مدني ووزير خارجية الصومال يبحثان سبل تعزيز العمل الإسلامي المشترك

وزير خاجية وتشجيع الاستثمار الصومالي: عبد السلام هدليه عمر

وزير خاجية وتشجيع الاستثمار الصومالي: عبد السلام هدليه عمر

جدة (الشاهد)- بحث الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي إياد مدني مع وزير خارجية الصومال عبد السلام هادليي عمر بمقر المنظمة بجدة، مجالات التعاون المختلفة وكذا السبل والوسائل الكفيلة بتعزيز العلاقات الثنائية بين الصومال ومنظمة التعاون الإسلامي والعمل الإسلامي المشترك .

وذكر بيان للمنظمة أن الوزير الصومالي اطلع الأمين العام للمنظمة على مستجدات الوضع السياسي والأمني في الصومال، وعلى ما تبذله حكومة بلاده من جهود للنهوض بعملية بناء المؤسسات وإحلال السلم في هذا البلد.

كما تطرق هاديلي بالتفصيل لعملية تنفيذ سياسات الركائز الست والأجندة السياسية للرؤية 2016، وناشد منظمة التعاون الإسلامي تولي زمام عملية إعادة الإعمار في الصومال.

من جانبه، استعرض مدني الإسهامات المختلفة لمنظمة التعاون الإسلامي في سعيها لتحقيق الاستقرار في الصومال، مؤكدا للوزير عزم المنظمة على النهوض بمشاركتها في هذا البلد من خلال البعثة والمهمة الموسعة لمكتبها في مقديشيو من أجل دعم جهود إحلال السلم الدائم وتحقيق الاستقرار والتنمية في الصومال .

 

المصدر: البوابة نيوز

%d مدونون معجبون بهذه: