وزيرة المرأة الصومالية تطالب شيوخ القبائل باحترام دور المرأة في السياسة

مقديشو (الشاهد)- طالبت وزيرة المرأة وشؤون الأسرة الصومالية مريم أويس شيوخ القبائل الصوماليين باحترام دور المرأة في المجال السياسي في الصومال.

جاء ذلك في كلمة ألقتها وزيرة المرأة وشؤون الأسرة الصومالية في مؤتمر الجمعية التأسيسية المنعقد حاليا في العاصمة الصومالية مقديشو للمصادقة على الدستور الصومالي الجديد.

وقالت وزيرة المرأة إن على شيوخ القبائل الصوماليين احترام دور المرأة الصومالية ومنح حقوقها 30% في مؤسسات الحكومة القادمة.

وأضافت وزيرة المرأة وشؤون الأسرة إلى ذلك أن المرأة لعبت دورا بارزا في إعادة الأمن والاستقرار للبلاد.

وحذرت وزيرة المرأة من تهميش المرأة الصومالية مؤكدة أن للمرأة قدرة على المساهمة في بناء الوطن.

كما شدتت على ضرور منح المرأة الصومالية النصيب المخصص لها 30% وفقا على الاتفاقيات التي توصل إليها الصوماليون سابقا في مدينة جروي عاصمة إدارة بونتلاند.

تأتي تصريحات وزيرة المرأة إثر إعلان وزارة الدستور والشؤون الفيدرالية مؤخرا أن شيوخ القبائل الصوماليين المكلفين لتشكيل البرلمان الصومالي الجديد مصرون على منح المرأة 25% من المقاعد في البرلمان ما يعني أن المرأة تفقد 5% من الكراسي البرلمانية بناء على اتفاقيات جروي التي ينص بها حصول المرأة على 30% من المقاعد في المؤسسات الحكومية.

جدير بالذكر أن المرأة الصومالية لعبت دورا كبيرا في المجالات الاجتماعية والتنموية خلال العقدين الماضيين.

2 تعليقان

  1. مواطن من جمهورية أرض الصومال

    هداك الله يا أختنا مريم ، لماذا تطالبين بـ 30% بينما تمثل المرأة نصف المجتمع ؟.!

    طالبي بـ 50% من كل شئ ، ولو قدر الله وأصبحت صوماليا الجنوبية مثل صوماليلاند من ناحية الإنتخابات الحرة والنزيهة ، فلست بحاجة لكي تشحذي من كبار السن حقا من حقوقك الأولية .

    ليس عليك سوى إنشاء كتلة إنتخابية نسائية ، هذه الكتلة التي تمثل نصف الأصوات في صوماليا ، ستعطي صوتها لمن يعدها ويضمن لها نصف مقاعد البرلمان ، ونصف موظفي الوزارات ، ونصف الوزراء .!

    عندها ستجدين أن الكل يأتي إلى بيتك ، طالبا ودك ، ولست بحاجة إلى التسول لدى كبار السن الذين لا يرون المرأة إلا قميصا يلبسه الرجل – حسب تعبير بعضهم – .!

  2. بالتاكيد لنا كل الحق في الاحترام والتقدير من قبل المجتمع والحكومة ومنح كل ما تستحقه المرأة الصومالية ولانها ثمرة المجتمع والوطن واهم عنصر في بناء المجتمع السليم لانها الام التي تربي الاجيال والزوجة والاخت رغم ان المجتمع الصومالي مجتمع ذكوري الا اننا سنحافظ علي دورنا في بناء مجتمعنا كنساء صوماليات ومني كل الاحترام والتقدير للمرأة الصومالية ولــ مريم قاسم

%d مدونون معجبون بهذه: