إدانات لاغتيال صحفي صومالي في مقديشو

Raageمقديشو (الشاهد)- أدانت جهات محلية وخارجية عملية اغتيال الصحفي الصومالي محمد إبراهيم راجي على أيدي مسلحين مجهولين في وقت متأخر من مساء أمس بالعاصمة مقديشو.

ندد وزير الإعلام والمواصلات الصومالي عبد الله عيل موغي حرسي بعملية اغتياله، محملا مسؤوليتها على من أسماهم بالأعداء.

ودعا حرسي الشعب الصومالي إلى مساعدة الحكومة الصومالية في القبض على “المجرمين” المسؤولين عن اغيتال الصحفي.

من جهته أدانت النقابة الوطنية للصحفيين الصوماليين حادث الاغتيال، وذلك في بيان صحفي صدر عنها اليوم الإثنين.

وصف محمد إبراهيم باكستان الأمين العالم للنقابة الوطنية للصحفيين الصوماليين في البيان حادث الاغتيال بأنه محزن.

على صعيد آخر ندد الاتحاد الأفريقي اغتيال الصحفي الصومالي محمد إبراهيم راجي على لسان مبعوث الاتحاد الأفريقي لدى الصومال محمد صالح النظيف.

وقال النظيف إن وسائل الإعلام  تلعب دورا بارزا في نشر الديمقراطية، مشددا على ضرورة حماية الصحفيين الصوماليين.

وذكر أن قوات الاتحاد الأفريقي في الصومال مستعدة لمساعدة سلطات الأمن الصومالية في وقف عمليات الاغتيالات ضد الصحفيين الصوماليين.

ويعتبر راجي الصحفي الرابع الذي قتل في الصومال منذ شهر يناير الماضي.

%d مدونون معجبون بهذه: