ناقلة نفط كويتية تنجو من هجوم قراصنة في خليج عدن

قراصنة صوماليون (صورة أرشيفية)

قراصنة صوماليون (صورة أرشيفية)

مقديشو (الشاهد)- أعلن الرئيس التنفيذي لشركة ناقلات النفط الكويتية، الشيخ طلال الخالد الأحمد الصباح، نجاح الناقلة الكويتية برقان في التصدي لهجوم شنه عليها قراصنة في خليج عدن.

وقال الشيخ طلال الخالد لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) إن الهجوم حدث في تمام الساعة الثامنة وخمسين دقيقة، مساء الأحد، وكانت الناقلة في رحلتها من ميناء الأحمدي الكويتي إلى ميناء هورايزن تيرمينال في جمهورية جيبوتي. وأضاف أن الناقلة كانت محملة بـ40303 أطنان من وقود الطائرات (جيت أيه 1)، وتعامل طاقم الناقلة بكل مهارة في صد الهجوم من قبل أربعة طراريد قرصنة بحرية.

وأفاد بأنه تم التعامل مع الهجوم باستخدام جميع أجهزة الحماية ضد القرصنة الموجودة على متن الناقلة، إضافة إلى طاقم أمن متخصص في صد أي محاولة قرصنة وبمساعدة قوة بحرية هندية كانت موجودة في محيط خليج عدن. وذكر أن الناقلة برقان المملوكة لشركة ناقلات النفط الكويتية مجهزة تجهيزا كاملا لصد عمليات القرصنة.

وأكملت الناقلة الكويتية رحلتها إلى ميناء التفريغ في جيبوتي.

وكان المكتب البحري الدولي قد اعتبر خليج عدن “أخطر منطقة شحن بحرية في العالم”.

المصدر: يمن فويس للأنباء

%d مدونون معجبون بهذه: