تقرير عن حقوق الإنسان في أرض الصومال سنة 2010م

هرجيسا (الشاهد) أصدرت مظلة منظمات حقوق الإنسان في أرض الصومال وهي تضم 24 منظمة منتشرة في أرجاء البلاد تقريرها السنوي عن أوضاع حقوق الإنسان في أرض الصومال (شمال الصومال).

وانتقد التقرير الذي عرضه يوم أمس للصحافة سليمان إسماعيل (سليمان حقوق) المتحدث باسم المظلة أوضاع الاقليات والانتهاكات التي يقول التقرير إن الصحفيين تعرضوا لها في أرض الصومال من الحكومة التى يرأسها الرئيس أحمد محمد. وانتقذ التقرير بشدة غير معهودة أوضاع السجون والمحاكم ووصف محاكم أرض الصومال بأنها بؤر للرشاوى والفساد.

وذكر في التقرير أن تسريح الموظفين يحدث بصورة انتقامية. وامتدح التقرير إغلاق اللجان الأمنية في أقاليم أرض الصومال.

وهذا هو أول تقرير حقوقي يصدر منذ تسلم حكومة حزب التضامن ويظهر صورة قاتمة من لبعض جوانب الحياة في أرض الصومال.

3 تعليقات

  1. ماشاء الله عليئ حتا الصورة الي في بلدي جميلة جدا

  2. قل موتو بغيظكم
    قد تنكر العين ضوء الشمس من رمد, وينكر الفم طعم الماء من سقـم …
    والله مسكين صاحب هذا التقرير الذي يعيش مجموعة من الأوهام في عقله
    أليست صوماليلاند هي الديمقراطية الوحيدة في المنطقة صاحبة نظرية التداول السلمي للحكم
    أليست صوماليلاند هي التي تحترم الأنسان وكرامة الأنسان
    أليست صوماليلاند صاحبة البرلمان الحقيقي الذي يعبر عن صوت الشعب من يحمل ثقافة الكلمة الصادقة والبناء بدلا من رمي الكراسي وكانها حلبة صراع
    العالم سيضحك حينما يقرأ هذا البيان وهو الذي يفتح له برلمانات الغرب وتتهاتف عليه الوفود .
    نصيحتي بدلا من هذه الترهات أتجهو نحو أنفسكم ونحن نعرفكم

  3. موت قهر يا حسن عيسى الخائن العميل لشبكة الشاهد التجسسية العدوة لنجاح صومالي لاند ههههههههههههههههههه

%d مدونون معجبون بهذه: