مدرسة حمدان بن راشد في هرجيسا بالصومال تحقق تفوقاً دراسياً

دبي (الشاهد)- أحرزت مدرسة سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية في هرجيسا بأرض الصومال تفوقاً دراسياً نموذجياً بنسبة نجاح 90,4% في امتحانات الشهادة الثانوية السودانية التي أعلنت في الخرطوم يوم الثلاثاء الماضي. وحقق 53 طالبا من طلابها الذين جلسوا للامتحان والبالغ عددهم 250 طالبا نسبة نجاح فوق الثمانين بالمائة. وكانت وزيرة التعليم السودانية سعاد عبد الرازق قد أشادت ضمن استعراضها نتائج الثانوية العامة أمام اجتماع مجلس الوزراء السوداني بمدرسة الشيخ حمدان بن راشد في هرجيسا بالصومال حيث ذكرت أن هذه المدرسة ظلت تحقق تقدماًُ متميزاً سنويا ضمن منظومة المدارس التي تطبق المنهج السوداني بالخارج، البالغ عددها 17 مدرسة بينها مدارس في تركيا وإيران وتشاد وغيرها.

وقال “محمد عبيد بن غنام” الأمين العام لهيئة آل مكتوم الخيرية إن الهيئة وفي إطار سعيها الدؤوب لتخريج طلاب معترف بشهاداتهم للدخول للجامعات العالمية اعتمدت المنهج السوداني لهذه المدرسة حتى يتسنى لطلابها الحصول على شهادة معترف بها دوليا تمكنهم من المنافسة والالتحاق بمختلف الجامعات في الدول المجاورة والعالم نسبة لغياب مؤسسات الدولة الصومالية والمنهج المعترف به عالمياً.

وأشار الأمين العام للهيئة إلى أن هذه المدرسة افتتحت في عام 2003 في مدينة هرجيسا بالصومال وتعتبر من أفضل المدارس في الصومال حيث خرجت عدداً كبيراً من الطلاب يعملون في مختلف المجالات في هرجيسا أطباء ومهندسين ومحامين، وهي واحدة من أربعين مدرسة تتبع لهيئة آل مكتوم الخيرية في أفريقيا، علماً بأن خريجيها يدرسون الآن في الجامعات السودانية والماليزية والمصرية والسعودية والدول الأوروبية.

المصدر: جريدة الاتحاد

%d مدونون معجبون بهذه: