البحرية البريطانية تنقذ مئات المهاجرين معظمهم صوماليون في البحر المتوسط

tahriibayalروما (الشاهد)- أعلنت البحرية الملكية البريطانية إنقاذها أكثر من أربعمائة مهاجر غير قانوني، من بينهم أطفال ونساء حوامل، قرب السواحل الليبية في عرض البحر الأبيض المتوسط حيث أرسلت أربعة زوارق لإسعافهم.

يتزامن ذلك مع تبني الاتحاد الأوروبي وثيقة تسمح له بما يوصف بـ: “مكافحة تهريب المهاجرين” في البحر المتوسط ابتداء من الأسبوع المقبل في حال تلقى الاتحاد الضوء الأخضر من الأمم المتحدة.

وقال وزير الشؤون الخارجية الألماني فرانك وولتر شتاينماير في ندوة صحفية بهذا الشأن: “عندما يتعلق الأمر بالهجرة، يجب أن نعالج المشكلة من جذورها وهي عادةً الظروف الاقتصادية والاجتماعية الصعبة السائدة في البلدان التي يأتي منها المهاجرون”.

وأضاف الوزير “نحن بحاجة في المستقبل إلى التحرك أكثر وبالتزام أكبر على مستوى الاتحاد الأوروبي، لا سيما من الناحية المالية”.

ونقلتْ البحرية الملكية البريطانية منذ الصباح الباكر من يوم الخميس المهاجرين المُسعَفين، الذين كانوا في غالبيتهم الساحقة من الصومال، إلى ميناء كاتانيا في جزيرة صقلية في إيطاليا؛ البلد المعبَر الرئيسي للمرشحين للهجرة غير القانونية والذي يطالب أوروبا بالمساعدة في مواجهة هذا الموقف.

بالتزامن مع ذلك، تم إنقاذ أكثر من مائتيْ مهاجر آخرين في عملية منفصلة في عرض البحر المتوسط خلال هذا الأسبوع.

المصدر: يورونيوز

%d مدونون معجبون بهذه: