اختتام دورة تدريبية حول التخطيط الاستراتيجي في مقر مركز الشاهد بالعاصمة مقديشو

مقديشو(الشاهد)- اختتم مركز الشاهد للبحوث والدراسات الإعلامية اليوم الخميس دورة تدريبية حول التخطيط الاستراتيجي في مقره بالعاصمة الصومالية مقديشو، كما وزرع المركز شهادات مشاركة على عدد من الصحفيين الصوماليين الذين شاركوا في دورة تدريبية حول مهارات التحرير الصحفي التي عقدها المركز نهاية شهر أكتوبر الماضي.

وبدأت فعاليات الدورة أمس الأربعاء في قاعة المؤتمرات في مقر مركز الشاهد للبحوث والدراسات، حيث شارك فيها 20 شخصا من مختلف شرائح المجتمع من بينهم مثقفون وموظفون في الهيئات المحلية والدولية.

وألقى الأستاذ محمد عبد الله جوسار المحاضرة الثانية والأخيرة، والتي كانت حول التخطيط الاستراتيجي، وقد ركز المحاضر على الجوانب التالية:

• إعداد الخطة الاستراتيجية وكيفية صياغة أهدافها.

• كيفية استخدام التحليل الاستراتيجي.

• الخطوات المتبعة في بناء الخطة الاستراتيجية على مستوى المؤسسات.

• عوامل نجاح الاستراتيجية.

وتجدر الإشار إلى أنه كانت هناك تطبيقات عملية في كيفية عمل التخطيط الاستراتيجي بمشاركة الجميع. كما طرح المشاركون في نهاية المحاضرة مداخلاتهم وأسئلتهم حول الموضوع مما لعب دورا كبيرا في إثراء الموضوع.

وفي مناسبة اختتام الدورة-بعد انتهاء المحاضرة الثانية مباشرة- تحدث الأستاذ محمد عمر بري (تُبِي) مسؤول قسم التعليم في مؤسسة العون القرن الأفريقي، عن أهمية التخطيط الاستراتيجي في الحياة اليومية، كما أشاد بالجهود التي يبذلها مركز الشاهد لرفع المستوى الثقافي للمجتمع الصومالي من خلال عقد دورات تدريبية وورش عمل وندوات علمية.

ومن جهته حث الأستاذ صالح شيخ إبراهيم طبلاوي -مدير مركز الآفاق للتدريب والخدمات الإعلامية- المشاركين في الدورة على تطبيق الدورس التي تلقوها خلال اليومين في حياتهم اليومية والعملية والسياسية حتى لا تكون حبرا على ورق.

وأشار الأستاذ أنور أحمد ميو مسؤول العلاقات العامة بالأكاديمة الوطنية للعلوم والتكنولوجيا، إلى أهمية التخطيط الاستراتيجي التي وصفها بأنه يمكن الاستفادة من التخطيط الاستراتيجي على مستوى الأفراد والأسر والمؤسسات والحكومات إذا أحسن استخدامه كموضوع من أهم مواضيع التنمية البشرية، وقد حث ميو المشاركين على الاستفادة من الخبراء العالميين في هذا المجال كالدكتور طارق سويدان وأمثاله.

من جانبه قال الاستاذ عبد الرحمن محمد مدير مكتب مركز الشاهد في الصومال “إن المركز يعقد دورات تدريبية وورش عمل وندوات علمية على مدار السنة وفق استراتيجية المركز، مؤكدا في نفس الوقت أن التخطيط الاستراتيجي عنصر هام من التنمية البشرية.

وأعرب الأستاذ عبد الرحمن عن أمله في أن يتم الاستفادة من الدروس العلمية التي تلقوها المشاركون خلال يومي الدورة، وختام كلمته -التي ألقاها في مناسبة اختتام الدورة- شكر المشاركين على حضورهم ومراعاتهم للمواعيد في الحضور والانصراف أثناء فعاليات الدورة والاستراحات والبرامج العملية التي كانت تتخللها.

وفي ختام الدورة تم توزيع شهادات على عدد من الصحفيين الصوماليين الذين شاركوا في دورة تدريبية حول مهارات التحرير الصحفي التي عقدها المركز نهاية شهر أكتوبر المنصرم.

جدير بالذكر أن مركز الشاهد يقوم  بنتظيم برامج ودورات تدريبية وورش عمل وندوات علمية حول المجالات الإنسانية والسياسية والاقتصادية والاجتماعية.

%d مدونون معجبون بهذه: