مقالات وكتابات

دردشة فكرية مع صديق!

قال لي صديقي: أراك تحب الثرثرة وتكثر الكلام في مجالات تهم المجتمع والدعوة ، لماذا لا تعبر رأيك عبر الأطر الرسمية والقنوات الصحيحة ؟. قلت له: لم أفهم مرادك. .. ماذا تقصد.؟. قال: لماذا لا تنتظم في صفوف الحركات الدعوية الموجودة في الساحة؟ . قلت: لست من مناصري الفوضوية ومحاربـي الحركات، أحب التنظيم والإدارة واحترام التخصصات وتقدير الكفاءات، فماذا وراء ...

أكمل القراءة »

لغتنا والقرآن الكريم (1)

This is post 1 of 2 in the series “لغتنا والقرءان الكريم”  كلمة لابد منها: مما لا شك فيه أن عدواناً خطيراً وفادحاً قد وقع علينا،…أيضا في هذا المجال اللغوي وهو استمرار للعدوان الاستعماري البغيض الذي استهدف الأمة بتمزيقها إلى شراذم وأجزاء لا يراد لها أن تجتمع أوتتوحد كلمتها أو تنتقل إلى طفرات الأمن والاستقرار والازدهار فكياننا يتضعضع والشقة الحادة ...

أكمل القراءة »

تجربة في تويتر

(مختارات الشاهد)- كانت أول تغريدة لي في فضاء “تويتر” بتاريخ (28 سبتمبر ٢٠٠٩م)، وحظيت بست إعادات! منذ ذلك الزمن وأنا دائم التواصل مع هذا البرنامج المؤثر العادل المحايد، المستوعب لكافة الأطياف والمشارب والمقاصد، ولا يكاد يمر يوم إلا ولي عليه إطلالات في أويقات متفاوتة، ومنه أستقي الأخبار، وأرصد المستجدات، وأرقب التحوّلات ساعة ساعة. حتى إني استغنيت عن معظم وسائل الاتصال، ...

أكمل القراءة »

دمعة في محراب الحب

في مساء قرمزي شفاف رصعت السحب المجلجلة في الأفق ألوانا زاهية وقوس قزح جميل ممتزجة بصفاء الوجدان وجمالية الأشياء، كنت أرتشف قهوة المساء  ـ التي أصبحت طقوسا أمارسها ـ في مقهى شعبي يقع فوق تلة مرتفعة تطل علي المحيط الآسر ببهائه، الأجواء هادئة، والنفوس مالت إلى الأحاديث الجانبية الشيقة والإتكاء على كتف المحيط، والأمواج تداعب الرمال والزوارق المركونة في المرافئ ...

أكمل القراءة »

الإسلام الصحيح وسط بين رذيلتين

قيل قديما “الفضيلة وسط بين رذيلتين” وبما أن الإسلام الصحيح يمثل جوهر كل الفضائل؛ فهو بدوره وسط بين رذيلتين، فهو وسط بين رذيلة تعتبر الإسلام في أقصى مواقفها رسالة تاريخية يمكن تجاوزها في هذا العصر (ولسان حالها يقول ما هي إلا أضغاث أحلام سادت ثم بادت) وفي أدنى مواقفها تعتبر الإسلام متغيرا لا ثبات فيه وهذا هو التفريط بعينة، وبين ...

أكمل القراءة »

الغباء … ما هو ؟

الغباء هو نقص في الذكاء والفهم والعقل، أو إدراك المعنى الحقيقي للأمور. البعض يخلط بين الجهل والغباء، الجاهل يتعلم ، أما الغبي يمكن أن يحصل على بعض العلم ويكون هذا بحفظ المواد الدراسية وليس بفهمها ، وقد يسيء التصرف بما حفظه . قد يكون الغباء حالة عامة ومطلقة في كل الأمور ، وهذا النوع غير شائع ، ويعتبر نوعا من ...

أكمل القراءة »

موسم التنازلات… بين الإسلام و الحريات

“اقرأ باسم ربك الذي خلق” كانت بداية الوحي و النبوة .. بعدها استمر الوحي ثلاثة عشر عاما .. معالجا موضوعا واحدا .. “أن اعبدوا الله و لا تشركوا به شيئا” .. واضعا اللبنة الأولى و الأهم و التي سيبنى عليها كل شيء لاحقا .. الإنسان المؤمن !! هاجرت العصبة المؤمنة إلى المدينة .. و بناء على اللبنة الأولى .. تم ...

أكمل القراءة »

نحن بين النقد وثقافة القطيع

عندما أطرح رؤية لموضوع ما كالقيادة أو الفكر أو الثقافة ، أطرحها كعموميات وليس كحالة خاصة ، بالضبط (ولله المثل الأعلى) كقول الله تعالى ” لا يفلح الظالمون ” فقوله تعالى ينطبق على كل من اتصف بالظلم وليس لشخص بعينه . فهي حالة لا فردا. البعض يسقط الحالة التي أذكرها على من يحب أو يؤيد من القيادات حوله ، ثم ...

أكمل القراءة »

وبدأ عام جديد ..

تمضي الأيام والليالي ونتقرب إلى المنية أكثر، ولا ندري بم يختم الله به حالنا، راجين من الله أن يحسن لنا الختام ويوفقنا للوئام، ويغفر لنا ولوالدينا الكرام وجميع المسلمين. إنه قد مرت علينا شهور وأسابيع وأيام وساعات ودقائق وثواني سنسأل عنها يوم القيامة، هل هي لنا أم علينا؟ سؤال مهم كما ورد في حديث معاذ بن جبل رضي الله عنه ...

أكمل القراءة »

معاناة الحجاج الكينيين في المشاعر المقدسة

الحج عبادة جسدية ومالية ، فرضها الله على عباده، وهي الركن الخامس، ويعتبر الحج المؤتمر السنوي لتجمع المسلمين من أنحاء العالم. وجزى الله الحكومة السعودية وشعبها خيرا، فلقد وظفت كوادرها البشرية من جميع القطاعات لأمن وصحة وإرشاد وتوجيه الحجاج، وأقامت مشاريع عملاقة من أنفاق وجسور ووسائل نقل عديدة ليتمكن زوار بيت الله الحرام من إقامة المناسك في جو تسوده السكينة ...

أكمل القراءة »

مهلا يا دكتور… بل قضيَّة ولا أبا حسن لها!!

[ردًّا على مقالة ” ردَّة ولا أبابكر لها”] أعرف الدكتور محمد حسين معلم باحثا نشطا، فلما رأيت عنفه ضد من خالف صاحبه فيما كتبه حول “حد الردة” ووصفه المخالف”بالأخزم” ودعوته إلى الثورة على المشايخ في المسلمين كثورة الأوربيين على البابوية الكنسية عندها عزمت على نفسي قراءة ما كتبه صاحبه في كتيب “الردة”، وكان لي ما أردت . فقرأت كتاب”حد الردة” ...

أكمل القراءة »

علاقتي الخاصة بالشريف جيلاني مولانا صوفي باعلوي

لقد تعرفت عليه أكثر من عقد من الزمن،  وكانت تربطني به علاقة طيبة،  علاقة ابن بوالده،  وعلاقة مريد بمربيه،  وكانت بيني وبينه صلات حميمة،  كان يزورني في المحل الذي كنت أعمل فيه،  وكان يتصل بي قبل مجيئه،  وكنت أعد له احتياجاته قبل أن يصل إلي،  حتى كنت  أذهب أحيانا الى أماكن بعيدة لأجهزله  كل ما يحتاجه, وكان يحب الطيب والعطور ...

أكمل القراءة »

نبذة عن الشريف جيلاني مولانا صوفي باعلوي (رحمه الله)

[smart-photo slideshow_autostart=”true”] [/smart-photo] مني المجتمع البراوي الصومالي في بريطانيا مؤخرا بوفاة شخصية وطنية وكبيرة في مغتربه بلندن بعد معاناة بالمرض الذي كان سبب وفاته، ولكونه شخصية عامة كان لها تاريخ وتأثير في المجتمع، كان لزاما على شبكة الشاهد أن تنشر نبذة عنه كما نشرت من قبل لشخصيات أخرى. وهنا ملخص لما استطعنا جمعه من عارفيه. اسمه ونسبه هو الشريف جيلاني ...

أكمل القراءة »

تدشين العلمانية في آخر النهار (1)

(لو أن كل كاتب جديد على دنيانا زعم أن له كامل الحرية في إلغاء أو إضافة ما يهواه بحجة حرية التأويل والتفسير لوجدنا بعد سنوات أو قرون إسلاما يختلف تماما عن الإسلام الذي أنزل على محمد (صلى الله عليه وسلم)، ولتلوَّن بلون جديد في كل عصر ومصر.. لأن القائلين بالتجديد لا يقفون عند حد ..فهناك من نادى بالتجديد في مسائل ...

أكمل القراءة »

حد الردّة وحريّة الاعتقاد (2)

عرض الإشكالات وتفنيدها : نستفتح في هذه المقالة باستعراض العيّنة الأولى من الإشكالات المثارة حول ثبوت عقوبة المرتد في الدنيا، ثم نعرّج بعد ذلك إلى مناقشتها، ويمكن وضع الاعتراض الأول على شكل مختصر كالتّالي: تقرير القرآن منافاة عقوبة المرتد : تصطدم أحيانا أثناء قراءتك بهذه الألفاظ: “حريّة الاعتقاد التي تناقض عقوبة المرتد جاء تقريرها في القرآن في مئتي آية بيّنة”!! ...

أكمل القراءة »

أزمة السياسة في الصومال (8)

This is post 8 of 12 in the series “أزمة السياسة في الصومال” قدم الصومال    دعوى قضائية ضد كينيا أمام محكمة العدل الدولية في لاهاي التابعة للأمم المتحدة بتاريخ 28 أغسطس 2014، في مسعى لحل خلاف مزعوم في الحدود البحرية بين الصومال وكينيا وسبب النزاع يرجع إلى اكتشاف كمية احتياطيات نفطية كبيرة في المحيط الهندي ، وطلب الصومال من محكمة ...

أكمل القراءة »

التيارات الإسلامية والتصور عن المشروع الإسلامي

تتفق مختلف التيارات الإسلامية في أمرين اثنين، أولا: كونهم يحملون رسالة إصلاحية، ثانيا: كون هذه الرسالة الإصلاحية تنطلق من مرجعية إسلامية فهي رسالة إصلاحية إسلامية، وبعد ذلك يختلفون في طبيعة هذه الرسالة، بعض هذه التيارات ترى أن رسالتها الإصلاحية رسالة تربوية تقتصر فقط على الميدان التربوي، أي ميدان المجتمع المدني، وأبرز من يلتزم بهذا الرأي الصوفية والتبليغيون، بينما البقية من ...

أكمل القراءة »

نحن بين السياسة والعصير الصناعي

في دراسة قامت بها إحدى الجامعات كانت النتيجة مذهلة ، الدراسة كانت عن تأثير العادات في تذوق الطعام؛ حيث أن الأطفال الذين نشؤوا على شرب العصائر الصناعية التي لا تحتوي أي نسبة من العصير الطبيعي ( مثل سانكست وسنكويك وغيرها)  لم يستسيغوا العصير الطبيعي الذي قدّم لهم ، وأصروا على تناول العصير الصناعي. بينما الأطفال الذين نشؤوا على شرب العصير ...

أكمل القراءة »

مبدأ الشراكة الوطنية كيف نفعّله؟

من يتشارك؟، وماذا يتشاركون؟ ولماذا يتشاركون؟ وكيف يتشاركون؟ هذه هي الأسئلة الرئيسية التي تشكل القاعدة الأساس لمبدأ الشراكة الوطنية. أبناء الوطن الواحد هم من يتشاركون، ويتشاركون في الحقوق والواجبات وفي صنع القرارات العامة التي تؤثر على الكل في إطار السلطة، ويتشاركون من أجل المحافظة على العيش المشترك بين أبناء البلد الواحد ومن أجل تحقيق أهداف العيش المشترك نفسه. السؤال الأخير ...

أكمل القراءة »

ليبيا…”ولا يتحدث الناس أن محمدًا يقتل أصحابه”

تأخذ قضية أزلام القذافي كما كبيرا من فكر وجهد بل ودم وأمان الليبيين ، يحارب من أجلها ويكتب عنها ويقول البعض إنهم خائفون من عودة فكر القذافي ، أود أن أسأل ، هل للقذافي فكر يخاف منه في جو الحرية ألإعلاميه وتفتح الشعب الليبي؟ والله إن أصغر شخص يستطيع دحض فكر القذافي، قرأت الكتاب الأخضر، فلم أجد إلا جمعا لنظريات قديمة منذ ...

أكمل القراءة »

حد الردّة وحريّة الاعتقاد (1)

على غرار المصالحة مع مفهوم “حريّة الاعتقاد” عند الغرب يدافع كثير من المعاصرين بأن الإسلام قد أباح حرية الرأي والاعتقاد بدون ضوابط إلا في حالة واحدة وهي ما إذا كانت تعود بالضرر المادي على المجتمع. وما عدا ذلك ما دامت في إطار الفكر والرأي والقناعة الشخصية فالشريعة ضامنة للفرد بهذا الحق ولو خرق مسلّمات الشريعة واختار المروق من الإسلام ويستندون ...

أكمل القراءة »

جوهر الحالة الليبية اليوم

يحار الكثير في فهم ما يحدث في لبيبا ، ويضربون أخماسا في أسداس يحاولون فهم ما يحدث ، خصوصا بعد وصول ليبيا إلى حالة من الانقسام الشديد بوجود حكومتين ، وتقاتل بعض القوى على الساحة. واتهام البعض للبعض الآخر إما بالإرهاب أو بخيانة الثورة وتغيير مسارها أو بالعمالة للخارج .متناسين أن قيام الدولة الليبية كان قرارا أمميا وإسقاط القذافي كان ...

أكمل القراءة »

الإنسانية المعذّبة

إذا لم يؤمن الإنسان مبدأ الحوار، ونشر القيم الإنسانية النبيلة، وحلّ الخلافات التي تطرأ على حياة الشعوب والأمم بين فينة وأخرى وتطفو على السطح بطريقة عقلانية جذرية، ولم يقدر الاحترام المتبادل وصيانة الحرمات والحقوق والكرامة الإنسانية، وفقد ميزة القبول على الآخر والتسامح، ولم يعترف أن التعددية الفكرية والعرقية والدينية والتنوع الحضاري والتراثي حتمية أزلية، ولم يخل منها عصر أو مصر ...

أكمل القراءة »

كيف نجعل بلادنا وطنا يسع للإنسان؟

يمكننا أن نجعل بلادنا وطنا يسع للإنسان إذا عرفنا بحق الشروط التي تجعل بلدا ما يسع للإنسان ثم جاهدنا من أجل النجاح في تحقيق تلك الشروط. الإنسان يبحث عن تحقيق ذاته باستمرار ،  ووطن الإنسان هو ذلك الوطن الذي يجد فيه الإنسان ذاته التي يبحث عنها. إن ذات الإنسان التي يبحث عنها باستمرار هي الذات الحقوقية، فالإنسان إنسان بحقوقه ويسعد ...

أكمل القراءة »

قَولي في ليبيا لله … ثم للتاريخ

أعلم أن ما سأقول سيغضب الكثير ، وقد أفقد بعض رفقاء الكفاح والدرب الشاق ، ولكن أقولها إرضاء لله ثم لضميري ثم لعلمي . ما خرج عليه الشعب الليبي في ثورة 17 فبراير هو الظلم والقهر وانعدام الخيارات، وما طالب به هو الحرية والكرامة والعدل ، الحرية في الاختيار والكرامة للجميع ، والقانون فوق الجميع . أقول هذا لأني لصيق ...

أكمل القراءة »

قرأت هذا الكتاب : حرية الفكر وأبطالها في التاريخ

هذه سلسلة من المقالات تكون بعنوان “قرأت هذا الكتاب” و أريد أن أتوقف عند الكتب ورجال الفكر. يقول سلامة موسى ـ مؤلف الكتاب ـ عن هذا الكتاب الذي نستعرضه في مقالنا هذا :- “هو قصة حرية الفكر وانطلاق العقل البشري من قيود التقاليد وفوز التسامح على التعصب مع ذكر ما لقيه الأحرار من ضروب الاضطهاد من أقدم العصور للآن”. ويتكون ...

أكمل القراءة »

 الحج: نفحات عبقة وومضات ألقة

الحمد لله وكفى، والصلاة والسلام على نبينا المصطفى، وبعد . قال تعالى:(وإذن في الناس يأتوك رجالاً وعلى كل ضامر يأتين من كل فج عميق) يسرني أن أستأنف ما أنقطع من حديثي إليكم وخواطري القرآنية و اللغوية المبثوثة في موقع صومالي آخر في عشر حلقات متتالية كما يسرني أن أطل عليكم من هذا المنبر الإعلامي والثقافي والتراثي الفتي لتداول قضايانا السياسية والاجتماعية ...

أكمل القراءة »

ما الجديد في مقديشو؟ (4)

4- الإقبال الزائد على الوظائف الحكومية : بعد تحسن الوضع الأمني في مقديشو ازداد الإقبال على العمل في القطاع العام بشكل ملفت للنظر مقارنة بما كان عليه الحال قبل فترة قصيرة؛ حيث كان الناس يخافون على أنفسهم بسبب التهديدات التي كانت تطلقها حركة الشباب ضد الموظفين الحكوميين والمواطنين المترددين على مكاتب الدولة لمراجعة معاملاتهم في الدوائر الحكومية. و قد مرت ...

أكمل القراءة »

أنظمة الحكم والتدخلات الخارجية في الصومال (14)

نظام السلطنات والممالك المهاجرة : تأسيس مدينة براوه على يد نظام حكم مهاجر يقول عيدروس شريف :” في سنة 900 ميلادية تأسست مدينة براوه .وأول من نزل بها في قديم الزمان رجل من قره ، (بفتح القاف) بن سمال واسمه “أو على” وكانت براوه أرضا كثيرة الغاب والأشجار مسكن السباع بحيث لا يوجد عشرون ذراعا خاليا عن الأشجار في طرف ...

أكمل القراءة »

المشكلة الصومالية والحاجة إلى التحليل الإستراتيجي (1)

بقلم : عبد الرحمن إسماعيل* هناك قاعدة في التحليل السياسي : لمعرفة السر فتش عن المستفيد ، وتستخدم جنائياً ” لمعرفة الجاني فتش عن المستفيد“، أتذكر هذه القاعدة كلما أسمع تصريحا أو تحليلا عن الأزمة الصومالية ، من سياسيين وصحفيين وكتاب ، حيث تصادفك عبارات من شاكلة : ·  المجتمع الدولي جاد في الحل هذه المرة ·  الساسة الحاليون أكثر ...

أكمل القراءة »

مجتمعنا بين مثالية الفكر وسوء التطبيق

ظاهرة ومشكلة نعاني منها كثيرا في مجمعاتنا ، مشكلة “مثالية التفكير وسوء التطبيق” نعاني منها على مختلف المستويات؛ من المستوى الرسمي إلى المستوى الفردي، في المدرسة كمدرسين ودارسين وفي السلوك اليومي. نفكر ونخطط ونتكلم بكل مثاليه ودائما نستخدم صيغة ” أفضل” ، فنفكر ونخطط ونتكلم عن أكبر المشاريع وأحسن المشاريع وأجود المشاريع ” وإلا فلا، ثم لا، ثم لا . ...

أكمل القراءة »

أسرار في الهواء الطلق! (النص الكامل للوثيقة الخطيرة)

(1) لا أدري ما الشعور الذي يمكن أن ينتاب مُطالع هذه الوثيقة بعد الفراغ من قراءة محتوياتها. أما أنا فلو سُئلت سأقول إن ثمة مشاعر شتى تملكتني، بل حاصرتني ولم استطيع منها فكاكاً. أدناها الغضب والإحساس بالذل والمهانة، ويمكن للمرء أن يستبطن ما الذي يمكن أن تسفر عنه عاليها إن شاء تخيلاً. تعلمون أن العالم هذا يعج بالأنظمة الشمولية والديكتاتورية، ...

أكمل القراءة »

مطلوب ثورة على الانترنت

 نعم، نحتاج إلى ثورة على الانترنت . ثورة شعبية يساهم فيها الجميع رجال ونساء شيوخ وشباب . فكل الثورات يبدأها الشباب, (لا ننسى أن شباب اليوم هم شيوخ المستقبل) . هذا الثورة ضرورية جدا, لبناء إنسان اليوم والمستقبل, لا أطيل عليكم , وسأوضح دعوتي, كتبت قبل حوالي ثلاث سنوات حول ضعف أو قلة المحتوى العلمي بشقيه المحترف أو المبتدئ في ...

أكمل القراءة »

ما الجديد في مقديشو؟ (3)

3- زيادة عدد الإذاعات المحلية : ما لا يبدو جديدا في نظر المقيم في مقديشو يكون أمرا مستغربا وجديدا بالنسبة لمن غاب عن هذه المدينة ولو لفترة قصيرة من الزمن؛ لأن الحياة تسير بوتيرة أسرع مما كانت؛ وتشهد الساحة المحلية تنافسا غير مسبوق في كافة المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والإعلامية وغيرها؛ فعلى سبيل المثال كان الناس في مقديشو قبل عامين ...

أكمل القراءة »

الولايات المتّحدة الصومالية…نظرة جديدة …واقتراح وليد..!!

منذ شهور لم تدبّ أصابعي على أرض صفحات جرداء، ولم تحتضن أنملتي يراعا،ولم يستطع جناحا الإلهام على الطيران فوق سماء قريحتي. بيدأنّ السماء لا تبكي على وجه الأرض إلا بعد الأجل المكتوب، فها أنا اليوم يأمرني القلم على البصاق فوق بلاط السّطور،ويأخذني وحي الكتابة الى زيارة غار الكتابة منذ أن قطعتها وهاجرت منها، وتهمس الريشة في أذني قائلة لابدّ من ...

أكمل القراءة »

ردَّة ولا أبا بكر لها!

على هامش كتاب ” حقيقة حد الردة ” للأخ الفاضل عبد سعيد عبد إسماعيل سلمه الله من كل مكروه والذي أثير حوله زوبعة وثرثرة كثيرة، رغم أنّ لغة الكتاب صومالية أضطر أن أستعير عنوان الكتاب “ردة ولا أبا بكر لها ” لفضيلة الشيخ أبي الحسن علي الحسني الندوي، وهذا العنوان اقتبس به قبلي لفيف من العلماء والباحثين من بعد الشيخ ...

أكمل القراءة »

إلى متى يستمر إلغاء الآخر ؟

 آه من هذه المتى !!! أحس أحيانا أنها بعيدة بطول الزمان وبعد كواكب الكون، وأحس أحيانا أخرى أنها تكاد أن تكون في قبضتي وفي حوزتي . متى يكون لدى الإنسان كرامة في أوطاننا ، من المغرب إلى المشرق ؟ كرامة الإنسان وليست كرامة الحيوان . كرامة الحيوان في أن يأكل ويشرب ويسكن ويتناسل وأن يحس بالأمان فقط ولا حقوق أخرى ...

أكمل القراءة »

تجرِيب المُجرَّب يُعجِّل بحِلُول النَدامة!

(1) يقولون إن التاريخ لا يعيد نفسه ولكن الإنسان يُكرر غباءه. وزاد كارل ماركس مُنظِر الفلسفة الماركسية التي نسبت لاسمه بقول سديد «إن أعاد التاريخ نفسه فسيكون في المرة الأولى مأساة وفي الثانية ملهاة» ولكن ما بالنا نحن السودانيين يعيد التاريخ وقائعه أمام ناظرينا مثنى وثُلاث ورباع ونحن نكرر غفلتنا التي تصل أحياناً حدَّ السذاجة، ذلك بالرغم من الدروس الباهظة ...

أكمل القراءة »

الصومال: النزاع البحري مع كينيا: وضرورة التعبئة لكسب القضية

في السنوات الأخيرة كان هنالك بوادر نزاع حدودي بين الصومال وكينيا. فقد حاولت كينيا استدراج الطرف الصومالي إلى ما تسميه نزاعا بحريا مع الصومال. ففي عام 2010م سعت الحكومة الكينية إلى توقيع مذكرة تفاهم مع حكومة رئيس الوزراء عبد الرشيد علي شرماركي في نيروبي عبر وزيره للتعاون الدولي آنذاك السيد/ عبد الرحمن عبد الشكور، ولكن البرلمان الصومالي آنذاك برئاسة آدم ...

أكمل القراءة »

أنظمة الحكم والتدخلات الخارجية في الصومال (13)

أنظمة الحكم الديمقراطية في الصومال: نظام الأحزاب في الصومال: يقول عميد اح محمد :” إن التجربة الحربية في الصومال التي واكبت فترة استقلال الصومال تجربة ذات سمات معينة محددة ، ولا شك أن التيارات السياسية في الوطن العربي وخاصة في مصر كان لها تأثير كبير على التجربة الحزبية في الصومال ، ويلاحظ أن التجربة الحزبية حديثة العهد جدّاً حيث أنها بدأت ...

أكمل القراءة »

ما الجديد في مقديشو؟ (2)

2- محلات تجارية متطورة : من الأمور الملفتة للنظر في مقديشو محلات ومراكز تسوق كثيرة تم استحداثها في الآونة الأخيرة بشكل متطور قريب لمراكز التسوق العالمية في الدول المتقدمة من حيث تصميم الديكورات والتجهيزات الداخلية وحرية التسوق ومعرفة الأسعار مسبقا من خلال التسعيرة الملصقة على كل منتج أو على الرفوف ، مع سهولة ودقة طريقة حساب فواتير المشتريات بآلة حاسبة ...

أكمل القراءة »

ما الجديد في مقديشو؟ (1)

تمهيد[1] : مدينة مقديشو مدينة أنعم الله عليها الكثير من النعم التي يعرفها القاصي والداني، وهي مدينة تحنُّ إليها الأفئدة بالنسبة لمن تعوَّد العيش فيها منذ صغره أو عاش فيها فترة من الزمن وشرب من مائها واستنشق هواءها النقي وكان له من الذكريات ما يجعله ينسى آلامها بمجرد أن يعود إليها شيء من رونقها وجمالها وتآلف أهلها بغض النظر عن انتماءاتهم القبلية، ...

أكمل القراءة »

تأملات في عادات وتقاليد الشعب الصومالي (1)

كيف نتعامل مع الإرث الثقيل الذي تركته لنا الأنظمة العشائرية الدكتاتورية؟ يَذْكُر التاريخ أن التركيبة الاجتماعية للشعب الصومالي تتكون من: أسرة وفخذ وبطن وعشيرة وقبيلة وحلف .. إلخ . ولكل تركيبة من هذه التراكيب قيادة – سواء جاءت بالوراثة أو بالاختيار – تحمل ألقاباً ومسميات تختلف من فئة لأخرى، منها : الإمام، والملك، والسلطان، والشيخ، و العاقل (حكيم) .. إلخ، ...

أكمل القراءة »

حوار خاص مع الخبير القانوني الصومالي البروفيسور حسن جامعي

نبذة عن البروفيسور حسن جامعي: البروفيسور حسن الشيخ علي محمود المعروف بـ (حسن جامعي) خبير قانوني صومالي يعيش في الولايات المتحدة الأمريكية منذ فترة، وخاصة في مدينة سانت باول عاصمة ولاية مينسوتا، حاصل على ماجستير في الشريعة من مصر، ومن أمريكا حصل على دكتوراة في القانون الأمريكي والدولي ، وهو من مواليد عام 1961م، درس في الصومال وأمريكا ومصر، ويجيد ...

أكمل القراءة »

صومالنا بعد ثلاثين سنة من الآن

سئل مهاتير محمد كيف نجحت في صناعة ماليزيا الحديثة؟ فأجاب “جعلت الشعب كله يهتم بالمستقبل” لنبدأ من حيث انتهى إليه مهاتير، ولنتساءل لماذا يجب أن نهتم بالمستقبل؟. هناك حكمة لطيفة تقول إن المستقبل يصنع في مطبخ “الآن” أي أن المستقبل يصنع في اللحظة الحاضرة التي هي “الآن”، وفقا لهذه الحكمة فإن المستقبل ملك لمن يستعد له الآن، ولهذا يجب أن ...

أكمل القراءة »

حوار خاص مع الدكتور محمد حاج أحمد المراقب العام للحركة الإسلامية في القرن الإفريقي “الإصلاح”

تمهيد : الدكتور محمد حاج أحمد، أكاديمي صومالي ومحاضر سابق بجامعة إفريقيا العالمية بالسودان، عضو المكتب التنفيذي بهيئة علماء الصومال، ويشغل حاليا منصب المراقب العام للحركة الإسلامية في القرن الإفريقي ” الإصلاح” كما أنه يعمل أيضا أستاذا للفقه والاصول والمقاصد في عدد من الجامعات في مقديشو.  وفي محاولة من شبكة الشاهد لتقديم معلومات وافية للقراء عن الزيارة الأخيرة التي قام ...

أكمل القراءة »

أنظمة الحكم والتدخلات الخارجية في الصومال (12)

القبائل الرئيسية في الصومال : ‌أ.  قبيلة هاوية :يتركز أفراد هذه القبيلة في الأجزاء التي تمتد من نهر شبيلي ومدينة هوبايا على ساحل المحيط الهندي ، أما عن امتدادها فهو عرض الانتشار والتحرك ويمكن تحديده إدارياً ليشمل معظم الجزء الأوسط والغربي والشمالي من مدينة (مدق) وكل مديرية (جالجادود) وأيضاً شبيلي الوسطى وجل مديرية (هيران)([1]) وجزء كبير من مديرية البنادر . ...

أكمل القراءة »

بلاغ عاجل إلى السفارة الأمريكية في الخرطوم

كأن أهل السودان ليس فيهم ما يكفهم من النوازل التي تسقطها العُصبة الحاكمة على رؤوسهم صباح مساء، بحيث لم تبق محنة على وجه الأرض لم يتجرعوا من كأسها المرير. بيد أن هناك أيضاً ممن يدّعون الوقوف إلى جانبهم بدعوى مؤازرتهم في بلواهم، وهناك من يُصنِّف هؤلاء ويضعهم في مقام الأصدقاء وهم لا يعلمون أنها صداقة أقرب للعداوة، أي ظاهرها الرحمة ...

أكمل القراءة »

أنظمة الحكم والتدخلات الخارجية في الصومال (11)

أنظمة الحكم القبلي في الصومال :  القبيلة في الصومال : يقول أمين عبد الرزاق :” منذ تاريخ الصومال القديم كان الاعتماد على القبيلة كمبدأ أساسي في تحديد نظام الحكم وتبعية المحاكم ، والقبيلة في الصومال أصيلة في أعماق التكوين التراثي([1])للصوماليين جميعاً ، والصومالي لا يمكن أن يتخلف عن انتماءاته العشائرية والقبلية ، خاصة وأن القبيلة كانت قائمة منذ زمن بعيد ...

أكمل القراءة »

أزمة الهوية الوطنية… هل من حل؟

اعتبر المفكرون أن أزمة الهوية تمثل أحد أكبر الأزمات التي تهدد الاستقرار الوطني، وتشير أزمة الهوية إلى الحالة التي يكون فيها المواطن ابن القبيلة أو ابن الطائفة بدل أن يكون ابن الوطن وابن الدولة وذلك نتيجة لتغلب الهويات الفرعية الضيقة على الهوية الوطنية الجامعة. وتسود حالة من الجشع والأنانية الوحشية التي تقود حتما إلى التنازع والإحتراب الداخلي عندما يشعر أفراد ...

أكمل القراءة »

مدارس العنف في الصومال

أصبح العنف من الظواهر السلبية السائدة في مجتمعنا الصومالي، ولا يزال العنف اللفظي أو الجسدي يحتل الأولوية في قائمة سلم الحلول المتبعة لمعالجة مشاكلنا اليومية ، فما أن يحدث خلاف حول قضية ما حتى تتعالى الأصوات بين المختلفين ويشتد الشجار بينهم ، وهذا المستوى من العنف اللفظي كثيراً ما يتحول إلى عنف جسدي ، خاصة إذا توفرت آلة العنف لدى ...

أكمل القراءة »

تساؤلات حول قرار وزاري اتُّخذ في لحظة غضب..!

ما حصل يوم الأحد الماضي السابع من شهر سبتمر الجاري في الصومال من صدور قرارات عشوائية متسرعة، أقل ما يمكن أن توصف به هو أنها قرارات عاطفية انتقامية صدرت من روح غلبت عليها الأحقاد وسيطر عليها الكبرياء وانحرفت نحو مصالح خاصة أو فئوية، من دون مراعاة لمتطلبات المرحلة ولا لمستلزمات التوافق الوطني المنشود. وعلى هذا الأساس يمكن اعتبار قرار إقالة ...

أكمل القراءة »

الأمل الضائع!!

عندما انتخب الرئيس حسن شيخ محمود في ديسمبر العام المنصرم رئيسا لدولة رسمية كان الأمل كبيرا في أوساط المجتمع الصومالي مع بزوغ فجر جديد للصومال التي توالت عليها المصائب والمشاكل جراء النكبة التي لحقت البلد بعد انهيار دولة سياد بري رحمه الله في عام 1991م. وكان الرجاء والتفاؤل الحسن قد عم البلاد لبداية عهد جديد يقود الأمة نحو الأمن والسلام ...

أكمل القراءة »

مدخل لفهم ” الشباب” الصومالية (1)

مقتل أحمد عبدي محمود (غوداني) الزعيم الفذ لحركة الشباب المجاهدين بغارة أمريكية في ليلة الثلاثاء 7 ذي القعدة 1435هـ الموافق للأول من سبتمبر الجاري أعاد الحركة مرة أخرى إلى واجهة الأحداث بعد أن ظلت اسما لامعا في سماء الإعلام العالمي والصومالي على حد سواء لمدة ثماني سنوات متتالية، شغلت العالم ومجتمعات القرن الإفريقي بشكل أخص، فقلما تخلو نشرة إخبارية عن ...

أكمل القراءة »

أزمة السياسة في الصومال (7)

This is post 7 of 12 in the series “أزمة السياسة في الصومال” كما هو معروف فإن الصومال يمتلك أطول ساحل في أفريقيا وفي الوطن العربي؛ وفي سياق تسيس كل شيء لأغراض في نفس يعقوب أصبحت المياه الصومالية قضية مشتعلة، فحسب السياسيين الصوماليين فقد تم بيع البحر الصومالي أكثر من مرة ولجهات مختلفة، فمنذ العام 2009 طفت إلى السطح قصص ...

أكمل القراءة »

رسالة إلى أهل اليمن

من المخزي والمعيب جدا إلى أبعد الحدود الأخبار التي نسمعها بل ونشاهدها بشأن ما سمته الصحافة العربية بالتصعيد الحوثى في العاصمة اليمنية صنعاء، وأنا أطلق على هذه الفوضى العارمة بعبارة مناسبة، وهى اختطاف لليمن بكل ما تعني هذه الكلمة من معنى، وأنا أعتقد أن جماهير كبيرة تعتقد هذا وتتفق معى في هذا الرأي، ولكن من ناحية أخرى أرى أن هناك ...

أكمل القراءة »

الصراع القبلي السياسي في منديرا

رصد الحالة الكاتب/ نوح شيخ عبدي جافو يدور بمنطقة منديرا الكينية الواقعة في المثلث الحدودي بين الصومال وإثيوبيا وكينيا- صراع قبلي سياسي بين قبيلتين صوماليتين، ولا إخال أن ثمة جدوى من وراء النبش في أسباب نشوب الصراع المحتدم منذ سبع سنوات –بقدر ما يمكن استثمار الوقت في التحليل مما يعود بالنفع على السلم الأهلي؛ وذلك بتحديد من المسؤول عن الصراع ورصدالآثار ...

أكمل القراءة »

في حاجتنا إلى علمانية من نوع آخر

سبق أن ذكرنا أن علمانية فصل الدين عن الدولة تعني فصل سلطان الدين عن سلطان الدولة وذلك باعتبار أن الدين يمثل “شأنا خاصا” ومبدأ فصل الخاص عن العام مبدأ محترم بذاته والسبب أن الخاص خاص لأنه ليس عاما (خاصي خاص بي وخاصك خاص بك) بينما العام عام لأنه ليس خاصا أي أنه فضاء يتسع للكل، وإقحام الخاص على العام يعني ...

أكمل القراءة »

الذهب المنثور !

في يوم من الأيام كنت مع أحد الإخوة نتحدث عن المواهب المتميزة في العالم، فكان بعضهم ترجع أصولهم إلى البلد الحبيب (الصومال)، مع كل الاحترام والتقدير للمواهب المتميزة في بلدان العالم أجمع. تلك المواهب المتنوعة تجد من بينها القارئ والعالم الشرعي والمهندس والداعية والمعلم والمنشد والتاجر والإداري والرياضي والكاتب والإعلامي والسياسي والاقتصادي والمبتكر المخترع، وغيرها من المواهب. لكن سؤالي كان: ما ...

أكمل القراءة »

ضلع أعوج!

(مختارات الشاهد)- دأب الشيخ الذي يسكن جوارنا على مناداة زوجته كلما مرَّت بهذا الوسم الغريب! وحين عاتبه أحدهم احتج بحديث خلق المرأة من ضِلَع، فردَّ عليه آخر: وهل ترضي أن نناديك بالتراب؟ خلق الله آدم فاستوحش لانفراده وهو قد فتق لسانه بالكلام فيحتاج إلى من يرد له الصوت فخلق حواء لتسكن إليه ويسكن إليها. آدم وحواء زوجان قبل أن يكونا ...

أكمل القراءة »

النخب ما بين صناعة التقدم وصناعة التخلف

تحدثنا في مقال سابق ـ أزمة مجتمع أم أزمة نخبة؟ ـ أن أزمتنا تكمن في الفقر النخبوي النوعي، وذكرنا أن الجماهير بطبيعتها مقلدة ومنقادة للنخب، وتحدثنا أن التقدم بطبيعته صنيعة نخبوية، وإذا كان التقدم صنيعة نخبوية فالتخلف كذلك صنيعة نخبوية، ولا أحد يشك في أن بلادنا تجأر تحت وطأة التخلف منذ أمد بعيد، ما يعني أن النخب الموجودة في الساحة ...

أكمل القراءة »

الحضارم وصناعة النجاح

(مختارات الشاهد)- قصة الحضارم في صناعة النجاح يجب أن تُدرَس وأن يوقف معها طويلا؛ لأنها أصبحت أسطورة وظاهرة، وقد قامت بعض القنوات مثل قناة «العربية» في برنامج «هجرة الحضارم» بإلقاء الضوء على هذه القصة المذهلة المدهشة للحضارم، وهم يصنعون مجدهم بجدهم وكدحهم وكفاحهم وعرقهم وتضحياتهم، وقد انبهر علامة الجزيرة الشيخ حمد الجاسر في مقدمته لتاريخ حضرموت للسقاف من هذا النجاح الحضرمي، ...

أكمل القراءة »

هل نحن نحتاج إلى العلمانية؟

الغالبية من الناس يعرفون العلمانية كمفهوم يدل على معنى معين هو “فصل الدين عن الدولة” والصحيح أنه ليس هناك علمانية واحدة وإنما هنالك علمانيات، وكل علمانية من تلك العلمانيات تدل على معنى خاص، أحد تلك العلمانيات هي العلمانية المرادفة للمعنى الشائع الذي هو “فصل الدين عن الدولة”، ففي هذا المقال نتناول “علمانية فصل الدين عن الدولة” بصفة أكثر توضيحا ثم ...

أكمل القراءة »

أنظمة الحكم والتدخلات الخارجية في الصومال (10)

أنظمة الحكم الاستعمارية في الصومال  :  الغزو الاستعماريّ للصومال :  يقول عميد اح محمد :” لم تختلف أساليب الغزو الاستعماري على جميع البلدان الأفريقية في حقيقتها وواقعها ، فقد حدث الاحتلال على أساس القومية الإقليمية ، ولكن الموقع الجغرافي الاستراتيجي قد أغرى الدول الاستعمارية بالتنافس الحاد الخطير فيما بينها إلى اصطدامات مسلحة … وإذا ألقينا نظرة عابرة على دخول الاستعمار ...

أكمل القراءة »

لماذا سَكَت التُرابِي عن الكلامِ المُباح؟!

(1) ألا رحِم الله صديقي محجوب عثمان الذي رحَل عن دنيانا في العام 2010 كما ترحل النوارس إلى ما وراء البحار. كان شفيفاً وعفيفاً وصريحاً. ما انتظم عِقد لمجالسيه حتى صار ريحانتهم. حذق الجمع بين (الضرتين) السياسة والصحافة. ومن خلالهما كدح إلى وطنه كدحاً إلى أن لاقى ربه راضياً مرضياً. كان قد شرَّفني بكتابة مُقدمة كتابي الأول الموسوم بعنوان (مِحنة ...

أكمل القراءة »

أنظمة الحكم والتدخلات الخارجية في الصومال (9)

تولية الأمير (نور) الحكم في هرر: يقول عميد اح :” تولى الحكم في هرر الأمير (نور) خلقاً للإمام (أحمد) وقد اختلف المؤرخون في صلة القرابة التي كانت تربطه بالإمام (أحمد) فمنهم من يقول إنه كان أخاه ، ومنهم من يقول إنه كان ابن أخيه ، ومنهم من يقول إنه كان ابن أخته ، والأمير (نور) كان يشبه إلى حد كبير ...

أكمل القراءة »

أزمة مجتمع أم أزمة نخبة؟

يذكر غوستاف لوبون وهو أحد مؤسسي علم النفس الاجتماعي أن الجماهير بطبيعتها عاطفية وتنقاد بالسهولة لأولئك القادة الموهوبين أصحاب الشخصيات الكاريزمية، ويذكر أنه لا توجد جماهير فاضلة أو غير فاضلة وإنما الأمر يتعلق بتوجهات النخبة الكاريزمية القائدة، فإذا امتلكت النخبة توجهات فاضلة أصبح المجتمع بدوره فاضلا والعكس صحيح، ورغم أن غوستاف يستخدم لفظ الجماهير بكثرة إلا أنه يريد من وراء ...

أكمل القراءة »

وهل سينهض المسلمون بالتقوى؟!

فرغت من استماع محاضرة لأحد الإخوة العلمانيين يتحدث فيها عن مظاهر الخلل الفكري السائد لدى المسلمين، وقد ذكر من بين تلكم المظاهر مظهر سيادة التفكير الخرافي الذي يناقض التفكير العلمي حسب وصفه، وذكر أن من بين تجليات هذا المظهر الاعتقاد بأن المشاكل البشرية المتنوعة تحل بالاستغفار أو بالتوبة أو بالتقوى أو بالرجوع إلى الله! وهذا اعتقاد ينافي ويناقض العلم حسب ...

أكمل القراءة »

أنظمة الحكم والتدخلات الخارجية في الصومال (8)

 بدء الصراع بين الصومال والحبشة:  يقول عميد اح :” والحقيقة لا يمكن تحديد بالضبط متى بدأت الحروب الصومالية الحبشية ، فربما قد بدأت في وقت بعيد ، غير أن حدتها قد اشتدت في مطلع القرن 13الميلادي ، كما أن ملوك الصومال الذين حكموا (زيلع) وملحقاتها وخاصة في عهد (عمر دنية هور) الذي شمل حكمة جميع أنحاء الصومال ، وازدهرت فيه ...

أكمل القراءة »

أيُ عارٍ جَلبته لأُسرتك يا عبدُ الرحمن؟!

(1) في أثناء تأجج نيران الحرب الأهلية في أيرلندا الشمالية في حقبة السبعينيات من القرن الماضي، قام الجنود البريطانيون بحصد أرواح ثلاثة عشر شاباً متظاهراً في شوارع بلفاست فيما سُمي بـ (أحد الدم) فاستدعى البرلمان وزير الداخلية لاستجوابه حول ملابسات ما حدث. فقدم الوزير إجابات بدا أنها لم تقنع سيدة عضو في البرلمان، فغَلى الدم في رأسها وفار كالتنور. ثمَّ ...

أكمل القراءة »

بين الشرق والغرب  

ثمة سؤال يقول ” هل من المعقول أن نظل هكذا، مذبذبين بين أفكار الشرق وآراء الغرب. وثمة قول آخر يقول ” ولماذا لا نكون، فلسنا جزيرة منعزلة بين المحيطات؟ وبين هذا وذاك، يتخبط الصوماليون بين من يري الانفتاح الأعمى، وبين من يدعم العزلة المطلقة، وكل فريق له رجاله، أدبياته، ووسائله، وإن كانا غير متساويين في الحجم. الحقيقة هي أنه ومنذ ...

أكمل القراءة »

أنظمة الحكم والتدخلات الخارجية في الصومال (7)

*  الدولة الإسلامية الأولى في الحبشة:   يقول أمين عبد الرزاق : ” العرب والمسلمون بفضل موقعهم الجغرافي بين الشرق والغرب وبحكم مهاراتهم البحرية فقد سيطروا على موانئ البحر الأحمر والمحيط الهندي وبذا تمكنوا من إنشاء أول دولة إسلامية بالحبشة وأطلقوا عليها تسمية (سلطنة شوا) وذلك عام 896م في الجزء الشرقي للسهل الإثيوبي .وقد قامت هذه الدولة في وسط إثيوبيا ...

أكمل القراءة »

عقلية الانقسام

سئل أحد الأثرياء “ما رأيك لو وزعت كل الثروات الموجودة على ظهر الأرض بالتساوي على كل البشر؟” أجاب ضاحكا “مقترح جميل ولكن لتعرفوا أن كل تلكم الثروات وبعد أن توزوعوها بالتساوي على كل البشر ستعود وفي وقت وجيز إلى ملاكها الأصليين وسيعود غني الأمس غني اليوم وفقير الأمس فقير اليوم؟” قيل “وما السر في ذلك؟” قال “الغني غني؛ لأنه يمتلك ...

أكمل القراءة »

أنظمة الحكم والتدخلات الخارجية في الصومال (6)

 أنطمة الحكم في الصومال : مملكة شوا الإسلامية قبل الممالك الصومالية: يقول عبد الله ريراش : ” تألفت من المهاجرين إلى شرق إفريقية والحبشة ومن القبائل التالي اعتنقت الإسلام خلال تلك القرون ممالك وسلطنات ناشئة، بدأت صغيرة ثم أخذت في النمو والاتساع وازداد شأنها كلما توطدت أقدامها. وكما سبق أنه لم يدخل الإسلام إلى شرق إفريقية والحبشة عن طريق الغزو ...

أكمل القراءة »

إليكِ… مربية الأجيال

الأسرة محضن تربوي أساسي، بل هو الوسيط الذي تتكون فيه شخصية الطفل وذلك لكثرة تواجده في البيت، والأبوان والإخوة عليهم دور مهم يتمثل في تهيئة الجو المناسب للطفل ليتربى تربية سوية وسليمة، تنفيذاً للمسئولية والرعاية التي ذكرها المصطفى صلى الله عليه وسلم في حديث ابن عمر رضي الله عنهما وفيه (…. والرجل راع على أهل بيته، والمرأة راعية على بيت ...

أكمل القراءة »

أنظمة الحكم والتدخلات الخارجية في الصومال (5)

خلفية تاريخية للصومال الحديث (1854-1969) : يقول محاسن عبد القادر: ” في أواخر القرن الماضي تقاسمت القوى الأوروبية الثلاث بريطانيا العظمى، فرنسا وإيطاليا أراضي الصومال الكبير وقد أشركت هذه الدول إثيوبيا في هذا التقسيم الاستعماري، فحصلت بريطانيا على ميناء بربرا لتأمين المواد الغذائية لقواعدها في عدن ثم توسعت نحو المناطق الداخلية لتحتل كل شمال الصومال (صومالي لاند) في الوقت الذي ...

أكمل القراءة »

قرأت هذا الكتاب: ” الغناء والموسيقي حلال أم حرام”؟!

يرى الدكتور محمد عمارة، المؤلف، في مقدمة الكتاب إن المشكلة ليست في أصل المسألة ولا وفي النصوص الواردة، لكن المشكلة في فهم المسلمين للنصوص وللقضية، وبهذا بدأ في حديثه بتعريف الغناء والموسيقى قائلاً: الغناء: هو كلام ولحن وأداء، هكذا أوجزه بثلاثة كلمات في مفهوم الغناء، ويقول أيضاً الغناء في جوهره صوت جميل تصاحبه ألحان وأنغام مؤتلفة تزيده جمالاً، ولقد دار ...

أكمل القراءة »

في تأسيس الوعي الحضاري

منذ أمد ليس بالقريب تعاني المجتمعات الإسلامية من مشاكل جمة متنوعة، ومنذ ذلك الحين يطرح الغيورون من أبناء الأمة الحلول تلو الحلول، والملفت للنظر هو أنه ومع كثرة طرح تلك الحلول إلا أن المشاكل لم تزل تتفاقم، وهذه مفارقة تحتاج إلى تأمل. أين الخلل؟ يرى فيلسوف التاريخ الإنجليزي أرنولد توينبي أن الحضارات تقوم وفقا لقانون التحدي والاستجابة، ويرى هذا القانون ...

أكمل القراءة »

أنظمة الحكم والتدخلات الخارجية في الصومال (4)

التطور التاريخي :  يقول محمد عبد المنعم : ” تعتبر بلاد الصومال إحدى المداخل الهامة للقارة الإفريقية ، وقد قدمت عن طريقها الهجرات البشرية الأولى التي استقر بعضها في تلك الجهات ، وأخذ بعضها الآخر في الانتشار نحو الجنوب والجنوب الغربي .وارتبطت بلاد الصومال بعلاقات وثيقة مع مصر القديمة منذ أربعة ألاف سنة ، وأطلق عليها التجار المصريون اسم بلاد بنت ...

أكمل القراءة »

نبذة من حياة السَّفير الصومالي الراحل عبد السلام معلم آدم أوعلي!

 توفي مساء يوم السبت 6 شوال 1435، الموافق 2 أغسطس 2014، السفير عبد السلام معلم آدم أوعلي سفير الصُّومال في اليمن سابقًا، في مدينة روما الإيطالية عن عمر ناهز بضعًا وسبعين عاما.  وقد كان المرحوم من الشخصيات السياسية النادرة في الصومال، حيث جمع بين السياسة والدبلوماسية والثقافة والتاريخ، إلى جانب الفقه والعلوم الشرعية والعربية التي لم يزل على ارتباط وثيق ...

أكمل القراءة »

واجب متفاقم

يدرس أعداؤنا كل خطوة وكل صغيرة من أمورهم حتى تأتينا الجرعة مركزة (إن صح التعبير) ثم نحن بالمقابل نواجه هذه الدراسات وهذا العمق بتحليل سطحي وحكم أولي استباقي، فينتج عن هذا الأمر انزلاقات فكرية وانخراقات سلوكية نتيجة الإهمال والسطحية. مقصودي من هذه المقدمة هو وصف ما تواجهه التربية الإسلامية في مختلف الأقطار من تحديات ومستجدات تستلزم إجراء دراسات علمية دقيقة ...

أكمل القراءة »

كتاب عن حركة الشباب المجاهدين وعلاقتها بالقاعدة، نشأتها وأفكارها والسيناريوهات المستقبلية

في ظل انتشار ما يعرف بالحركات السلفية التكفيرية داخل الدول العربية والإسلامية، صدر هذا الكتاب من المكتب العربي للمعارف في القاهرة، لمؤلفته نرمين محمد توفيق، الذي هو في الأصل مستخلص من رسالتها للماجستير الذي نوقش في مارس ٢٠١٣ من معهد البحوث والدراسات الأفريقية في جامعة القاهرة تحت إشراف ا. د. إبراهيم أحمد نصر الدين. ويأتي هذا الكتاب ليقدم نموذجا عمليا لواحدة ...

أكمل القراءة »

الحل في الانفصال ولكن؟!

مشكلة المجتمعات التقليدية تتمثل في أنها لا تمتلك دولة حديثة كما المجتمعات الحديثة، وسبب المشكلة يعود إلى بنية المجتمع التقليدي نفسه، لنشرح أولا ماذا نريد بالدولة الحديثة؟ وبعدها لنشرح ماذا نريد بالمجتمع التقليدي؟ ثم لنوضح العلاقة ما بين تلك المفاهيم وبين موضوعنا الرئيسي. المجتمع التقليدي وأزمة الدولة الحديثة الدولة الحديثة هي الدولة التي تمتلك المقومات الرئيسية التي تمكنها من الاستجابة ...

أكمل القراءة »

طلابنا في السودان… بين قسوة الغربة وفرحة العيد

يحتفل العالم الإسلامي هذه الأيام بمناسبة عيد الفطر المبارك ، ويحتفل الشعب الصومالي بهذه المناسبة في جميع الأقطار الصومالية العزيزة في جميع المدن الصومالية في مقديشو وغاريسا وهرجيسا وجكجكا وجيبوتي. يحتفل الصوماليون بهذه الأيام ويرحبون بالعيد بكل الفرح وتبادل التبريكات وزيارة الأهل والأقارب والصلاة في الأماكن العامة المخصصة للعيد. إلا أن هناك شريحة كبيرة من الشعب الصومالي لا تتمكن بالعيد ...

أكمل القراءة »

حقائق عن الريف الصومالي (2-2)

قلنا في المقال السابق، إن الأحداث الراهنة في البلاد والأوضاع غير المستقرة تلقي بظلالها علي الريف وسكانه، وأن التأثير بجانبه السلبي يزيد بشكل ملحوظ مشاكل الريف عموماً. وفي مقالنا اليوم نود أن نوضح ما هي تلك المشاكل، والخطوات لحلها، بالإضافة إلي ذلك حث الجهات المختصة بالعمل فوراً. وقبل ذلك، لنذكر أمور أساسية في هذا الأمر: 1.  إن الحرب الأهلية التي ...

أكمل القراءة »

أين الله؟!

في الجامعة التي أدرسها أطلقت إحدى الجماعات الدعوية العاملة في الساحة برنامجا دعويا فائق الدعاية والتحضير، وقد كنت من بين الجمهور الذين ساقتهم الدعاية الفائقة المصاحبة للبرنامج إلى صالة عرض البرنامج، دخلت إلى الصالة وقد ملئت عن بكرة أبيها، وبالكاد ظفرت بمقعد مناسب، بدأ البرنامج بمسابقة دعوية رصدت لها جوائز آنية ضخمة، والمسابقة كانت من بين الجمهور الحاضرين، ابتدأت المسابقة ...

أكمل القراءة »

موقف شعب أوجادين من الاحتلال الإثيوبي

بقلم: عبد الحكيم محمد كان ولا يزال شعب أوجادين يرفض الاحتلال الإثيوبيّ، ويعتبره استعمارًا أسود قام مقام الاستعمار الأبيض، وناضل الشعب بأساليب ووسائل مختلفة من الانتفاضات الكبرى والمظاهرات والتنديدات الشعبية تارة، وتقديم عرائض الشكوى إلى الأمم المتحدة تارة أخرى، والكفاح والمقاومة المسلحة ضد الاستعمار الأوروبي الأبيض والإثيوبيّ الأسود مرة أخرى، من أجل استعادة سيادته الوطنية وكرامته ونيل حريته بالوسائل المشروعة. ...

أكمل القراءة »

أزمة السياسة في الصومال (6)

This is post 6 of 12 in the series “أزمة السياسة في الصومال” ومن صور أزمة السياسة في البلاد أن السلطة الرابعة في البلاد(الصحافة الصومالية) باتت جزءا من المشكلة في تعقيد المشهد السياسي الصومالي وذلك لعدم وجود قيود قانونية لضبط ممارسات الصحافة الصومالية بأقسامها المختلفة المرئي منها والمسموع والمكتوب؛ وتضطلع الصحافة على دور مهم في عملية البناء والإصلاح أو الهدم ...

أكمل القراءة »

وقفات مع العيـد

المقدمة:  إن الحمد لله ، نحمده ونستعينه ، ونستغفره ، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا وسيئات أعمالنا ، من يهدي الله فلا مضل له ، ومن يضلل فلا هادي له ، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، وأشهد أن محمدا عبده ورسوله1 آل عمران : 2 0 12 النساء : 13 الأحزاب : 70 ، ...

أكمل القراءة »

وداعاً شهر الخير

بالأمس استقبلناه وسعدنا بإطلالته المباركة، وها هو اليوم يسدل الستار على أيامه الجميلة والمليئة بالروحانيات، فما أسرع انقضاء الأيام، فاللهم أعده علينا أعواماً عديدة والأمة الإسلامية في عز وتمكين. شهر رمضان وما أدراك ما شهر رمضان؟ شهر الطاعة والغفران، شهر العتق من النيران، شهر البر والإحسان. إن من أجّل نعم الله تعالى على عبده نعمة الإسلام والإيمان وبلوغ شهر رمضان ...

أكمل القراءة »

أوجه الشبه بين صومالي لاند ومملكة شمال السودان

مفهوم الدولة يختلف من مفهوم إلى أخر ، ومفهوم الدولة بحسب ما ورد في الموسوعة الحرة : ” هي تجمع سياسي يؤسس كيانا ذا اختصاص سيادي في نطاق إقليمي محدد ويمارس السلطة عبر منظومة من المؤسسات الدائمة ، و بالتالي فإن العناصر الأساسية لأي دولة هي الحكومة والشعب والإقليم، بالإضافة إلى السيادة و الاعتراف بهذه الدولة ” . أ .هـ ...

أكمل القراءة »

العبادة بالحرية !

بمعرض حديثه عن الديمقراطية الليبرالية ينقل الكاتب والمفكر الأمريكي ذو الأصل الياباني فرانسيس فوكاياما عن الفيلسوف الألماني هيجل هذه العبارة “التاريخ عبارة عن تقدم في الوعي بالحرية” وقد أعجبتني العبارة وذلك لمضمونها العميق، وفي هذا المقال نحاول أن نسبر إلى عمق هذا المضمون قدر المستطاع. الحرية بأية معنى؟ ماذا يعني أننا أحرار؟ في أبسط تعريف للحرية قيل إنها تعني توفر ...

أكمل القراءة »

رحيل (عبد الشكور محمود علمي) فارس العمل الخيري في الصومال

 بقلم : عبد الفتاح نور أحمد – كاتب وصحافي صومالي :  قال تعالى (مِنَالْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَاعَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُممَّن قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّنيَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا) (” الأحزاب: 23″.) قبل الإفطار بساعة اتصل بي صديقي ليبان أحمد شري وهو على غير عادته عند الاتصال معي، كان صوته خافتاً، قلتُ لنفسي تُرى هل يخبر بحدوث فاجعة في بلدٍ لا يخلو مآسٍ! أو يخبر ...

أكمل القراءة »

مؤتمر المغتربين الصوماليين في استنبول

عقد في استنبول في الفترة بين 21 -22 يونيو من هذا العام، أول مؤتمر جامع للمغتربين الصوماليين من كلّ أنحاء العالم الذي أقرّ تأسيس هذا التنظيم غير المسيس لكي يعمل على تحقيق السلام والاستقرار والتنمية في الوطن الأم ولكي يكون مأوى لكلّ مكونات الشعب الصوماليّ بمختلف انتماءاته ومناطقه وهوياته السياسية والاجتماعية والثقافية، ولتعزيز مكانة ورفع مستوى الجاليات الصومالية في المهجر، ...

أكمل القراءة »

هل الفدرالية نظام ملائم للحكم في الصومال؟

لعله من نافلة القول أن يعلم الشعب الصومالي، مثقفه وغير مثقفه بأن النظام الفدرالي الذي تُجَيش له الجيوش وتُسخر له الكثير من الإمكانيات بتطبيقه في الصومال وتلوح بعض الإدارات الإقليمية من وقت لآخر سيف العصيان والتمرد في وجه رافضيه أو المشككين في جدواه، ظهر أصلا إلى حيز الوجود بالساحة الصومالية في شكل إملاء صارخ ممزوج بالتهديد والوعيد من سوء العاقبة ...

أكمل القراءة »

هل الفيدرالية نظام ملائم للحكم في الصومال؟

لعله من نافلة القول أن يعلم الشعب الصومالي، مثقفه وغير مثقفه بأن النظام الفيدرالي الذي تُجَيش له الجيوش وتُسخر له الكثير من الإمكانيات بتطبيقه في الصومال وتلوِّح بعض الإدارات الإقليمية من وقت لآخر سيف العصيان والتمرد في وجه رافضيه أو المشككين في جدواه، ظهر أصلا إلى حيز الوجود بالساحة الصومالية في شكل إملاء صارخ ممزوج بالتهديد والوعيد من سوء العاقبة ...

أكمل القراءة »

المعايير الأكاديمية المعتبرة في الجامعات المتميزة

توطئة: للأستاذ دور حيوي في العملية التعليمية، فهو المنفذ الرئيسي للمنهج الدراسي ، والموجه والمرشد والقائد للطلاب في عمليات التعليم والتعَلُم ، والقائم على متابعة تحصيل الطلاب ومحاولة تحسينهم وتطويرهم ، وهو الذي يراعي نمائهم المعرفي؛ الذي يغذي طلابه بوجبة دسمة شهية، وهي إيصال المعلومات المتجددة في كل درس، مُستلهما ومُحللا للتغيرات والتطورات العديدة التي يشهدها عالمنا اليوم في عديد ...

أكمل القراءة »

حقائق عن الريف الصومالي (1-2)

قسم الله الأراضي والمساحات بين الشعوب والأعراف، فكان نصيبنا القرن الإفريقي، وما كان من امتداده نحو العمق الإفريقي. عشنا كشعب تربط بينه روابط الدين واللغة والوطن والثقافة، وكما أن كل شعوب الأرض منقسمون بين الريف والمدن، كذلك الحال مع شعبنا وفي هذه المقالة ننظر المجتمع الصومالي علي ضوء التصنيف الثنائي للمجتمعات من حيث الريف والمدن. ونبدأ بالريف، وخاصة الرعي في ...

أكمل القراءة »

اخلق فرصة… تخلق وطنا

كثيرا ما نرى من يتذمر عن الواقع ، ويلقي اللوم على الوطن ، كون دولنا لم تحاول أن تخطط للمستقبل بالطريقة الصحيحة ، والحياة بدون تخطيط تصبح عشوائية ، فكيف لو كانت تفتقر إلى العلم . ففي واقعنا نجد الأغنياء يزدادون غناء ، والفقراء يزدادون فقرا ، أما أبناء التجار والقادة والزعماء والوزراء ، والرؤساء والمدراء فهم في القمه ، ...

أكمل القراءة »

في نقد مرحلة الصحوة

تحدثنا في مقال سابق ـ من الصحوة إلى اليقظة ـ أنه ومع احتكاك العالم الإسلامي المتخلف مع الغرب الحداثي حدثت صدمة هائلة في العقل المسلم أدت إلى انبثاق ثورة عارمة تستهدف إيقاظ العقل المسلم من سباته وذلك حتى يحصل التوازن المطلوب مع الآخر المتفوق بل ويتم تجاوزه، ومصطلح الصحوة الإسلامية يشير إلى تلك الثورة المباركة التي امتدت إلى عهد قريب، ...

أكمل القراءة »