مؤسسة زمزم تستضيف الورشة الوطنية للتحضير للقمة الإنسانية العالمية المقرر انعقادها في اسطنبول 2016م

[smart-photo slideshow_autostart=”true”] [/smart-photo]

مقديشو (الشاهد)- استضافت مؤسسة زمزم الورشة الوطنية للتحضير للقمة الإنسانية العالمية المقرر انعقادها في مدينتي اسطنبول وجنيف في عامي 2015م و 2016م وذلك بالتعاون مع المنتدى الإنساني ومكتب تنسيق الشؤون الإنسانية للأمم المتحدة UNOCH ومنظمة التعاون الاسلامي OIC في فندق الجزيرة بمقديشو، وذلك في في 18 اغسطس 2014م.

حضر الورشة اكثر من 80 ممثلاً عن 51 جمعية من الجمعيات الخيرية الصومالية التي تعمل في المجال الخيري والإنساني.

وفي كلمة ألقاها الأستاذ/ شعيب عبد اللطيف، المدير العام لمؤسسة زمزم خلال افتتاح الورشة أكد على أهمية هذه الورشة للعمل الإنساني في الصومال مضيفاً أنه من المهم إيجاد أفكارٍٍ بنّاءة ومقترحات جديدة لتجاوز آثار الكوارث والمآسي المتكررة في الصومال من حين لآخر. وقال الأستاذ شعيب أثناء حديثه للحضور. “وعلينا أن نبذل جهوداً كبيرة ونستعد مبكراً لتكوين رؤية مشتركة وجديدة لتطوير العمل الإنساني في الصومال ليتم طرحها في أجندة القمة الإنسانية العالمية التي ستنظمها الامم المتحدة في مدينة اسطنبول عام 2016م “.

وفي كلمته خلال الإجتماع شدد معالي وزير التخطيط والتعاون الدولي سعيد عبدالله على أهمية هذا الإجتماع لإصلاح وتطوير العمل الانساني في الصومال.

هذا تطرق  المشاركون في الورشة لضرورة تبني استراتيجيات واضحة في أطر العمل الخيري الإنساني في وقت الحروب والكوارث، والعمل على دعم التنسيق والتعاون لبناء شراكات تهدف لتحقيق التعاون المشترك بين المؤسسات الخيرية الإنسانية الإغاثية في وقت الأزمات.

%d مدونون معجبون بهذه: