النرويج تكرم طاقم الفرقاطة قائد عمليات الناتو ضد قراصنة الصومال

natoأوسلو (مختارات الشاهد): كرمت رئيسة حكومة النرويج إرنا سولبرج أمس السبت طاقم الفرقاطة «كو إن إم فريتيوف نانسن» التي تولت منذ ٣٠ مايو الماضي قيادة العملية البحرية الدائمة لمنظمة حلف شمال الأطلسي «الناتو» في مكافحة القرصنة البحرية بمنطقة خليج عدن أمام السواحل الصومالية.

وذكرت رئيسة الوزراء في كلمتها أثناء احتفال في قاعدة هوكونسفرن البحرية بمدينة برجن، أنها تشعر بالفخر بقدرة قوات الدفاع النرويجية على المشاركة في العديد من عمليات العسكرية المختلفة، منوهة بأن هذه المشاركة في قيادة «درع المحيط» تعتبر الأولى من نوعها بين العمليات البحرية.

وقامت سولبرج خلال هذا الاحتفال بمنح نوط «عمليات الدفاع» لقائد الفرقاطة الكوماندر هنينج آموندسن وأفراد الطاقم الذين ساهموا في آخر عملية لهم قبل إبحارهم للعودة للنرويج في إنقاذ ١٣ شخصًا كان يتهددهم الغرق في خليج عدن.

وأشارت إلى أن القرصنة البحرية في المياه الإقليمية للصومال يعتبر انعكاسًا للوضع في داخل البلاد، موضحة أن الصومال تواجه منذ عقدين مشاكل اجتماعية وسياسية واقتصادية عميقة.

المصدر: صحيفة الوجيز

%d مدونون معجبون بهذه: