image002

[download id=”51″]

بوصاصو – (الشاهد) :صدر العدد الأول من مجلة “دراسات جامعة بوصاصو” الذي يتضمن العديد من تقارير وأنشطة الجامعة المختلفة، وكذلك دراسات وبحوث متعلقة بالصومال، وينفرد العدد أيضاً بنشر مقابلات وحوارات حصرية مع العديد من الكوادر التربوية في الصومال.

ويتناول العدد بصورة متعمقة تقارير أبرز الأنشطة التي قامت بها الجامعة خلال العام الحالي، كزيارة بعثة البنك الإسلامي للتنمية للجامعة ومرافقها المختلفة، والزيارة التاريخية التي سجّلها وفد جامعة السودان المفتوحة في إطار التعاون المشترك بين الجامعتين.

وفي باب الدراسات تتناول المجلة موضوعاً هاماً يتزامن نشره في ظل الوجود التركي في الصومال وهو إبراز الدور التركي في الصومال قديماً وحديثاً، مع نشر دراسات أخرى متعلقة بالمساجد ودورها التثقيفي، والصحوة الإسلامية ودورها في التعليم، والأخير هو موضوع بحثي يركز على إبراز انتصار الصحوة الإسلامية لهوية المجتمع الصومالي بعد انهيار حكومته المركزية بداية التسعينيات القرن الماضي.

وفي العدد مقابلة تاريخية مع رئيس الجامعة الدكتور محمد علي فارح، ومقابلة حصرية أخرى تمكَّن فريق تحرير المجلة من إجرائها مع أحد مسؤولي وزارة التربية والتعليم بحكومة بونتلاند الإقليمية.

كما ينشر العدد أيضاً مقابلة فريدة مع سعيد جبريل- أحد خريجي جامعة بوصاصو هذا العام- وهو رجل يبلغ من العمر 64 عاماً، واصبح جبريل أول مسنٍّ صومالي يتخرج من جامعة بعد انهيار حكومة الصومال المركزية.

وتطمح المجلة – في المستقبل القريب – أن تصبح نافذةً معرفية وتربوية للباحثين، كما أنها تأمل أن تكون مرصداً تربوياً يتابع الحراك الثقافي والتعليمي في الصومال، وترجو المجلة من الباحثين ومسؤولي المؤسسات التعليمية في الصومال التعاون معها في إطار توثيق النهضة العلمية للصومال.

ويمكنك تنزيل النسخة الإلكترونية من المجلة من هنا:

مجلة جامعة بوصاصو