مقديشو: صحفيون يقاطعون مقترح قانون الصحافة الجديد

WARIYAYAAL3مقديشو(الشاهد)- أعلن صحفيون صوماليون في مقديشو عن رفضهم لمقترح قانون الصحافة الجديد الذي صادقت عليه الحكومة الصومالية مؤخرا.

جاء ذلك في لقاء تشاروي عقده الاتحاد الوطني للصحفيين الصوماليين في العاصمة مقديشو، الذي شارك فيه أكثر من 30 صحفيا من وسائل إعلامية محلية مختلفة.

وقال محمد بشير حاشي مدير مكتب الاتحاد الوطني للصحفين الصوماليين في مقديشو إن “الأسرة الإعلامية أخدت موقفا موحدا من مشروع القانون الجديد”.

وأعرب الصحفيون أثناء مشاركتهم في اللقاء عن موقفهم حيال قانون الصحافة الجديد، الذي يعتبرونه بأنه يحتاج إلى إجراء تعديلات في بعض البنود المثيرة للجدل.

وحث الصحفيون الحكومة الصومالية على مواصلة الالتزام بحماية الصحفيين وحقهم في التعبير عن رأيهم بشتى الوسائل والسبل السلمية.

WARIYAYAAL4وحضر اللقاء نواب في البرلمان الصومالي، حيث دعا الصحفيون البرلمان الصومالي إلى عدم المصادقة على القانون.

وطرح بعض الصحفيين إجراء مشاورات مع الحكومة الصومالية لإيجاد حل للبنود المثيرة للجدل، لإصدار قانون يتمتع بثقة الجميع.

وكان رئيس الوزراء الصومالي عبده فارح شيردون أجرى ليلة الجمعة الماضية لقاء مع صحفيين صوماليين في مكتبه بقصر الرئاسة في العاصمة مقديشو.

وأكد رئيس الوزراء أن الحكومة الصومالية لن تستخدم سياسيات القمع لممارسة ضغوط على الأسرة الإعلامية، منوها بأن لحكومة تبذل كل ما بوسعها للدفاع عن حماية حقوق الصحفيين وحرية التعبير.

وكان قانون الصحافة الجديد الذي صادقت عليه الحكومة الصومالية أثار جدلا في الأوساط الإعلامية في الآونة الأخيرة.

%d مدونون معجبون بهذه: