صحفية صومالية تتعرض لاعتداء على يد شرطي في مدينة بورما

بورما (الشاهد)- تعرضت الصحفية هدن أبوبكر عافي لاعتداء على يد شرطي في مركز للشرطة بمدينة بورما في محافظة أودل بإدارة أرض الصومال.

وأكدت الصحفية التي تحدثت لشبكة الشاهد الإخبارية أن الجندي اعتدى عليها بالضرب المبرح أثناء أداء عملها الصحفي.

وقالت الصحفية أثناء حديثها لشبكة الشاهد “كنت واقفة عند سيدة كانت تشتكي للشرطي، وكانا يتحدثان في قضية حدثت بين أسرتين، وكان الشرطي يطلب منها رشوة” مضيفة إلى ذلك “انبته الجندي إلى أنني صحفية فانهالني بالضرب بهاتفه الجوال في وجهي، ما سبب لي نزيفا”.

وكانت عدة إصابات تبدو على وجه الصحفية هدن محمد عافي التي تعمل للتلفزيون الرسمي لإدارة أرض الصومال.

تعتبر الصحفية هدن أبوبكر عافي أول صحفية تتعرض للاعتداء على يد شرطي في إدارة أرض الصومال التي تتمتع بحالة من الاستقرار.

يذكر أن أرض الصومال أعلنت انفصالها من باقي الصومال عام 1991 بعد سقوط الحكومة المركزية إلا أنها لم تنل حتى الآن اعترافا دوليا.

%d مدونون معجبون بهذه: