يــــــوم ســـعــيــد ؟!!

يــوم ســعــيــد ؟!!

لم يعد فى كوننا يوم سعيد

فالشمس تشرق كل يوم

ثم تغرب من جديد

والشاطئ النائى عن الأبصار مازال بعيد

أترى سنذكر ذات يومٍ قصة للعاشقيين ؟

أترى سيقتلنا الحنين إلى الرفاق الغائبين ؟

أم أننا سنظل نحيا دون حلم أو يقين ؟

مابين أونة واخرى نسأل القلب الوحيد

من ذا الذي عبر الحدود ؟

أضاع صندوق البريد…

من مزق  الشريان ؟ من منع الحياة عن الوريد ؟

من صاغ أهات عجوز و ارتعاشات وليد

يــوم سـعـيـد

لم يعد فى أرضنا يوم سعيد

7 تعليقات

  1. أطيب التحايا للأديب .
    أشكرك علي هذا الإبداع وعلي هذه الروعة ، إن من البيان لسحرا ، نعم .. أقول لك يا عزيزي.. سيعود في أرضنا يوم سعيد بل وأسعد إن شاء الله …. فلنصبر ولندع الله له التوفيق …
    معك ألف سلامة .

  2. نص حي بمعنى الكلمة …
    اخي العزيز …
    كالعاده لا اتقن أحرف الاعجاب والمديح …
    لهذا تقبل إعجابي باحرفي البليده …

  3. لم أنظرْ إلى عينيكِ مَـــــــــــــرَّهْ
    بل هما نَهْرَانِ للدمع الحزيـــــنْ
    يسيلان كالفيض الحنـــــــــــون
    تركَ حُزْنُك على عيني وشْمَــــا
    ما الذي يُثْقِلُ قلباً ليس فيـــــــه
    غيرَ حُبٍ جارفٍ لوطن مسلوب؟
    ما الذي يَذْبَحُ نفساً ليس فيهـــا
    غيرَ دفءٍ وصفــــــاءٍ وحنينْ ؟
    ما الذي يسكنُ هذا القلبَ حتى
    خَيَّمَ السُّهْدُ على الوجهِ الحزينْ؟
    لا تُجِب يا حسن ودعيني أتَمَلَّى
    بفؤادي، فإن للقلبِ عيــــــــونْ

  4. عبد الرحمن محمد سعيد

    كلمات عذبة، وموسيقى سامية،وذوق رفيع.
    أخى حسن ارجوك لا تتوقف عن الابداع

  5. كعادتك رصين وساخر
    موسيقاك الداخلية سلسلة تصلح أن تكون مقدمة لاحدى المقامات
    الأندلسية ، وجلسة على ضفاف نهر النيل. والبقية تأتي منك واليك.

    صباحك سكر الشاعر حسن

    تمنياتي

  6. حقاً لقد عبرنا الحدود وأضعنا أرقام صناديق بريدنا، وأنفصلنا عن احلامنا واحبابنا، عزيزى المبدع حسن حاج كلماتك تثير فى قلبى الكثير من الحزن والحب والحنين.

%d مدونون معجبون بهذه: