وزارة الشباب والرياضة الصومالية تُعلق المنافسات الكروية على ملعب ( كونيس – بنادر) لخلافات مالية

مقديشو (الشاهد) – أعلنت وزارة الشباب والرياضة بالحكومة الفيدرالية في الصومال، تعليق كافة الأنشطة والمنافسات الكروية، التي كانت تجري في ملعب (استاد كونيس – بنادر) بالعاصمة مقديشو، إلى أجل غير مسمى.

وصرح نائب وزير الرياضة والشباب الصومالي ” عثمان آدم طوبو” أن قرار التعليق جاء بسبب خلافات مالية بين الوزارة، وبين الاتحاد الصومالي لكرة القدم الذي يتولى مهمة إدارة المنشآت الرياضية الحكومية.
نائب وزير الرياضة
وأضاف ” طوبو” أن الاتحاد الصومالي لكرة القدم، تجاهل الكثير من الطلبات التي قدمتها وزارتي الشباب والرياضة والمالية والخزانة، بالكشف عن إيرادات الملعب الذي يستضيف جميع مباريات الدوري والكأس ، وبطولات المديريات والنواحي، مما أجبر الوزارة على اتخاذ هذا القرار.

ولم يعلق الاتحاد الصومالي لكرة القدم على هذا القرار المفاجئ، الذي يشل المنافسات الرياضية على الملعب الذي بتسع لنحو 15000 متفرج.

الجدير بالذكر أن أستاد ( كونيس – بنادر) الكائن في حي” عبد العزيز” بشمال العاصمة مقديشو، هو الأستاد الرسمي المجهز حالياُ، بسبب استمرار قوات الاتحاد الأفريقي ( الأميصوم) في استخدام المجمع الرياضي الكبير في حي “ورتانبدا ” كمعسكر لقواتها منذ عام 2010.

%d مدونون معجبون بهذه: