“الهلال القطري” يبدأ إعادة تأهيل مستشفى بوصاصو في إقليم بونتلاند

بوصاصو(الشاهد) – شرع الهلال الأحمر القطري في إعادة مستشفى بوصاصو في بونتلاند وتوسعة المستشفى الحالي ببناء طابق ثان لتزداد طاقة المستشفى الاستيعابية من 90 سريراً إلى 150 سريراً، لتوسيع نطاق الوحدات الأساسية مثل الجراحة العامة وغرفة العمليات الجراحية، والطوارئ، وطب الأطفال، والردهات الداخلية لأقسام النساء والولادة والحضانة مما يساهم في تحسين الخدمات الصحية النوعية لسكان الإقليم مع توفير أدوية ضرورية عند افتتاح توسعة المستشفى.

ويمول “الهلال” المشروع بنسبة 50%، بينما يقوم أعيان المنطقة من تجار ورجال أعمال بتمويل بناء الطابق الأرضي، كما سيقوم الهلال بتوفير أدوية ومستهلكات طبية ضرورية وخصوصا عند افتتاح الأقسام الجديدة ولحين تمكن المجتمع المحلى من توفير احتياطيات للأدوية من خلال المساهمات الفردية ومساهمات الأعيان والتجار الذين كونوا لجنة دائمة لدعم المستشفى لضمان استمرارية التشغيل وتوافر الخدمات.

ويعتبر المستشفى مهماً للمنطقة كونه المستشفى الرئيسي في الإقليم ويقدم خدماته في شتى أقسام الطب الرئيسية، ويستفيد من خدماته نحو 700.000 نسمة وتزيد حركة النزوح من الجزء الجنوبي من الصومال بسبب الحرب وتوتر الأوضاع الأمنية من الضغوط على المستشفى الذي لا تزيد طاقته الاستيعابية على 90 سريراً حاليا، حيث أنَّ الأوضاع التي يعانيها القطاع الصحي في الصومال كانت كافية لتلقى اهتمام الهلال الأحمر القطري نحو الصومال للقيام بالواجب الأخوي والإنساني نحو أهل هذا البلد.

فالهلال هو الجمعية الإنسانية الوحيدة العاملة في الصومال بطاقم من خارج الصومال بشكل مستمر منذ العام 2007م والتي بدأها في مستشفى “كيساني” الواقع في شمال العاصمة مقديشو على مدار 14 شهراً، حيث عمل فيها فريق طبي جراحي تخصصي وتم تزويد المستشفى بمعدات وتجهيزات حديثة ومن ثم انتقل العمل منه إلى مستشفى “مدينة” في ظل أوضاع وإمكانات صحية ضعيفة وبنية صحية متواضعة، حيث زاد عدد المستفيدين على أكثر من 30 ألفاً، بالإضافة إلى تنفيذ عدد من المشاريع بتمويل مشترك مع البنك الإسلامي، حيث تمت صيانة وإعادة تأهيل مبنى الأجنحة العام بمستشفى “مدينة” بالكامل وبما يتوافق مع المواصفات الدولية بعد أن كان المبنى مغلقا لمدة طويلة، كما تمت صيانة وتجهيز قسم التوليد وتدريب الطاقم الطبي بالمستشفى بواسطة فريق الهلال الأحمر القطري الطبي.

وتجدر الإشارة الى أنَّ المستشفى يقع في قلب مدينة بوصاصو العاصمة التجارية لإقليم بونتلاند الذي يتمتع بحكم ذاتي ويتمتع بالأمن النسبي مقارنة مع مناطق جنوب الصومال، حيث ظل المستشفى يقدم خدماته بانتظام لأكثر من ستين عاماً حتى مطلع تسعينيات القرن الماضي، حيث بدأت نوعية الخدمات المقدمة في التدهور بسبب عدم توافر الدعم الكافي للحفاظ على نوعية وكيفية الخدمات لانهيار النظام والمؤسسات في الصومال.

** نقلاً عن الشرق القطرية.

%d مدونون معجبون بهذه: