فرقاطتان فرنسية وإسبانية عبرتا قناة السويس فى طريقهما إلى الصومال

lafayette10القاهرة (الشاهد)- عبرت المجرى الملاحى لقناة السويس أمس الثلاثاء، فرقاطتان فرنسية وإسبانية ضمن القافلة الشمالية للقناة، قادمتان من البحر المتوسط فى طريقهما إلى البحر الأحمر ومنه للسواحل الصومالية للمشاركة ضمن قوات التحالف الأوروبى فى مكافحة أعمال القرصنة التى تتعرض لها السفن التجارية بخليج عدن والقرن الأفريقى.

وقال مصدر ملاحى مسئول بهيئة قناة السويس اليوم، إن الفرقطاتين الفرنسية جيوبريت والإسبانية رايو قد عبرتا المجرى الملاحى لقناة السويس المصرية فى رحلة عبور متصلة ضمن قافلة الشمال عبر منفذ ميناء بورسعيد فى طريقهما للبحر الأحمر عبر منفذ ميناء السويس.. مشيرا إلى أنها استغرقت قرابة 11 ساعة متصلة وسط حراسة أمنية مشددة من جانب هيئة قناة السويس وقوات الأمن شملت منع عبور معديات الأفراد والسيارات بين ضفتى قناة السويس خلال رحلة عبور الفرطاقتين، وتأمين الطرق البرية المؤدية والموازية للمجرى الملاحى للقناة.

يذكر أن مجلس الأمن قد صرح لقوات التحالف الأوروبى فى مطلع شهر ديسمبر من العام 2008 بإرسال قطع حربية وقوات بحرية لتأمين عبور السفن البحرية المارة بمنطقة القرن الأفريقى وخليج عدن عقب تزايد أعمال القرصنة بشكل مستمر من جانب القراصنة الصوماليين مما أثر على الحركة الملاحية الدولية والتجارة العالمية بشكل ملحوظ.

المصدر: اليوم السابع

%d مدونون معجبون بهذه: