مصرع طفلين صوماليين غرقاً في بحيرة بولاية مينيسوتا الأمريكية

منيابوليس (الشاهد) – لقي طفلان صوماليان مصرعهما غرقاً في بحيرة (ويليمر فوت ليك) بمدينة مينيابوليس بولاية مينيسوتا الأمريكية.

واستخرجت شرطة مدينة مينيابوليس جثتا الطفلين ” إدريس حسين ” البالغ من العمر 10 سنوات و” أحمد حاشي ” البالغ من العمر 11 سنة، من البحيرة عقب 3 ساعات من اختفائهما.

واستبعد ” نيلسون هرنانديز” المحقق في دائرة شرطة مينيابوليس، أن يكون هناك اي عمل جنائي وراء غرق الطفلين ( حسين وحاشي).

وكان الطفلان قد غادرا مدرستهما في حي ويلمير، ولكنهما لم يصلا إلى المنزل مما أثار قلق أسرتيهما ودفعهما للتقدم ببلاغ إلى دائرة الشرطة بخصوص اختفاء الطفلين.

وحسب تحريات قامت بها الشرطة فقد تم ترجيح أن يكون الطفلان قاما باللهو بالقرب من البحيرة، مما أدى لسقوطهما في الماء وغرقهما.

الجدير بالذكر أن هذه الواقعة أثارت موجة من الأسى، وسط أفراد الجالية الصومالية في المهجر الامريكي.

30/06/2016

%d مدونون معجبون بهذه: