اختتام ورشة العمل الوطني حول تعزيز البحث العلمي في مقديشو

1مقديشو (الشاهد)- اختتمت ظهر اليوم الإثنين في فندق الجزيزة بالعاصمة مقديشو ورشة عمل حول بناء منظومة وطنية لإحياء وتعزيز البحث العلمي في الصومال والتي استمرت من 2-5 مايو 2014م، ونظمته اللجنة الوطنية للتربية والثقافة والعلوم التابعة لوزارة الثقافة والتعليم العالي في الحكومة الفيدرالية الصومالية بالتعاون مع المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم التابعة لجامعة الدول العربية.

وشارك في الورشة ممثلون عن الجامعات الصومالية داخل مقديشو وحارجها وكذلك المراكز البحثية والمعاهد ومنها معهد الشاهد للتدريب والتنمية البشرية.

وقال نائب وزير الثقافة والتعليم العالي محمود أحمد كلن في كلمة ألقاها في مناسبة اختتام الورشة إن هذا الاجتماع هو الأول من نوعه في ورشة عمل حول البحث العلمي في الصومال، مؤكدا أن الوزارة تعمل في وضع معايير لتنظيم الجامعات الصومالية.

وأضاف أن الوزارة تعمل من أجل تشجيع البحث العلمي ودعمه، كما دعا الجامعات الصومالية إلى تقوية اللغة الصومالية في التدريس.

من جهته أشار السفير محمود عبد الله إدريس مبعوث الجامعة العربية لدى الصومال في كلمة ألقاها أيضا في مناسبة الاختتام إلى أهمية تطبيق نتائج وتوصيات الورشة.

من جانبه دعا الأمين العام للجنة الوطنية للثقافة والعلوم وممثل الصومال في المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم عصام حسين الجامع إلى تعزيز الموضوعات التي تم تناولها في الورشة، وتطبيق التوصيات، وذكر أنه يسعى إلى تشبيك العلاقات مع الدول العربية.

%d مدونون معجبون بهذه: