيدا عن عالم النجوم والسينما، ولكن مشاركته في عملية “كاستينغ” ...

أكمل القراءة »

من وحي الخيال(1)

في مساء هادئ لبست الأرض أبهى حللها ورمت السماء اللون الغامق عن صفحتها وكبّت دموعها الذهبية على حبات الرمل الحريرية وبلل رذاذ المطر أكاليل الورود في جنبات الطريق وواجهات المباني الأنيقة، خرجت من بيتي الواقع جنوب محطة الكهرباء على بعد ساعة ونصف من قلب المدينة، وساعتين من المطار، مسافرا إلى خارج الوطن، وتحديدا إلى ألمانيا درّة أروبا ومصنع الغرب وأرض ...

أكمل القراءة »

المنشد الصومالي عبد الرشيد محيي الدين يصدر أنشودة بعنوان “نفديك يا صومال”

مقديشو (الشاهد)- أصدر المنشد والملحن الصومالي عبد الرشيد محيي الدين في اليمن أنشودة جديدة بعنوان “نفديك يا صومال” لإظهار تضامنه مع ضحايا الحرب الأهلية في الصومال وتشجيعه الجيش الصومالي الذي يخوض حربا مع مسلحي حركة الشباب في مناطق بجنوب الصومال. وقال المنشد في تغريدة نشرها في صفحته على الفيسبوك: “تضامنا مع ضحايا الحرب الأهلية بالصومال وضحايا التفجيرات الإرهابية التي قتلت ...

أكمل القراءة »

خواطر وأفكار (7)

كتب (هموم الداعية),( الحق المر), (مع الله), (خلق المسلم), (جدد حياتك), (فقه السيرة) ثم قال : بعد أربعين عاما من العمل في الدعوة الإسلامية تبين لي أن أخطر ما يواجه العالم الإسلامي هو التدين الفاسد !! الشيخ محمد الغزالي _____________ القطار الذي ساهم الرئيس الصومالي في افتتاحه لم يكن مجرد قطار بقدر ما كان رسالة من الحكومة التركية أنها تحاول ...

أكمل القراءة »

أكره تلك المرأة! (قصة قصيرة)

تقول: في الحارة الشعبية التي نقيم بها من أحياء برزة الدمشقية، في منطقة مكتظة بالبيوت و الأبنية العشوائية، كنت وشقيقتي داخل بيتنا -إحدى شققها البائسة- لوحدنا نتذمر من ضجيج الجيران و صخب مئات الأطفال في الخارج، بينما كنا نتابع إحدى البرامج على التلفاز، قبيل آذان المغرب بقليل حسب التوقيت الصيفي لمدينة دمشق. ففي ذلك الحين، عادت أمي إلى البيت عابسة ...

أكمل القراءة »

خواطر وأفكار(6)

صدق أو لا تصدق، ابحث أو لا تبحث ، قل أو لا تقل، فإن الصومال أصبحت أسيرة لمخابرات العالم، فكل زاوية من زوايا الوطن فيها عميل، أو جاسوس أجنبي يضع الأرض آخر حواجز وقيود الاحتلال، وقد فرغوا من بناء السجون التي سوف تحبس لمن يعارض أو يرفض على أجنداتهم   !! الصومال خارج سيطرة القبائل ……………………………………………………………………………………………… لمَّا وصل مطار طهران الدولي ...

أكمل القراءة »

الملتقى الشهري لمركز الشاهد يناقش تداعيات هجوم نيروبي على منطقة شرق أفريقيا

مقديشو (الشاهد)- عقد مركز الشاهد للبحوث والدراسات الإعلامية برنامج الملتقى الشهري يوم الإثنين الماضي 30/09/2013 في قاعة مقره الجديد بالعاصمة مقديشو. وافتُتح برنامج ملتقى شهر سبتمبر بآيات من الذكر الحكيم، تلتها كلمة ترحيبية ألقاها مدير مكتب المركز في الصومال الأستاذ مسعود محمد وهليه، والذي رحب خلالها المشاركين ببرنامج الملتقى وبمقر مركز الشاهد الجديد في حي هدن. وكان ضيف البرنامج الخبير ...

أكمل القراءة »

خواطر وأفكار (5)

في الحرب العالمية الثانية كان هتلر يبحث عن الخرائط ، حتى يوسع الحرب ويهاجم الدول الأخرى، فكان يقول لسكرتيره ضع دولة فلان في الدائرة، ودولة فلان في القائمة، حتى أخطأ ووضع ألمانيا في الدائرة، ونحن وضعنا الصومال في داخل دائرة الحرب عمدا لا سهو  !       كم فينا من هتلر أو إرهابي أو عميل ؟                          …………………………………………………………………. النحل تأخد الرحيق من ...

أكمل القراءة »

فارس الصحراء!

أن يكون القتل وسفك الدماء مصدرا للبطولة وحوزا للشرف والكرامة، ولكن أن تكون الأمُّ هي من تفعل ذلك أحيانا بفلذات أكبادها، أليس داهيةً دهياء !! ..وشيئا يحير العقول والألباب؟! لِــ “تخلّف العرب” فنون وأشكال، ما أكثر القصص والحالات التي يُندي لها الجبين تحدُث مِن حولنا هنا وهناك، ونمرّ عليها مرور الكرام دون أن نعيرها كثير اهتمام . قتل الشرف!! هو ...

أكمل القراءة »

خواطر وأفكار(4)

مهندس إثيوبي كتب لوحة إعلامية أمام شركته الصغيرة “إذا لم تكن صوماليا من فضلك، لا تلق الأشياء المستعملة على الطريق العام” !!                                                                            حتى إنه لم يحترم الرئيس ____________________________ مهما حاول الغرب طمس معالم ألمانيا ودورها في الحربين العالميتين فلن تقبل الأجيال الحالية، وسوف يجدون قدوتهم في شخصية اودلف هتلر؛ لأنه لم يكن يعرف التردد أو القبول بالإهانة !!! قادة ...

أكمل القراءة »

المطربة الصومالية الشهيرة هبة محمد (نورة) تعود إلى مقديشو بعد 22 عاما

مقديشو (الشاهد)- عادت المطربة الصومالية الشهيرة هبة محمد هدون المعروف بـ (نورة) اليوم الثلاثاء إلى العاصمة الصومالية مقديشو بعد 22 عاما قضت حياتها في المهجر. كان في استقبال المطربة الشهيرة -لدى وصولها إلى مقديشو- نواب في البرلمان الصومالي ومسؤولون في محافظة بنادر وفنانون صوماليون وجماهير من محبيها. أعربت المطربة في تصريح أدلت به للصحفيين في مطار آدم عدي الدولي بالعاصمة ...

أكمل القراءة »

خواطر وأفكار(3)

إن تحرير العقول أهم من تحرير الأوطان، ولن يكون العقل حرا حتى يكون المنهج والمعلم للوطن، ويكون الجندي والشرطي تحت تصرفه تدريبا وتأهيلا وتسليحا ومصروفا  !!                                                               تغيير الخرائط القديمة  _____________________________________________________  كان الأخوان يريدون حسم المعركة بالصندوق، وعبر الأصوات، ووسائل الأغلبية، والحشد السلمي، لكن المعركة لم تكن معركة حول السلطة والقيادة، بقدر ما كانت معركة في المبادئ بين الحق والباطل، ...

أكمل القراءة »

خواطر وافكار(2)

 الرئيس الذي يجلس على المائدة التي وضع عليها أصناف الطعام، وأنواع الشراب، ويضحك مع الجالسين في القصر، ولم يعط ضميره وإيمانه أن لا يأكل أو ينتاول طعاما وشرابا لم يقدر أو يتمكن قطاع من شعبه الشراء ومن هو تحت مسئوليته لا يستحق شرف المنصب وقيادة الوطن!!! دعوة إلى المحاسبة …………………………………………………………………………………………………………… إن بعض الدول في العالم تفكر في توفير الغداء والملبس ...

أكمل القراءة »

محطة الباص(قصة قصيرة)

في محطة الباص وفي وسط الزحام توقفنا سويا وبصدفة محضة نظرت إليها باختلاس، وتعجبت لها بعفوية غير مقصودة، اجتاحتني موجة من الإعجاب الواضح، وهاجمتني ثرثرة قاتلة تهز الجبال الراسيات، وأصبحتُ فريسة سهلة للحب من أول النظرة-وهذا أسوأ أنواع الحب لمن لا يعرف- كأني من شعراء الرومانسيين القدامى أمثال ويليام بلايك وبايرون وروك هودسون أو من أثرياء موناكو وملوك الأندلس أو من ...

أكمل القراءة »

خواطر وأفكار(1)

 افتخر بأنني صومالي، وأشعر قيمة الوطن، وشخصياته الأسطورية، وفنه العريق، واكتشف قيمتنا عندما أسمع صوت الفنانة الراحلة حليمة خليف مجول وأمثالها، ولن نسمح للأمم والشعوب الأخرى أن تكون الصومال غائبة عن الخريطة !! علي الإنسان أن يتحرك ليدرك تحسين المستقبل، وأن يكسرعلى قيود الماضي وعثراث الأمس، فالمستقبل كفيل على تبديل وتحويل الفشل إلى نجاح والهزيمة إلى نصر، والخطأ إلى صواب ...

أكمل القراءة »

خواطر متنوعة !!

لو كنت أسمي دولة بغير اسمها مجازا، لغيرت اسم جنوب إفريقيا إلى جمهورية عبيد أفريقيا، جزاءا علي رميهم بالحجارة على من ساهم يوما في تحريرهم!!!! “عفوا لأحرار الصومال”  اللهم اهلك الظالمين بالظالمين( إسرائيل _ايران) واخرج الشعب السوري من بينهم سالمين منتصرين!!!                                                                                       “جمعة الدعاء”  الأسلحة النووية الإيرانية تحولت إلى أسلحة شيعية طائفية كما تحول حزب الله من مقاومة مشروعة ...

أكمل القراءة »

سجن العفاريت (قصة قصيرة)

 حبس في أحد السجون ثلاثة عفاريت ومسكين واحد، وكلما ألقي عليهم رغيفا لإطعامهم تقطعت الرغيف في كفة العفاريت، في جوع شديد، وألم متقطع حبس المسكين أنفاسه من حين لآخر، كان يخفف آلآمه بأحاديثهم العابرة، وتمنياتهم، وما يصل إليهم من أخبار، يأنس منهم على الزواحف، ولسعات البعوضة، والحشرات الضارة التي كانت تملأ المكان. في بعض الأحيان كان أكبر العفاريت يرمي إليه ...

أكمل القراءة »

حنين وشجن في آخر الليل(2)

…لم تكن ليلتي عادية بل كانت ليلة حالمة على ضفاف النيل وإنسيابه العجيب، وكنت أسكب الشوق على مرافئ الحنين ومراسي الشوق كنورس تاه في حفاف الغربة، وكانت ليلة اجتمع فيها صفو الذهني مع شهية القراءة، وفي خضم تبحري على أمواج القارة الجميلة قادتني الصدفة وحدها ولو بالعالم الافتراضي ودون المقاهي والمسارح والأمكنة العامة والصالونات الثقافية إلى مقابلة مع شاب طموح ...

أكمل القراءة »

قصة قصيرة

كنت في شاطئ ليدو (liido) الرائع في كسمايو مسترخيا عند زورقي المركون قرب الصخور الصماء على يمين أشجار النخيل الباسقات، وكنت مستمتعا بزرقة الماء ومتأملا بجمالية المكان وشاعرية الموقف وبُعد الأفق الذي يتداخل بالتأني مع زرقة الماء عند منتهي البصر، كنت في مزاج عالي، وفي مشارف لحظة نادرة من الصفاء العميق إذ أطّلّت عليّ نجمة تدثرت بالجمال وتخمّرت بالبهجة! تحركتْ ...

أكمل القراءة »

حنين وشجن في آخر الليل (1)

في ليلة غاب عنها القمر ومليئة بأغان مشحونة بذات الروح من الوجع والألم حط بي الرحال إلى مجاهيل الحياة وهرول بي قطار العمر إلى عالم جميل حيث الأحلام كبيرة والأماني عالية وشدو الألحان ذات الإيحاءات الرومانسية تصدح من بعيد لتثير حصان المشاعر الجامحة ولتبعد السبات عن مقلتي المجهدتين طيلة ساعات الليل وصدر الصباح الأول لأسامر الأطلال والكتب والشخوص، ولكن لم ...

أكمل القراءة »

خواطر سياسية

الدبلوماسية: هي أن تكون كالماء، تتلون في كل قالب ووعاء أنت فيه، حتى تخدع غيرك!                                                                                   مع المصلحة للدراسة طاولة يكتب عليها الطالب، حتي يكون كل ما يكتب عليها قيد الدراسة والبحث، وبعد الدرسة، تكون الطاولة اكبر وأوسع، حتى تدرس عليها آمال امة بأكملها !!                                                                       مصير فوق الطاولة   بعد ستين عاما من الاستقلال والحرية، لم تزل الدول الأفريقية ...

أكمل القراءة »

دماء تعشق سورية

الجامع العمري    حنانيك يا حطين أشتاقك ترجعي عددت الليالي لعقدَي زمانٍ مُعسرٍ حقّ يضيعُ، فتدمعي وللملتقى نمضي، حنانيكِ ، روّعي في الشآم بشارٌ طغى وبلادنا كعكازة مهزوزةٍ فاسترجعي نفيراً فنون الكرّ والفرّ وأسرعي إلى بلدٍ يُهدمْ كتبتكِ فاسمعي ولائك للمسجدْ وأنت تموضُعي ألردّة والإنقضاض حكم الخطيئة مستمرٌّ ، وحالنا كالأمّة الثكلى ، تُسوّي وضعها بعض الرّعية غفوات ليلٌ يقلّبها ...

أكمل القراءة »

أمكنة تستبشر بالنصر

حماة حماة مطوّقةٌ كالرمادي يرصّعها الرصاص وقالوا : حاربِ الشّبهات واثبتْ فعهدكَ وعْدكَ , جاء الخلاص مزلزلَةٌ حماة وتنتظر القصاص مزلزِلة حماة وراية نصركَ ضد الأعادي أللاذقية ويلوح فجر اللاذقية فينا وتموج أسوار الحدود يا طالبي نيل الشهادة , إثبتوا يا أخوتي يا أخوة القسم الذي نصراً يرومُ يجيء من الله لاذقايا كل الرمال سترتوي ألق النشيد وتعود ألوان الورود ...

أكمل القراءة »

دماؤنا جرت هناك

حلب وطني قصفٌ وطني ملجأْ وطنٌ.. يعتزّ دمي , إني أتلاطم موجاً في مرفأ ويئنّ سجينٌ ببلادي ويئنّ نقيلٌ , يتقيّأ حنيناً يتلألأ رضيعٌ هو الأكفأ إقرأْ في أمسيةٍ جلست في الرّيح صغيراً يأتي , يتجرّأ في زمانٍ يعبرُ للأسوأ يا دمي أكتبْ أشعاراً , تزهو بالمنشأ وابدأ كمنْ لصلاةٍ يتوضّأ في أرض حلبْ سلمت يمناك هناك الفجر مُتنبّأ دمشق ...

أكمل القراءة »

هل الأبجدية اللاتينية أفضل لكتابة اللغة الصومالية من الأبجدية العربية؟

1- المقدمة مع أن اللغة أصلاً هي مجردة أداة للتواصل والتعبير إلا أنها تُعطى صفات أخرى خارجة عن نظمها التركيبية. وتختلف مدلولات هذه الصفات إيجاباً وسلباً كما تختلف حدة الإيجابية والسلبية حسب الظروف التي تمر بها الأمة أو الأمم الناطقة بها. فتوصف بعض اللغات بأنها أقوى على التعبير أو أجمل في التعبير أو أكثر خشونة أو غنية أو فقيرة أو ...

أكمل القراءة »

الفن الصومالي بين الماضي والحاضر3/3

لقد أصبح لافتا للنظر وخاصة في الآونة الأخيرة كثرة الأسماء التي تدعي وصلها بالفن، وتسعي جاهدة لاكتساب رضى الجمهور، والعجيب أنهم ليسوا أهل إبداع؛ بل يمكن أن نصف أنهم مجرد علبات صوتية ليس لها وقع فعال ومؤثر؛ بل تلهي الجمهور برقصات غريبة على أنغام موسيقي مستوحاة من التراث الأجنبي العابر للقارات بقوة اللسان أو بسطوة السنان، وحملت إلينا العولمة ورعتها ...

أكمل القراءة »

هي والربيع وموطني

سكبَ الربيعُ بمقلتيكِ ربيعا وغفا على ليلِ الرموشِ مطيعا وأحلّ في الشفتينِ سحرَ وروده وأتاكِ يلهجُ بالجمالِ وديعا فغدا كطفلٍ يستلذّ بأمّهِ يأبى الفطامَ فما يزال رضيعا لله درّكَ يا ربيعُ بحلوةٍ جعلتكَ ترفلٌ بالحيّاة –ربيعا منَحتكَ نبضا فاستحلتَ بنبضها قلبا يذوبُ صبابةً وخشوعا كالعاشقِ الولهانِ صرتَ متيّما بالحبّ تُخلص للأنامِ صنيعا فترى الجميعَ أحبةً بعيونها والناسَ حولَك هائمينَ جميعا ...

أكمل القراءة »

الفن الصومالي بين الماضي والحاضر{1}

لم يدر بخلدى أن قدر الله سيرمي بي يوما بالكتابة عن الفن الصومالي لعدم ولعي الشديد به، ولبعدي النسبي عن الحقل الفني وردهاته المتعددة وأقسامه الكثيرة، ولكن لم أستطع أن أصمت حيال هذه الفوضي والتخبط والمعاناة التي يواجهها فننا الأصيل، وتعرضه لخطر الإبادة على أيدي أبنائه، وعلى أيدي غيرهم، ولم أستطع إكبات مداد قلمي عندما رأيت الفن الجميل الذي كان ...

أكمل القراءة »

شحب الزمان وأظلمت عيناه

لم يلتئم جرحي الذي في عيني حتى أصابوني في الأخرى، ورغم كثرة الفساق والمجان في الورى لكنا نرى الجهل لا يقتات إلا بالعلم، والسفه لا يرضى إلا بموت الحلم، فيا لله من فاجعة ألمت بالأمة الإسلامية عامة وبالصومالية خاصة … وإن كان الرثاء لا يزيل الألم ولا يعيد الفائت لكنه يساعد في السلوان والنسيان، وهذه قصيدة أرثي بها شيخي وعمي” ...

أكمل القراءة »

أنا والفردوس المفقود

قبل يومين عثرت علي جزء من قصيدة أعشقاها كثيرا، وتعود قصتي معها في نهاية تسعينيات القرن الماضي عندما كنت طالبا في المرحلة الجامعية،حين سمعتها في اول وهلة من أحد اساتذتي وهو يتغني بأبيات أسرني وشد انتباهي ونال إعجابي منها هذا البيت بالذات: فلا اللسان لسان العرب نعرفه*** ولا الزمان كما كنا وما كانا وبعدها بدأت البحث عنها في بطون الكتب ...

أكمل القراءة »

قصيدة في التطور التكنولوجي

حقق العالم تطورا كبيرا في مجال التكنولوجيا، ما جعل التواصل بين المجتمعات سهلا، بأقل كلفة وأقل جهد، ويمكن لأي شخص يستخدم شبكة الشبكات (الإنترنت) إيصال رسالته إلى أنحاء العالم في لحظة أو أقل منها إن صح التعبير باستخدام أحد مواقع التواصل الاجتماعي مثل الفيسبوك، والذي لعب دورا كبيرا في التطورات الأخيرة في العالم، ولا سيما في الثورات التي هزت بعض ...

أكمل القراءة »

وفاة أديب صومالي كبير في النرويج

أوسلو (الشاهد)- توفي الأديب الصومالي الكبير محمد حاشي طمَع “جَارِيي” أمس الإثنين في النزويج. وتقول الأنباء إن وفاة الأديب  طمَع “جَارِيي” جاءت إثر صراع مع مرض في الآونة الأخيرة، حيث كان يتلقى علاجا في مستشفى بالنرويج. ويعتبر  طمَع “جَارِيي” من أشهر الأدباء الصوماليين، ويعرف الأديب بدوره الكبير في سلسلة الأدبيات المشهورة بالسينية والدالية. وكان الأديب -رحمه الله- يعيش في الفترات الأخيرة في ...

أكمل القراءة »

عالمنا منقطع النظير …

نلقي نظره عامه للحياة .. كل شي علي ما يرام … الشوارع هادئة والمدارس مزدحمة .. أطفالنا يلعبون و أزواجنا يعملون وأجدادنا نائمون انتهاء زمن قطاع الطرق والحروب والعبيد ! .. أليس كذالك لو كنت مؤمن بكل ما ذكر أعلاه فاسمح لي ان اشوه إيمانك قليلا وتعال معي نلقي نظرة أخرى لذالك المديون في أمريكا ولهذا المكفول في جزيرة العرب ...

أكمل القراءة »

قصيدة شَبِيلِّي

[sws_blue_box box_size=”630″] بين عامي 1976 – 1977 عملت مدرسا في معهد المعلمين بمقديشو ضمن البعثة التدريسية العراقية، وكتبت في تلك الفترة العديد من القصائد ذات الجو الصومالي الأفريقي ، ضمتها مجموعتي الشعرية (وردة للسفر) التي أصدرتها وزارة الثقافة والإعلام في العراق عام 1981 وبعد أن نشرتْ لي شبكة الشاهد مقالي الاستذكاري (من محطات السفر: مقديشو درة القرن الأفريقي) نقلا عن ...

أكمل القراءة »

المطربة ساده علي ورسمه في حديث إذاعي: إن الأوضاع في الصومال ستتحسن بعد انضمام مطربين وشخصيات وطنية بارزة إلى البرلمان الجديد

مقديشو (الشاهد)- تحدثت المطربة الصومالية الشهيرة ساده علي ورسمه -التي أصبحت عضوا في البرلمان الصومالي الجديد- عن طبيعة الفن الصومالي واصفة إياه بأنه جزء من السياسة، وذلك في حديث لها مع إذاعة بَركُلن الإقليمية. وأضافت المطربة إلى ذلك أن غياب الفنانين من المؤسسات الحكومية كان جزء من المشاكل القائمة في البلاد، وأعربت المطربة في صدد حديثها عن تفاؤلها بأن الأوضاع ...

أكمل القراءة »

هيئة C.R.D الصومالية تقدم أدوات موسيقية لفرقة هرسيد الغنائية في مقديشو

مقديشو (الشاهد)- قدمت هيئة الاستشارات والبحوث الصومالية المعروفة اختصار بـ C.R.D اليوم السبت أدوات موسيقية لفرقة هرسيد الغنائية التابعة للقوات المسلحة الصومالية. وعقدت مناسبة لتسليم الأدوات الموسيقية إلى فرقة هرسيد الغنائية بحضور فنانين وضابط عسكريين صباح اليوم في مقر القوات المسلحة المعروف بـ فيلا بيدوا  في مقديشو. وقال رئيس هيئة C.R.D جبريل إبراهيم عبد الله إنهم يبذلون قصارى جهدهم للمساهمة ...

أكمل القراءة »

وفاة أديب صومالي شهير في نيروبي

نيروبي (الشاهد) توفي الأديب الصومالي الشهير محمود جوح قربوش منتصف ليلة البارحة في مستشفى بالعاصمة الكينية نيروبي. وتفيد الأنباء أن الأديب الصومالي نقل مؤخرا إلى مستشفى في نيروبي جراء تعرضه لوعكة صحية مفاجئة. وتضيف الأنباء إلى ذلك أن الأطباء أكدوا أن الأديب مصاب بمرض السكر بناء على فحوصاتهم الطبية. ويعتبر الأديب قربوش بأنه كان من أبرز الناشطين في الفن الصومالي ...

أكمل القراءة »

مطربة صومالية تتعرض لهجوم بسلاح أبيض في العاصمة الكينية نيروبي

نيروبي (الشاهد)- تعرضت المطربة الصومالية نعمة درين لهجوم خلال مشاركتها في عرض فني في العاصمة الكينية نيروبي ليلة الجمعة الماضية. وتقول الأنباء إن شبانا مسلحين بالسكاكين والعصى شنوا هجوما على المطربة حال ظهورها في أحد مسارح مدينة نيروبي لعرض إحدى أغانيها للجمهور. وذكرت مصادر مطلعة أن المطربة أصيبت بجروح حيث تم نقلها إلى مستشفى في نيروبي لتلقي العلاج. ولم يتضح ...

أكمل القراءة »

فنانون في المهجر يقيمون أنشطة فنية لجمع تبراعات لإعادة بناء المسرح الوطني الصومالي

  مقديشو (الشاهد)- أكد مدير المسرح القومي في مقديشو الأديب عبده طوح أن فنانين صوماليين في المهجر بدأوا بجمع تبرعات في مسعى لإعادة بناء المسرح القومي في مقديشو. وقال عبده طوح في تصريح أدلى به لبعض وسائل الإعلام المحلية في مقديشو إن فنانين صوماليين يقيمون مهراجانات في عواضم مختلفة في أوروبا بهدف جمع تبرعات لإعادة بناء المسرح القومي في مقديشو. ...

أكمل القراءة »

مقديشو تستضيف أول مهرجان فني علني احتفالا بمناسبة عيد الفطر المبارك

مقديشو (الشاهد)- استضافت العاصمة الصومالية مقديشو مساء أمس الأحد أول مهرجان فني بمشاركة فنانين صوماليين احتفالا بمناسبة أول أيام عيد الفطر. وأقيم المهرجان الفني الذي يعتبر بأنه الأول من نوعه منذ فترة من الزمن في مطعم مطل على شاطئ ليدو في العاصمة مقديشو تحت إشراف وتنظيم صحفيين صوماليين وبرعاية منظمة شبابية صومالية. وعرض فنانون صوماليون أثناء المهرجان أغاني متنوعة إحياء ...

أكمل القراءة »

الحكومة الصومالية توفر علاجا صحيا للفنان الصومالي عبده تهليل في الإمارات

مقديشو (الشاهد)- نقلت الحكومة الصومالية الفنان الصومالي الشهير عبده تهليل ورسمه إلى الإمارات العربية بعد صراعه مع مرض خلال السنوات الماضية. وجاء نقل الفنان الصومالي عبده تهليل ورسمه إلى الإمارات العربية لتلقي العلاج ضمن عناصر من القوات الصومالية الذين أصيبوا بجروح في معارك مع حركة الشباب. ويعتبر عبده تهليل ورسمه من أشهر الفنانين الصوماليين الذين لم يغادروا البلاد في فترة ...

أكمل القراءة »

الروابط الثقافية بين الصومال والسودان

كما تحدثنا – سابقا – فإن الثقافة الصومالية والسودانية قريبتان جدا من بعضهما لأنهما تستمدان من الثقافة الإسلامية، فلا غرو في ذلك. ويعرف الثقافة في تعريفها الشامل بأنها “تنظيم جماع له السمات المميِزة للأمة من مادية، وروحية وفكرية وفنية ووجدانية، وتشتمل على مجموعة المعارف والقيم والإلتزامات الأخلاقية المستقرة فيها، وطرائق التفكير والإبداع الجمالي والفني والمعرفي والتقني، وسبل السلوك والتصرف والتعبير، ...

أكمل القراءة »

اغتيال كوميدي صومالي شهير في مقديشو

مقديشو (الشاهد)- اغتال مسلحون بالمسدسات الليلة البارحة عبده جيلاني ملاق المعروف بـ (مرشاله) وهو ممثل كوميدي صومالي شهير. وأكد شهود عيان لشبكة الشاهد الإخبارية أن مسلحين بالمسدسات أطلقوا عليه النار أمام منزله في ناحية وابري بالعاصمة مقديشو فأردوه قتيلا ثم لاذوا بالفرار. ولم يعرف حتى الآن بالتحديد الجهة المسؤولة عن عملية الاغتيال إلا أنه أثار قلقا كبيرا في أوساط المدنيين ...

أكمل القراءة »

أهل الصومال وكتابة اللغة العربية حديث ذو شقين [٧] (الحلقة الأخيرة)

جهود أهل الصومال في إثراء اللغة العربية وعلومها وعلى الرغم من أن اللغة العربية في الصومال لم ترق إلى المستوى التي وصلت إليه في الأقطار العربية الأخرى إلا أن الدراسات العربية التي كانت تعقد في المساجد والمراكز العلمية لا تقل أهمية عن مثيلاتها في المنطقة العربية، لأن المصادر والكتب اللغوية المستعملة في الصومال لم تكن تختلف عن الكتب والمذاكرة التي ...

أكمل القراءة »

وفاة صحفي صومالي وإصابة فنانة شهيرة في حادث مروري في بونتلاند

جروي (الشاهد)- توفي صحفي صومالي كما أصيبت الفنانة الصومالية الشهيرة ساده علي ورسمه في حادث مروري وقع أمس الجمعة في بونتلاند. وجاء الحادث إثر اصطدام سيارتها بسيارة شاحنة على بعد 60 كم من مدينة جروي عاصمة إدارة بونتلاند ما أسفر عن وفاة صحفي صومالي وإصابة الفنانة ساده علي ورسمه. ونقلت الفنانة بعد إصابتها إلى المستشفى المركزي في مدينة جروي لتلقي ...

أكمل القراءة »