نداء أممي لجمع 1.4 مليار دولار لمساعدة الأطفال في الأزمات الإنسانية

جنيف (الشاهد) – ناشدت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف) المانحين تقديم مليار وأربعمائة مليون دولار لتوفير الاحتياجات المنقذة للحياة للأطفال في خمس وأربعين دولة ومنطقة تعصف بها الصراعات والكوارث الطبيعية وغيرها من حالات الطوارئ.

وقال تيد شيبان مدير مكتب برامج الطوارئ في اليونيسيف إن الشهر الأول من عام 2013 كان قاسيا على ملايين الأطفال في سوريا واللاجئين في الدول المجاورة، وكذلك مالي وجمهورية أفريقيا الوسطى.

وأضاف شيبان عن سوريا في مؤتمر صحفي في جنيف:”شاركت في زيارة لعدد من مدراء الطوارئ بالأمم المتحدة لسوريا، وقد عدنا منها يوم الثلاثاء، بعد أن زرنا دمشق ودرعا وحمص. وما رأيناه هو بلد تدمر بنيتها الأساسية باستمرار، وأسر تكتظ في غرفة واحدة يقيم بها عشرون شخصا لا يتوفر لهم إلا القليل من المأوى والملابس في الجو البارد، فيما يصعب بشكل متزايد الحصول على الغذاء والمياه والأدوية الأساسية”.

وقال شيبان إن الكثير من الأسر التي قابلها في سوريا تشعر بالقلق على مستقبل أولادها وترغب في ضمان مواصلة تعليمهم.

وأشار مدير مكتب برامج الطوارئ في اليونيسيف إلى أن خمسة وعشرين في المائة من المدارس في سوريا تعرضت للتدمير أو الضرر أو تستخدم كأماكن إيواء.

ويخصص نداء اليونيسيف الإنساني لتمويل جهود المساعدات في دول أخرى منها اليمن والصومال وإثيوبيا وتشاد.

المصدر: إعلام الأمم المتحدة

%d مدونون معجبون بهذه: