شبكة عربية حقوقية تستنكر اغتيال موظف في وزارة الإعلام الصومالية

اBistooladلقاهرة (الشاهد)- أعربت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان, أمس الإثنين عن استنكارها الشديد لاستمرار عمليات اغتيال الإعلاميين والصحفيين من قبل مسلحين في الصومال علي خلفية آراءهم السلمية, حيث وصل عدد الصحفيين والإعلاميين الذين لقوا مصرعهم منذ مطلع العام الجاري إلي 6 من العاملين في مجالات الإعلام, وذلك بعد اغتيال المدير الفني للإذاعة والتلفزيون الحكوميين في الصومال المهندس أحمد شريف علي أيدي مجهولين.

وكان احمد شريف قد لقي مصرعه يوم السبت الماضي بالقرب من منزله في مدينة مقديشو عقب قيام شخصين مجهولين بإطلاق الرصاص عليه, وتم نقله للمستشفي علي الفور لكنه لقي حتفه علي الفور ولم يتمكن الأطباء من إسعافه.

ويذكر أن مقتل احمد شريف كان بعد عدة ساعات من قيام السلطات بإعدام آدم شيخ عبده المتهم الوحيد الذي أدين في واقعة قتل صحفي في ساحة عامة, وذلك علي خلفية قيامه بقتل الصحفي الصومالي حسن أبسوجي في سبتمبر 2012.

وقالت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان “يجب علي السلطات الصومالية تقويض الجماعات المسلحة التي تستهدف الصحفيين, وتوفير الحماية اللازمة لكافة الصحفيين والإعلاميين والذين يتصاعد استهدافهم وتصفيتهم الجسدية علي خلفية عملهم في المجال الإعلامي”

وتطالب الشبكة العربية السلطات الصومالية بسرعة فتح تحقيق عاجل في مقتل احمد شريف والوقوف علي هوية الفاعلين وتقديمهم للمحاكمة.

جدير بالذكر أن استهداف الصحفيين والإعلاميين في الصومال يتم بشكل منهجي من قبل الجماعات المسلحة في ظل فشل الدولة في توفير الحماية لهم, حيث قتل في عام 2012 حوالي 18 صحفيا وإعلامياً, بينما قتل في هذا العام حتي الآن نحو 6 عاملين في المجال الإعلامي والصحفي.

المصدر: الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان

%d مدونون معجبون بهذه: