الاتحاد الاوروبي يمدد مهمة مكافحة القرصنة قبالة الصومال

قراصنة صوماليون (صورة أرشيفية)

قراصنة صوماليون (صورة أرشيفية)

قرر الاتحاد الأوروبي هنا اليوم تمديد عملية (اتلانتا) لمكافحة القرصنة قبالة الصومال عامين اضافيين لتستمر لغاية 12 ديسمبر 2016.

وقال الاتحاد الاوروبي في بيان ان عملية (اتلانتا) ستركز بشكل رئيسي على حماية سفن برنامج الأغذية العالمي لتقديم المساعدات الانسانية للصومال ومكافحة القرصنة قبالة السواحل الصومالية.

واضاف انه على الرغم من التقدم الكبير الذي تم تحقيقه قبالة سواحل الصومال منذ بدء العملية في العام 2008 الا ان تهديد القرصنة يبقى قائما على نطاق واسع “فاعمال القرصنة اصبحت منقسمة لكنها لم تنته بعد”.

وذكرت الممثلة العليا للسياسة الخارجية والامنية بالاتحاد الاوروبي فيديريكا موغيريني وفق البيان ان “عملية الاتحاد الأوروبي (اتلانتا) ساعدت في الحد من القرصنة قبالة السواحل الصومالية ويجب أن نحافظ على الضغط على القراصنة للمساعدة في ضمان الأمن بمنطقة القرن الافريقي”.

واكدت ان “القوة البحرية التابعة للاتحاد الأوروبي ستسهم الآن أيضا في معالجة الأسباب الجذرية للقرصنة” فيما تقدر التكاليف المشتركة للعملية للعامين 2015 و2016 بنحو 7ر14 مليون يورو.

ويقود عملية (اتلانتا) حاليا اللواء البريطاني مارتن سميث وتشارك فيها 21 دولة عضو في الاتحاد الأوروبي ودولتان من خارج الاتحاد.

المصدر: الآن

%d مدونون معجبون بهذه: