اختتام مؤتمر حزب التجمع الحاكم في أرض الصومال

هرجيسا ( الشاهد)- اختتم يوم أمس الثلاثاء المؤتمر العام لحزب التجمع الحاكم في جمهورية أرض الصومال بعد يومين من المناقشات في قضايا متعددة وشائكة.

عقد مؤتمر هذا العام في فندق مانسور بمدينة هرجيسا عاصمة أرض الصومال بعد تجاوز الحالة الخلافية التي سادت داخل الحزب؛ والتي أدت إلى تأخر انعقاد هذا المؤتمر أربع مرات سابقة.

ويرى المراقبون أن نجاحا كبيرا قد تحقق لحزب (كلمية) بانعقاد هذا المؤتمر بعد حسم جميع الخلافات في الاجتماعات التمهيدية التي سبقت هذا اللقاء الجماهيري الذي شارك فيه عدد هائل من قادة ومحبي الحزب.

موسى بيحي

موسى بيحي

وأبزر ما حدث في المؤتمر في يومه الثاني والأخير هو انتخاب السياسي موسى بيحي أحمد رئيسا للحزب بالتزكية خلفا للرئيس السابق الذي يشغل منصب رئيس الجمهورية محمد محمود سيلانيو. وكذلك فاز كل نواب رئيس الحزب الأربعة والأمين العام التزكية؛ وذلك تنفيذا لتفاهمات قادة الحزب التي تنص أيضا أن يكون رئيس الحزب المنتخب مرشحا رئاسيا في انتخابات عام 2015م. أما المجلس العمومي للحزب فقد اتفق على أن يتألف من 296 عضوا أعلنت أسماؤهم في المؤتمر.

ووصل عدد الوفود المشاركة في المؤتمر 1164 أعضوا رسميا بالإضافة إلى ضيوف الشرف الذين وصل عددهم إلى 400 شخص جاءوا من مختلف مناطق أرض الصومال ومن بعض بلاد المهجر؛ وذلك بحسب ما قاله رئيس الحزب المنتخب موسى بيحي في كلمة ألقها أثناء المؤتمر.

ومن جانبه أكد رئيس أرض الصومال أحمد محمد محمود مهمة انعقاد المؤتمر العام لحزبه، وتحدث عن مشاريع وصفها بالمهمة ضمن إنجازات حكومته في السنوات الأربعة الماضية، وطلب من الحكومة الصومالية الفيدرالية أن تحترم حدود أرض الصومال التي قال إنها واضحة ومعروفة للجميع .

Haa dhahaوعلى صعيد آخر أفادت مصادر حزبية مطلعة أن وفود أقليمي أودل وسول تأخر دخولهم لقاعة المؤتمر بسبب عدم وجود أسمائهم في السجلات الرسمية المخصصة للتحقق من بطاقات المشاركين في المؤتمر، وقد اضطرت اللجنة أن تصحح الخطأ الفني، مما أثار استياء وفود هذه المناطق.

و بشكل عام وُجهت للمؤتمر انتقادات لاذعة من قبل الأحزاب الأخرى؛ حيث وصفتها باجتماعات قبلية لعدم وجود منافسات في المناصب العليا للحزب.

ويتوقع أن يستمر وضع الحزب الحاكم بدون خلافات حتى يحين موعد الانتخابات الرئاسية القادمة 2015، حيث يمكن أن تتجدد الخلافات بشأن مرشح الحزب الذي يشارك باسم الحزب في الانتخابات المقبلة. بحسب بعض المراقبين السياسيين.

3 تعليقات

  1. لن تكون هناك أية خلافات في المستقبل إن شاء الله، لأن أمن الوطن أهم من كرسي الرئاسة !!!

    واقول لكم ، موتو بغيضكم!!!

    صوماليلاند ستنمو ، وستزدهر بإذن الله .

  2. صرخة فارس الصومال لأسعانود الملثم بالمرصاد

    بسم الله الرحمن الرحيم والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته أحيي مجلتنا الأصيلة الشاهد على عصر أزمات وطننا الحبيب الصومال الكبير وأنها تعبر عن الشعب الصومالي بكل أنتمائته وساعية على الدوام عن الحقائق التي قد تغيب عن بعض المواطنيين قاطبة في كل ربوع وربيع الصومال برئاسة رئيسنا الرشيد ولهذا قد أعانها الله على هذا الكم من النجاح المبهر الذي أبهر كل المجلات الأكترونية وتميزت عن غيرها بمراحل عاليه وأنا مسرور ومبتهج جداً بل أشد المعجبين للمجلتنا الشاهد ونأمل لها كل التوفيق والأزدهار لمساعيها الوطنية وشكري لكل المحررين بها وشكري الخالص لسيادة رئيس تحريرها وبارك الله فيكم ونعم الأخوة الوطنيين الشرفاء والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته الأمضاء صرخة فارس الصومال الملثم بالمرصاد …

  3. صرخة فارس الصومال لأسعانود الملثم بالمرصاد

    بسم الله الرحمن الرحيم ،، ورد في نهاية المقال أن بعض المعارضين وصفوا هذا الأجتماع الرخوي بأنه اجتماع قبلي،
    ونحن كنا ننادى منذ زمن بأنهم أجندة هؤلاء قبلي بحت كما ذكرت سابقا.
    ،،، ايها المواطنين الصوماليين الشرفاء والشجعان الأبطال في كل مكان الذين بعقيدتهم يوحدون بلدهم على أساس توحيد عباد الله تحت رأية واحدة ولذر الفثنة المنتشرة في قطاع أرضنا هرجيسا بلاد الصوماليين أجمع ياعباد الله أكرر أنني على ثقة عاليه بأن الله رب محمد صلوات الله عليه النصر آت لا محالة ضد التجمع الرخوي في هرجيسا.
    أقول علام هذا الشتات علام لا الدراويش أستقروا على حالاً ولا هرجيسا دامت على حال… وغني يا جاره المحتاره ولنا للقاء عن قريب لفضح هذا المخطط المسيس على المصالحه الشخصية قبل الوطنية
    …. ننتصر ام نموت والسلام وشكري العميق لكل الوطنيين الشرفاء …..

%d مدونون معجبون بهذه: