قراصنة صوماليون يطلقون سراح بحارة كوريين جنوبيين بعد 19 شهرا

سيول (الشاهد)- قالت وزارة الخارجية الكورية الجنوبية إنه جرى أمس السبت إطلاق سراح أربعة بحارة كوريين جنوبيين اختطفهم قراصنة صوماليون قبل 19 شهرا.

واختطفت الناقلة ام.تي جيميني التابعة لشركة جلوري لإدارة السفن ومقرها سنغافورة في 30 ابريل 2011 وعلى متنها البحارة الأربعة و21 اخرون من أفراد الطاقم من غير الكوريين أثناء إبحارها من كينيا إلى ماليزيا.

وأفرج القراصنة عن السفينة بعد سبعة أشهر وكذلك أفراد الطاقم غير الكوريين واحتجزوا البحارة الكوريين الأربعة في مخالفة لاتفاق سابق بالإفراج عن جميع أفراد الطاقم.

وذكر بيان وزارة الخارجية “أطلق سراح البحارة الأربعة الكوريين الجنوبيين اليوم السبت”.

وأضاف أن البحارة -وهم حاليا على متن مدمرة كورية جنوبية- سيعودون لكوريا الجنوبية عن طريق الجو بعد استكمال الفحص الطبي وباقي الإجراءات.

ونقلت وكالة أنباء يونهاب الكورية الجنوبية ووسائل إعلام أخرى عن مسؤولين في سيول قولهم إن البحارة يبدون في صحة جيدة وأن الحكومة ساندت الشركة السنغافورية في المفاوضات مع القراصنة ولم ترد معلومات بعد عما إذا كان تم دفع فدية.

المصدر: وكالة رويترز

%d مدونون معجبون بهذه: