انتهاء مغامرة العداءة الصومالية الشابة “مريم موسى” في أولمبياد (ريو – 2016)

ريو دي جانيرو (الشاهد) – أخفقت العداءة الصومالية ” مريم نوح موسى ” في تحقيق نتيجة إيجابية خلال مشاركتها في أولمبياد ( ريو – 2016) الجارية حالياً في مدينة ريو دي جانيرو البرازيلية.

وحلت العداءة الصومالية الشابة في المركز الأخير في التصفيات الأولية لمنافسات 400 م عدو سيدات محققة توقيت (01.10.11) دقيقة وعشرة ثواني، وأحد عشر جزء من الثانية، الذي يعتبر أسوأ توقيت في الـ 400 سيدات في هذه الدورة.

ورغم هذا الاخفاق إلا أن العداءة الصومالية التي تشارك للمرة الأولى في تاريخها في هذه التظاهرة العالمية، خرجت من التصفيات بإبتسامة عريضة ملوحة للجماهير التي صفقت لها في إعجاب بأصرارها على إكمال السباق حتى النهاية.
14
وأعربت ” مريم ” عن سعادتها بهذه المشاركة ووقوفها جنباً بجنب إلى جوار أسماء كبيرة في هذه المنافسة مثل الأمريكية ” فيلبيس فرانسيس” والبحرينية ” سلوى عيد ناصر “.

تجدر الإشارة إلى أن العداء الصومالي ” محمد داؤود ” سيظهر للمرة الأولى في تاريخه في الأولمبياد في الـ 17 من أغسطس / آب الجاري عندما يمثل الصومال في سباق الـ 5000 متر عدو.

14/08/2016

تعليق واحد

  1. إن شاء الله تعالى موفق في مشاركاتك الله يكتب لكي النجاح وكل صومالي مشترك . .

%d مدونون معجبون بهذه: