بـــلدوينى تحتــــضر!!

خاص بالشاهد – يرزح سكان مدينة بلدوينى (عاصمة إقليم هيران) تحت معاناة قاسية بعد الاحتلال الاثيوبي الذي أحكم سيطرته على البلدة في مطلع يناير الماضي، حيث يواجه الصوماليون صعوبات جمة، تتمثل في سبل البقاء في المدينة وصعوبة التكيف مع الأوضاع الأمنية المتقلبة حيناً بعد الأخر، فالمداهمات العسكرية من قبل المحتل الاثيوبي تجعل الصوماليين يعيشون في حالة من الترقب والقلق الشديد حيال تلك العمليات العسكرية التى جثمت على صدور أهالي البلدة..

فالمحتل الاثيوبي المنزوع الرحمة عن قلبه، لايزال يقتل الصوماليين واحداً بعد الأخر، دون مقاومة تذكر من قبل أهالي البلدة، اللهم إلا ضربات عسكرية من قبل حركة الشباب، والتى توقظ فقط شهية المحتل الاثيوبي في ارتكاب مزيد من الجرائم بحق الصوماليين على إثر ملاحقة منفذي الهجمات الانتحارية والقنابل اليدوية، فضلاً عن حظر جائر فرضه النظام الاثيوبي مماجعل المدينة الاستراتيجية في وسط الصومال تحتضر وتتنفس أنفاسها الأخيرة، ويموت أبناءها في صمت مريب، بينما مذابح المحتل الاثيوبي البعيدة عن الاضواء تطال المدنيين دون تمايزات أو مفارقات.

حظر جائر

وأكدت مصادر عليمة لـ”شبكة الشاهد الإخبارية” أن القوات الاثيوبية قررت فرض حظر تجوال على البلدة ابتداء من الساعة الـ 12:00 ويمتد لـ 11:00، وهذا من أجل أن تؤّمن ناقلات جنودها الذين يحرسون صهاريج المياه التى تنقل يومياً المياه إلى المعسكر الاثيوبي في منطقة جندي كندشي على بعد 5 كلم شمال مقديشو، وخلال تلك الساعات تصبح محال بيع البضائع والسلع التجارية بما فيها الأسواق مغلقة، فضلاً عن ذلك، يقبع سكان البلدة في بيوتهم، وليسوا قادرين على بدء نشاطهم اليومي، حتى تنهي القوات الاثيوبية مهماتها العسكرية من المدينة التى تتمثل في تفتيش المنازل واقتناص الجماعات التى تتهم بالتورط في حركة الشباب.

وبنظر محللين فإن الحظر الجائر المطبق على المدينة ينهش اقتصاديات المدينة، حيث يسبب في شلّ الحركة التجارية في الساعات الأولى من الصباح، ممايقلل فرص انتعاش اقتصادي لأهالي البلدة، كما أن هذا الحظر الذي يستغرق لـ 6 ساعات يبطئ النمو التعليمي في المدينة، إذ أن المراكز التعليمية الخاصة توصد أبوابها خشية ان يطالها سيف المحتل الاثيوبي الذي لايرحم صغيراً ولاكبيراً.

وبينما فرض المحتل الاثيوبي أحكامه على البسطاء في المدينة، فرضت ولاية حوض شبيلى حظراً جائراً أخر، حيث يبدأ نظام حظر التجول من الـ 9:00 ليمتد 12:00، ويعود سكان المدينة إلى بيوتهم والشمس مازالت تلوح في كبد السماء، مايشير إلى أن هذا الحظر نوع من القتل الجماعي لأهالي المدينة، من أجل أن تركع المدينة وبأهلها للمحتل الاثيوبي.

كما أن هذا الحظر الذي يخيم على البلدة من كلا الجانبين ، يؤكد أن نهار المدينة لايتجاوز عن خمس ساعات، بينما تغط المدينة في تسعة عشرة ساعة متواصلة في ظلام دامس، حتى أن النهار بات بالنسبة لهم ليلاً مظلماً، لأن الحركة فيها متوقفة، فلا أحد ولاذبيبة تتحرك في المدينة.

سراديب وسجون

وكما جرت العادة من قبل المحتل الاثيوبي، يحشد المحتل عدداً من الشباب الصوماليين في سجون وسراديب تقع في المدينة، بحثاً عن جماعات تنتمي لـ”الشباب الصومالية”، والتى باسمها يقتل من يقتل ويجرح من يجرح دون أن يأبه لملاحقة قانونية لا من بعيد أو قريب.

ففي الـ 7 من فبراير الجاري قتل المحتل الاثيوبي سجيناً صومالياً حاول الهرب من احدى السجون التابعة للاحتلال، وقد أطلقت القوات الأثوبية وابلاً من النار، كانت كافية ليمرغ فاه في التراب، إلا أن القوات الاثيوبية التى كانت تحرس السجن قادرة على ملاحقته أمنياً، إلا أن جريمة القتل بالنسبة للمحتل سهلة للغاية، وكانها بمثابة شربة ماء.

وهذا ممابعث قلقاً في نفوس الصوماليين الذين بدأوا يشعرون خيبة أمل كبيرة حول عودة أبنائهم سالمين من سراديب الاحتلال في بلدوينى.

جرائم بلارقيب

الجرائم التى يرتكبها الاحتلال الاثيوبي فاقت كل التصورات، دون وجود رقيب صومالي أو محلي أو دولي، ناهيك عن عدم وجود جهات حقوقية تراقب ممارسات المحتل الاثيوبي، التى تطال الصوماليين المقيمين في بلدوينى.

فقتلت القوات الاثيوبية منذ احتلالها للمدينة أكثر من 10 من المدنيين الأبرياء، دون وجود أسباب تذكر لاراقة تلك الدماء البريئة، فليسوا متورطين في الهجمات العسكرية التى أدمنت فواجع المحتل الاثيوبي التى تشن عليها عناصر من حركة الشباب، وليسوا من الجهات الصومالية الأخرى المناوئة للنظام الحكومي في البلدة.

الفظيعة التى يندي لها الجبين وتقشعر لها الأبدان هي ارتكاب مجازر بشعة بحق النساء والفتيات في المدينة، حيث وصل حدّ الاغتصاب الماجن من قبل الجنود الاثيوبيين والقوات المسلحة الصومالية إلى أكثر من تسعة حالة اغتصاب بحق السيدات الصوماليات، مما أثار حفيظة الاهالي في المدينة.

تأجيج الصراع القبلي

الدور الأخر الذي يلعبه المحتل الاثيوبي في المدينة هو اذكاء الصراع القبلي في المدينة، حيث لاتزال المعارك المتقطعة التى تدور رحاها بين الصوماليين في المدنين تندلع من حين لأخر، ولأتفه الأسباب، مما جعل أهالي المنطقة ينقسمون إلى قبائل وكتل تعارض بعضها البعض، حيث تصطف بعض القبائل للنظام الذي يسانده المحتل الاثيوبي، بينما البعض بدأ ينخرض في حرب مريرة مع تلك القوات الصومالية التى يقف وراءها الاحتلال الاثيوبي.

فالقوات الصومالية التى استنجدت المحتل الاثيوبي لاخماد ثورة أهالي المدينة لاتزال تحكم سيطرتها على المدينة، دون أن ترأف لـصغير أو كبير في المدينة، بينما ثوار المدينة اختاروا سبيل الحرب لمقاومة تلك القوات الصومالية حتى اشعار آخر.

إذا، السياسة الاثيوبية لاشعال فتيل العنف القبلي كانت سياسة تستخدمها اثيوبيا على مر السنين لقتل المزيد من الصوماليين وتدمير البنية الاقتصادية ، حتى لاتقوم لهم قائمة فيما بعد يطالبون بحقهم في الحصول على حريتهم من ازلام الاحتلال الاثيوبي وأعوانه.

صمت مريب

ففي ظل تواصل الألة الاثيوبية قمع الصوماليين تعيش حكومة الصومال وسط حالة من الصمت المريب، تجاه الأزمة المنسية في بلدوينى التى جثمت على صدور الصوماليين اثر اخضاع المدينة للقبضة الاثيوبية التى ترتكب جرائم بحق الانسانية دون أدنى ضمير لانسانية الانسان.

كما أن الجوار الاقليمي لاذ بالصمت المخيف تجاه العجرفة الاثيوبية في بلدوينى، حيث أن دول الاتحاد الأفريقي والهيئة الحكومية للتنمية (ايجاد) لم يتجرؤا بعد على توجيه تنديد رسمي لمارسات المحتل الاثيوبي في المدينة، بل باركت تلك القوى الخطوة العسكرية الاثيوبية.

وكما لم يملك للجوار الاقليمي جرأة لالقاء اللوم على عاتق الادارة الاثيوبية على ما ترتكبها من مجازر بشعة، لم تملك للجامعة العربية أن تطلق أي نداء أو نقد للاحتلال الاثيوبي، بل الجامعة منهمكة في حل معضلة سوريا سريعا، التى تنزلق نحو فوضى أمنية لمدة عام على الاقل منذ ان انطلقت شرارة الثورة من مدينة درعا السورية.

4 تعليقات

  1. عبدالله عيسى آدم

    غريب سرد وسيرة العملاء في بلادنا. تصور هنالك عميل لإثيوبيا في هذا العصر، ويدعى ويصر على أنه صومالي، بل يريد مكافأة على ذلك.
    عجيب يازمن.
    أنظر العملاء في بلادنا يبيعون أرضهم ودماءهم واعراضهم مقابل طبطبة على ظهره من مليس زيناوي، وجواسيس تتسمى بأسماء مراوغة مثل:
    Contact Group،
    Int’l Community
    يكفيه فقط سيجارة، أو حزمة قات، فالصومالي العميل يستفزك أكثر من أبوجهل، وفرعون وهامان إن أردت.
    ألا لعنة الله على الظالمين.
    كان العملاء محصورون فيما مضى أقل في عشيرتين لا ثالث لهما. قرأت أن إحداها تحمى الكلاب للمستعمرين بالفرشة والصابون.
    في السواحل الجنوبية للبلاد.
    وأن الأخرى أقامت عزاء كبيرا لصهر إيطالي مات بجرعات زائدة من الكحول.
    وأرى في بلدوين ثلة تتسابق نحو العمالة ولاء منهم ووفاء لقوات المجوس الإثيوبية.

    هؤلاء أختاروا العمالة والتحالف مع العدو، وقتل الأمة من أن يتصالحوا مع الأمة. رأينا ذلك أكثر من موقف!

    لا أنسى أن أشكر الشاهد لهذا التقرير المقتضب ولألئك النشامى الذين أفصحوا عن رفضهم القاطع على هذه الممارسات التى أذلت الصومال أيما إذلال.

  2. اللهم أنصر أهلنا في بلدوين

    اللهم أدحر أعوان الحبشة أعداء الله ، من مرتزقهم الأكبر شريف والى أصغر جندي مخابراتي.

    كيف يسمحون للحبشة بأن تحتل بلدة من بلداتنا .

    لا يحق لأحد بحجة أو بدون حجة استقدام قوات الشيطان الصليبية

  3. صبراً على البلاء فإن الحرب سجال، ومن سره زمن ساءته أزمان.
    ولاننسى مجازرهم الوحشية بإخواننا الأوغادينيين والقوميات المناهضة لسياسة الاستبداد والقمع في إثيوبيا، وسيقف المجرم أمام محكمة عادلة- إن عاجلا أوآجلا-
    وماكان ربك نسياً.

  4. هذا هى الديمقراطية التى تنادى بها الايثوبيا والاتحاد الصليبى الافريقى وخلفهما الغرب الجائر المنعطش للدماء اين الحرية التى يتغنى بها العالم اين الامم الظلم والقهر التى تترنح مرة بالامن ومرة بحقوق الانسان ومرة حفظ الامن ومرة حقوق المرأة ومرة حقوق الطفل كل هذا خداع وكذب وافتراء كل يوم ينهشون جسد الامة بمخالب العنف والارهاب المنظم وسلب والنهب حقوق غير, ايها الصومالون هكذا يراد بك بلدوين تكون مثال لك بام اعنيك هذا يمثل بصورة صغيرة ما يتمنون ان يفعلوا بك, ليس هناك حكومة ليس هنالك جيش صومالى انما هم عملاء من المرتزقة خونة الذين باعوا دينهم وضميرهم هؤلاء ليس بيدهم شيء هم منقاذون ومطعون اينما يوجهوا القرار ليس بيدهم انما القرار بيد العدو المؤامر هم عملاء يهرولون امام الاعداء ويتعاونون بكل صغيرة وكبيرة وناصحون بكل سبل ممكنة لايتوعون عن اى شيء يساعدون الاعداء ليس فى ذهم ما يحفظ كرامة الصومال والصومالين ايها الشعب ليس امامك الا الجهاد ودفاع عن النقس والبلد والعباد ليس امامك الا النضال ولا تنتظر مساعدة من احد ولا تتواكل عن الاخرين الذين يكيلون بمكيالين لا تتونى عن النهوض ولا تعطى حقك للغير حتى لا يربحوا ويتاجروا دماءك وثروتك ليس مامنا الا جهاد لدفغ الديار والا ولم نصون كرمتا دون هذا الطريق اللهم هل بلعت والله ولى توفيق

%d مدونون معجبون بهذه: