تصاعد الخلافات بين إدارة أرض الصومال وأحزاب المعارضة

المرشح الرئاسي لحزب العدالة

المرشح الرئاسي لحزب العدالة

برعو (الشاهد)- تصاعدت حدة الخلافات بين إدارة أرض الصومال وبين الأحزاب المعارضة والتي نشبت بسبب المفاوضات التى تجريها إدارة أرض الصومال مع الحكومة الصومالية، حيث اتهمت الأحزاب المعارضة الإدارة بأنها لم تجر أية استشارات مع “شعب” أرض الصومال.

واشارت الأنباء إلى أن تزايد الخلافات جاءت إثر محاولة سلطات أمن إدارة أرض الصومال في مدينة برعو حاضرة محافظة توجطير منع المرشح الرئاسي لحزب العدالة والرعاية جمال علي حسين والوفد المرافق له من زيارة مدينة برعو، ما أدى إلى خروج حشود من مؤيدي الحزب في المدينة، فيما سمحت السلطات بدخول مرشح الحزب والوفد المرافق له المدينة.

من جهته نفى محافظ إقليم توجطير محمد موسى ديريه حدوث أية مشاكل اثناء ترحيب مؤيدي حزب العدالة والرعاية بمرشحهم في المدينة، كما وصف ما تناقلته بعض وسائل الإعلام حول منع مرشح حزب العدالة والرعاية والوفد المرافق له من دخول المدينة بأنها شائعة لا أساس لها من الصحة، متهما في نفس الوقت حزب العدالة والرعاية بنشر هذه الأخبار.

%d مدونون معجبون بهذه: