الأمم المتحدة تعتزم خفض المساعدات الغذائية للاجئين في كينيا بسبب نقص التمويل

xero qaxootiنيروبي (الشاهد)- أعلن برنامج الأغذية العالمي للأمم المتحدة أمس الخميس، أن المساعدات الغذائية إلى 500 ألف لاجئ في كينيا سيجري تخفيضها بنسبة 30% بسبب نقص التمويل.

واعتبارا من يوم الإثنين المقبل سيتلقى اللاجئون الذين يعيشون في كينيا ومعظمهم من الصومال وجنوب السودان، حصصا أقل من الأغذية في ظل معاناة هيئة المعونة الأممية من أجل جمع 4ر39 مليون دولار اللازمة لتغطية نقص التمويل حتى يناير 2015.

وطالب برنامج الأغذية العالمي بتمويل طارئ، محذرا من أنه إذا لم يتلق 4ر12 مليون دولار قريبا، ستكون هناك حاجة إلى خفض الحصص الغذائية حتى سبتمبر.

وقال القائم بأعمال مدير برنامج الأغذية العالمي في كينيا توماس هانسون: “نحن قلقون للغاية بشأن كيفية تأثير هذا التخفيض على الناس الذين يعتمدون على مساعداتنا”.

وأضاف: “لكن مخزوننا من المواد الغذائية ينفد وتقليص الحصص الغذائية هو السبيل الوحيد لتستمر إمداداتنا لفترة أطول. نأمل أن يكون ذلك إجراء مؤقتا ونواصل مناشدة المجتمع الدولي من أجل المساعدة”.

وهذه هي المرة الثانية في ثمانية أشهر التي يضطر برنامج الأغذية العالمي إلى تقليص المساعدات الغذائية إلى اللاجئين في كينيا، حيث تم تقليص الحصص الغذائية بمقدار النصف في نوفمبر الماضي ولم يتم استئناف تقديم الحصص كاملة إلا مع بداية 2015.

المصدر: بوابة الأهرام

%d مدونون معجبون بهذه: