إدارة جلمدج تسعى إلى تحرير أجانب مخطوفين في منطقة بوسط الصومال

جالكعيو (الشاهد)- توجهت قوات مكثفة من إدارة جلمدج برئاسة عبده حسن عواله قيبديد الذي تم تنصيبه مؤخرا كرئيس لإدارة جلمدج صباح اليوم إلى مدينة هوبيو الساحلية في محافظة مدج وسط الصومال.

وتقول الأنباء إن توجه هذه القوات إلى مدينة هوبيو الساحلية بقيادة رئيس إدارة جلمدج يأتي في مسعى لتحرير أجانب مخطوفين في تلك المنطقة.

وقالت مصادر مطلعة إن أجانب مخطوفين على أيدي قراصنة صوماليين متواجدون في مدينة هوبيو الساحلية.

وتأتي خطوة توجه قوات إدارة جلمدج إلى مدينة هوبيو بعد أسابيع من انتخاب عبده حسن عواله رئيسا لإدارة جلمدج، وتنفيذا لتعهداته بالعمل من أجل إعادة الأمن والاستقرار للمنطقة.

ويقول المراقبون إن أنشطة القراصنة الصوماليين الرامية إلى عرقلة الأمن تتزايد في بعض المدن الساحلية في محافظات بوسط الصومال بهدف تخفيف الضغوط الدولية المفروضة عليهم.

%d مدونون معجبون بهذه: