شركة نقل عام سويدية تعين كهولا صوماليين داخل حافلاتها للتعامل مع الشباب الصومالي المشاغب

برولنغ (الشاهد) – قامت شركة دلاتفريك (Dalatrafik) وهي إحدى الشركات المالكة للحافلات (الاوتوبيسات) العامة في مدينة برولنغ السويدية، بتعيين عدد من الكهول الصوماليين المقيمين في المدينة، كمشرفين على النظام العام داخل الحافلات أثناء مسيرتها اليومية في شوارع المدينة.

وستكون مهمة هؤلاء الكهول الأساسية هي التعامل مع الفتية والشباب من أبناء الجالية الصومالية في برولنغ، عندما يستقلون الحافلة والحيلولة دون وقوع أي اشتباكات أو مشاحنات سواء بينهم أو مع ركاب الحافلة الآخرين.

وصرح “كيفين غايسون” مدير العلاقات العامة بالشركة، أن الهدف من هذه الخطوة هي إرغام الشباب الصومالي على التقيد بالنظام داخل سيارات النقل العام بطريقة غير مباشرة.
227
وأضاف ” غايسون”، دراساتنا أكدت أن صغار السن من الصوماليين يتم تنشئتهم على احترام الأجيال الأكبر سنا، والتصرف باللياقة والحرص عند وجودهم.

الجدير بالذكر أن هذه الخطوة تأتي عقب تأكيد تقرير خاص بشركة (Dalatrafik) للنقل العام، أن تصرفات عدد من الشباب المنتمين للجاليات الأفريقية، ومن بينها الجالية الصومالية داخل الحافلات، أثر على عدد العملاء والمستخدمين لحافلات الشركة داخل مدينة برولنغ.

09/04/2016

%d مدونون معجبون بهذه: